رجيم التفاح الاخضر

اشهر الحميات الفعاله هي التي تعتمد على الخضار و الفواكه و اليوم على مجلة رجيم سنتكلم عن رجيم التفاح الاخضر طريقته اسراره و حتى سلبياته …هو معروف بان نتائجه مذهله و فعالة في التخلص من الدهون و الشحوم .
يقي الجسم من زيادة الوزن ويدخل في قوائم الريجيم الصحي الذي تتبعه المرأة للحفاظ على وزنها. وليس هذا فقط بل أنه يتمتع بالعديد من الفوائد الجمالية كالبشرة والشعر. كما أنه يحد من الإصابة بمخاطر الأمراض السرطانية المميتة. أمراض الكبد والسكر وهذا لأن التفاح الاخضر لديه قيمة غذائية عالية ولا يحتوي على سعرات حرارية كبيرة كما أنه غني بباقة هائلة من الفيتامينات والعديد من المعادن الغذائية منها الحديد والنحاس والزنك والكالسيوم إضافة إلى غناه بالألياف وبالماء.
 


فوائد رجيم التفاح الأخضر

رجيم التفاح الأخضر يُساعد في خسارة الوزن؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف والبوليفينولات. وتتوفَّر في قشور التفاح الأخضر مادة البكتين التي تُحسِّن عملية الهضم في المعدة، وتُليِّن حركة الطعام في الأمعاء. علمًا بأنَّ التفاح الأخضر يلعب دور الـ”بروبيوتيك” في الأمعاء، فيُحسِّن نوعيَّة البكتيريا عند البدينين، كي تصبح شبيهة أكثر بتلك التي نجدها عند الأشخاص ذوي الوزن العادي.
يُخلِّص رجيم التفاح الأخضر الجسم من الغازات التي تتسبَّب بانتفاخ البطن، وبالإضافة إلى كمِّ الماء الوافر فيه، هو يولِّد الشعور بالشبع لفترة طويلة، من دون الحاجة إلى تناول كمٍّ فائض عن الحاجة من الطعام. كما يُقلِّل نسبة السكر في الدم، ويتحكّم في نسبة هرمون الـ”إنسولين”، مع الإشارة إلى أنَّنا نجد السكر الزائد في الجسم يتراكم على شكل دهون، ولذا يُنصح بتناول التفاح لتجنُّب هذه المشكلة.
يمدُّ التفاح الأخضر الجسم بالطاقة، فضلًا عن أنَّه يُعزِّز أداء جهاز المناعة؛ لغناه بمواد مضادة للأكسدة تحمي خلايا الجسم من التلف، وتُخلِّص الجسم من السموم المُتراكمة فيه.

 

فوائد التفاح الخضر للرجيم

1- تخفيض نسبة الكوليسترول والدهون أو الشحوم الضارة في الجسم، وذلك بمعدل يزيد عن 20%، كما أنه يعمل على حرق الدهون الإضافية والتخلص منها بشكل سريع، وعدا عن مساعدته في تخفيض الوزن، فإنه يحمي الجسم من الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية.

2- يزيد من سرعة العملية الأيضية في الجسم، وحرق السعرات الحرارية الإضافية. تقليل من نسبة السكر في الدم، وذلك من خلال التحكم بنسبة هرمون الإنسولين، والذي يتم إفرازه من البنكرياس، ومن المعلوم بأن كمية السكر التي تزيد في الدم تخزن في الجسم على شكل شحوم ودهون، وبالتالي فإن تناول التفاح يقي من هذه المشكلة، هذا عدا عن فائدته الكبيرة لمرضى السكري، وذلك من خلال المحافظة على استقرار حالتهم الصحية.

3- يحتوي التفاح الأخضر على العديد من الألياف الغذائية التي تفوق العديد من أنواع الفواكه الأخرى، كما يحوي قشره على مادة البكتين، التي تحسّن بدورها من عملية الهضم في المعدة، وتسهل مرور الطعام في الأمعاء، وبالتالي تخلص الجسم من الغازات المزعجة المسببة لانتفاح البطن، هذا عدا عن احتوائه على كمية كبيرة من الماء، والتي بدورها تعطي الإحساس بالشبع لفترة طويلة دون الحاجة إلى تناول كميات إضافية من الطعام، وبالتالي فقدان الوزن.

4- إمداد الجسم بكمية كبيرة من الطاقة والحيوية والنشاط، والتي ينتج عنها حركة أكبر تعمل على المساعدة على فقدان الوزن بشكل أسرع. من الجدير بالذكر بأنه بالرغم من أهمية التفاح ودوره في تخفيض الوزن، إلا أنه غير كافٍ لفقدان الوزن، حيث يجب القيام بالتمارين الرياضية وشرب كميات كبيرة من الماء، بالإضافة إلى التقليل من تناول الأطعمة الدهنية أو السكرية بكثرة

 رجيم التفاح الاخضر يفقدك 5 كيلو في اسبوع

اساس رجيم التفاح الاخضر

شرب لترين من الماء

المشي ساعه او القيام بجهد عضلي .

النوم 8 ساعات ليلا

القيلوله 30 دقيقه

تحديد وقت محدد للوجبات .

البرنامج الغذائي لرجيم التفاح

الفطور

2 تفاح اخضر + شاي او قهوة + ملعقة عسل ممزوجه مع نصف ملعقة قرفة

الغذاء

200 غرام لحم دجاج او سمك + شوربة خضار ( الكميه مفتوحة )

العشاء

3 تفاح + منقوع اعشاب نعناع او بقدونس او اكليل الجبل او جرجبر ….

 

فوائد عصير التفاح الأخضر للتخسيس

1- يحتوي التفاح الأخضر على نسبة مرتفعة من الألياف الغذائية النباتية المهمة التي تساهم في حرق الدهون، وتزيد كفاءة أداء عملية الأيض أو التمثّي الغذائي في الجسم، الأمر الذي يقضي على السمنة خلال وقت قياسي.

2- يساهم في طرد السموم من الجسم، وفي تنقية الدم. يُعين على زيادة ليونة الأمعاء، وعلى التخلص من الفضلات المتراكمة في الجسم عن طريق محاربة مشاكل الإمساك في الجسم.

3- يقي من انحباس الماء في الجسم عن طريق إدرار البول. يعالج مشاكل الهضم المختلفة بما فيها عسر الهضم.

4- يزيد الشعور بالشبع والاكتفاء، ويخفف بالتالي حجم وكمية الوجبات المتناولة خلال اليوم. يمد الجسم بالطاقة، ويرفع مستوى النشاط بأقل سعرات حرارية ممكنة، مقارنة مع الحلويات والسكاكر التي تفي بالغرض نفسه. يساهم في رفع كفاءة عمل الكبد، ويزيد من إفراز العصارة الصفراء فيه. يقي من الإصابة بالتسسم الغذائي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى