مقدمة

هناك العديد من يتسائل عن دعاء دخول المسجد سنورد لكم في هذا المقال عن دعاء دخول المسجد بالاضافة الى دعاء الذهاب الى المسجد ودعاء الخروج من المسجد وفضل الذهاب الى المسجد.

أدعية الدخول إلى المسجد

عَنْ أَبِي حُمَيْدٍ – أَو عَنْ أَبِي أُسَيْدٍ – رضي الله عنهما؛ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: ((إِذَا دَخَلَ أَحَدُكُمُ الْمَسْجِدَ، فَلْيَقُلْ اللهُمَّ افْتَحْ لِي أَبْوَابَ رَحْمَتِكَ، وَإِذَا خَرَجَ، فَلْيَقُلْ: اللهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ))

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ إِذَا دَخَلَ أَحَدُكُمُ الْمَسْجِدَ، فَلْيُسَلِّمْ عَلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم، وَلْيَقُلْ: اللَّهُمَّ افْتَحْ لِي أَبْوَابَ رَحْمَتِكَ، وَإِذَا خَرَجَ فَلْيُسَلِّمْ عَلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم، وَلْيَقُلْ: اللَّهُمَّ اعْصِمْنِي مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ

وعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه؛ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا دَخَلَ الْمَسْجِدَ قَالَ ((بِسْمِ اللَّهِ، اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ))، وَإِذَا خَرَجَ قَالَ:((بِسْمِ اللَّهِ، اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى محمد

عن ابن عمر رضي الله عنهما  قال علم النبي صلى الله عليه وسلم الحسن بن علي رضي الله عنهما إذا دخل المسجد أن يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ويقول (( اللهم اغفر لنا ذنوبنا، وافتح لنا أبواب رحمتك))، وإذا خرج صلى على النبي صلى الله عليه وسلم ويقول: ((اللهم افتح لنا أبواب فضلك))

عَنْ أَبِي أُمَامَةَ – رضي الله عنه – عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ ((إِنَّ أَحَدَكُمْ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَخْرُجَ مِنَ الْمَسْجِدِ تَدَاعَتْ جُنُودُ إِبْلِيسَ وَأَجْلَبَتْ وَاجْتَمَعَتْ؛ كَمَا تَجْتَمِعُ النَّحْلُ عَلَى يَعْسُوبِهَا؛ فَإِذَا قَامَ أَحَدُكُمْ عَلَى بَابِ الْمَسْجِدِ؛ فَلْيَقُلِ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ إِبْلِيسَ وَجُنُودِهِ؛ فَإِنَّهُ إِذَا قَالَهَا لَمْ يَضُرَّهُ))

عَنْ فَاطِمَةَ قَالَتْ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا دَخَلَ الْمَسْجِدَ حَمِدَ اللَّهَ وَسَمَّى وَقَالَ: ((اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي، وَافْتَحْ لِي أَبْوَابَ رَحْمَتِكَ))، وَإِذَا خَرَجَ قَالَ مِثْلَ ذَلِكَ، وَقَالَ ((اللهم افتح لي أَبواب فضلكَ)).

عن عَبْدِاللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ كَانَ إِذَا دَخَلَ الْمَسْجِدَ قَال ((أَعُوذُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ، وَبِوَجْهِهِ الْكَرِيمِ، وَسُلْطَانِهِ الْقَدِيمِ، مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ)) قَالَ: أَقَطْ؟ قُلْتُ: نَعَمْ. قَالَ: ((فَإِذَا قَالَ ذَلِكَ الشَّيْطَانُ: حُفِظَ مِنِّي سَائِرَ الْيَوْمِ).

دعاء الدهاب إلى المسجد

اذا ذهبت الى المسجد ادعو قائلا : “اللهم اجعل في قلبي نوراً ، وفي لساني نوراً ، واجعل في سمعي نوراً ، واجعل في بصري نوراً ، من فوقي نوراً، ومن تحتي نوراً ،وعن يميني نوراً ،وعن شمالي نوراً ، ومن أمامي نوراً ، و في خلفي نوراً ،واجعل ،و اجعل في نفسي نوراً، وأعظم لي نوراً ، وعظم نوراً ، واجعل لي نوراً ، واجعلني نوراً ،اللهم أعطني نوراً ، واجعل في عصبي نوراً ، وفي لحمي نوراً ، وفي دمي نوراً ، وفي شعري نوراً ، وفي بشري نورا.

فضل الدهاب غلى المسجد

عن أبي أمامة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : “من غدا إلى المسجد لا يُريدُ إلا أن يتعلَّم خيراُ أو يُعلِّمَهُ، كان لهُ كأجرِ حَاجٍّ ، تامّا حجَّتهُ” . صححه الألباني في صحيح الترغيب (رقم 81) • عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال : قال رسول الله  : “من راح إلى مسجد الجماعة فخُطوة تمحو سيئة، وخُطوةٌ تكتُبُ لهُ حسنةً ذاهباً وراجعاً” صححه الألباني في صحيح الترغيب (رقم 295) • عن أبي أمامة رضي الله عنه أن رسول الله r قال : “من خرج من بيته مُتطهِّراً إلى صلاة مكتوبة فأجرُهُ كأجر الحاجِّ المُخرج. ومن خرج إلى تسبيح الضُّحى لا يُنصبُهُ إلاَّ إيَّاهُ فأجرُهُ كأجر المعتمر. وصلاةٌ على أثر صلاة لا لغو بينهما كتابٌ في علِّيين” صحيح الترغيب (رقم 315) • عن بريدة رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:«بشر المشائين في الظلم الى المساجد بالنور التام يوم القيامة» [رواه ابو داود، وصححه الألباني

في الأخير

نسأل الله العلي العظيم ان يجعلنا ووالدينا واولادنا وأهلنا وجميع اخواننا المسلمين من المعلقين قلوبهم بالمساجد وان يجعلنا من السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل الا ظله وان يهيئ لنا برحمته أسباب دخول جنته إنه ولي ذلك والقادر عليه وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه وجميع المسلمين.