صحة

دواء جديد لخسارة الوزن مع تناول كل ما تشتهي

تمكن مجموعة من الباحثين الدوليين من تحديد جين يسمح بتناول ما نشتهي من الطعام دون اكتساب المزيد من الوزن الزائد. ويعتقد الخبراء أن هذا الاكتشاف، يمكن أن يقود إلى تطوير دواء جديد يمكن أن يتناوله الإنسان، وقد يشكل حلاً فعالاً لوباء البدانة في جميع أنحاء العالم.

ويقوم الفريق الدولي، بقيادة علماء في المركز الطبي بجامعة تكساس، والبروفسور داميان كيتنغ من جامعة فليندرز بأستراليا، بالتحري عن جين يسمى آر كان 1، وذلك بعد تجارب أجريت على الفئران، ولاحظوا عدم اكتسابها أي وزن بعد إزالة هذا الجين، حتى بعد تغذيتها بكميات كبيرة من الاطعمة الدهنية، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

ويقول البروفيسور كيتنغ، من مختبر الفيزيولوجيا الجزيئية والخلوية في كلية الطب والصحة العامة في فليندرز: “نعرف أن الكثير من الناس يكافحون من أجل إنقاص أوزانهم، ونتائج هذه الدراسة يمكن أن تعني تطوير حبة دواء تستهدف وظيفة محددة، وقد تؤدي إلى فقدان الوزن”.

ويشرح البروفيسور كيتنغ أن عزل جين “آر كان 1″ يساعد على تحويل الدهون البيضاء غير الصحية إلى دهون بنية سليمة، مما يقدم طريقة علاج محتملة لمكافحة البدانة”.

وأضاف “لقد قمنا بالفعل بتطوير سلسلة من الأدوية التي تستهدف البروتين الذي يصنعه هذا الجين، ونحن الآن بصدد اختبارها لمعرفة ما إذا كانت تمثل عقاقير محتملة جديدة لمكافحة البدانة”. 

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock