روسيا: ارتفاع عدد ضحايا انهيار مبنى سكني إلى 16 قتيلاً

أفادت وزارة الطوارئ الروسية، اليوم الأربعاء، بارتفاع عدد ضحايا انهيار مبنىً سكني في مدينة ماجنيتاغورسك جنوبي البلاد جراء انفجار غازي إلى 16 قتيلاً، بعد انتشال المزيد من الجثث من تحت أنقاض المبنى المنهار. وقالت السلطات اليوم إن حوالي “30 شخصاً لايزالون في عداد المفقودين، وتضاءلت آمال العثور على ناجين، مع تراجع درجات الحرارة في مدينة ماغنيتاجورسك إلى حوالي 15 درجة تحت الصفر”.

في غضون ذلك، أكدت لجنة التحقيق الروسية أن خبراءها لم يعثروا على آثار مواد متفجرة وسط أنقاض المبنى.

ونقل موقع “روسيا اليوم” عن المتحدثة باسم اللجنة سفيتلانا بيترينكو القول: “لم يعثر خبراء المتفجرات على آثار مواد متفجرة أو مكوناتها في أجزاء الأنقاض التي فُحصت”، وأكدت أن “التحقيق ينظر في كافة الفرضيات المحتملة لأسباب وقوع الحادث”.

وانهار المبنى السكني المكون من 10 طوابق أمس الأول الإثنين، بعد انفجار عزته السلطات الروسية إلى تسرب للغاز.

وتعد مدينة ماجنيتاغورسك واحدة من أكثر المدن تلوثاً في العالم بسبب صناعة المعادن والصلب.

وأعلنت موسكو حداداً بيومين في المنطقة اعتباراً من اليوم . ونُكست الأعلام مع الوقوف دقيقة صامتة.

وتوجه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين إلى ماجنيتاغورسك للقاء أقرباء الضحايا والناجين من الحادث، في عشية العام الجيدد والاشراف على عمليات الإنقاذ، التي شارك فيها عمال ومعدات إنقاذ ثقيلة وفرق من الكلاب من أجزاء واسعة من سيبيريا وموسكو.

زر الذهاب إلى الأعلى