زوجان يعيشان بعيداً عن الحضارة منذ 40 عاماً

لا يزال زوجان بريطانيان يعيشان بعيداً عن الحضارة بكل معطياتها الحديثة، ورغم ذلك، فهما من أسعد الأزواج على الإطلاق. ويعيش ستيف غرين 90 عاماً وزوجته جيني 67 عاماً، دون أي رفاهية حديثة، في المزرعة التي يقيمان فيها منذ 40 عاماً.

ويستيقظ الزوجان في السادسة صباحاً لرعاية حيواناتهما الداجنة، في بداية يوم عمل يستمر 18 ساعة، ويُعدان وجبات طعامهما باستخدام خضروات وفواكه يزرعانها بنفسيهما.

ولم يستخدم الزوجان الإنترنت على الإطلاق، ولم يصعدا على متن طائرة أبداً، ولم يزورا لندن، وكانت رحلتهما الوحيدة على متن قطار بخاري قبل عقود من الزمن، حسب صحيفة ميرور البريطانية.

وكانت أبعد رحلة للزوجين 50 ميلاً من مدينة ويتبي على ساحل يورك شاير، وذلك خلال شهر عسلهما قبل نحو 40 عاماً، والمرة الوحيدة التي عاشا فيها الحياة الحديثة، وزارا المتاجر المحلية لشراء السمك ورقائق البطاطا ليلة الجمعة من كل أسبوع.

وبسبب هذه الحياة البدائية،  تتوجه أنظار الإعلام إليهما، ومن المتوقع أن يظهرا في برنامج تلفزيوني عن حياتهما، سيجددان فيه نذور زواجهما.

ويقول ستيف عن حياته مع زوجته “لقاؤنا قبل 40 عاماً جعلني أسعد رجل في العالم”، وترد جيني على الإطراء  قائلةً:”عندما وقعت عيناي عليك كانت لحظة سحرية، سأحبك إلى الأبد”.



الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى