أدب

رأيت بعيناها

جاءت والحلم يداعبها
ماوجدت غير عالم مجنون

نظرت والحزن بعينيها
وجلست في صمت وسكون
صاحت صرخت وتأوهت
والعالم يضحك بمجون
وهو مازال هناك
ينفث دخان الغليون
فشرد البصر وتاه القمر
وجرح القلب المكنون
فتأملتني سائلة
متى تغير الكون؟

اجبتها قائلة
منذ أغتوى الانسان بعزه مفتون
قالت لقد وضع الناس
عابدون ساجدون حامدون
قلت لقد مضى والآن الناس
ضالون مضلون وناكرون
قالت مالهم كيف يحكمون
أفلا يعلمون أفلا يتذكرون
أنهم مجموعون أنهم محضرون
لميقات يوم معلوم
فبكت فأبت الدموع
مفارقة العيون

وآه وآه على قلب شريد

ذليل الآهواء صريع محزون

فرحماك ربي عبد ضعيف

ماوجد غير ذاتك مأوى وعون

اظهر المزيد