جمال

دوالي الرحم: الأعراض وطرق العلاج

إستخدام اللولب الرحمي كطريقة لمنع الحمل

بالطبع سمعت عن دوالي القدمين ودوالي الخصيتين عند الرجال، لكن ماذا عن “دوالي الرحم”؟

يبدو أن هذا المرض يصيب الرحم أيضاً، وهو ما يشير إليه الأطباء والمختصون بزيادة الإمداد الدموي في الرحم وتضخَم الأوعية الدموية التي تغذَيه، مؤدياً بالتالي للإصابة بما يُعرف بدوالي الرحم.

بعبارة أخرى فإن دوالي الرحم تنتج عن توسع واحتقان الأوعية الدموية، ما يؤدي لفشل الأوردة في إرجاع الدم والتسبَب بالألم. وتُقدَر الإحصاءات العالمية إصابة ١٥٪ من النساء بدوالي الرحم.

أعراض دوالي الرحم
عليك عزيزتي الإنتباه لهذه الأعراض لأنها تشير لحدوث دوالي الرحم وقد تستدعي التوجه للطبيب المختص فوراً.

– ثقلٌ في الحوض والبطن مع آلام متواصلة في المنطقة ذاتها.
– نزيفٌ وافرازاتٌ غير طبيعية من المهبل.
– الحاجة للتبول باستمرار مع حكة في المثانة.
– ألمٌ مزعج يحدث خلال العلاقة الجنسية وبعدها.

يمكن أن تحدث هذه الأعراض لعدة أسباب، منها الإستعداد الوراثي للإصابة بالدوالي، أو وجود اورام ليفية في الرحم، أو بسبب تناول العلاجات الهرمونية، كما أن الدوالي يمكن أن تظهر بعد إجراء عمليات جراحية في المنطقة الحميمة عند المرأة بسبب تأثر الأوعية الدموية.

إستخدام اللولب الرحمي كطريقة لمنع الحمل يمكن أن تكون سبباً إضافياً لظهور الدوالي في الرحم.

العلاج
للأسف، ليس هناك علاج تام لدوالي الرحم كما يحصل مع أنواع الدوالي الأخرى، وعليه سيقوم طبيبك المختص بوصف بعض العقاقير والأدوية التي تعمل على تضييق الأوردة وتقوية جدارها.

كذلك يمكن إجراء بعض العمليات الجراحية لعلاج الأوردة الدموية المحتقنة، لكن يُفضَل دوماً مراجعة الطبيب عند ملاحظة أي من الأعراض المذكورة مسبقاً وعدم إهمالها خوفاً من تفاقمها.

شاهدي أيضاً:
أمراض الرحم عند النساء:الأسباب والعلاج
دراسة: هل هناك علاقة بين الاسبرين وسرطان عنق الرحم؟
5 أطعمة للوقاية من سرطان عنق الرحم
طبيب البوابة: دليلك السريع لسرطان عنق الرحم

المصدر: البوابة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock