زيت الالوفيرا

زيت الالوفيرا في الأساس يتم استخراجه من الصبار وله الكثير من الفوائد سواء على البشرة والشعر ويتم استخدامه في العديد من الأوقات المتعددة، وكان المصريين القدماء يستعملون زيت الألوفيرا منذ أكثر من 6000 سنة وهو كانت تستعمله كليوباترا وتضعه على جسمها كروتين يومي لعلاج البشرة والأعتناء بها يومياً، وأيضاً أن اليونانيون القدماء كانوا يستعملون الألوفيرا لعلاج الصلع والأرق والعديد من الأمراض الأخرى، وحضارة الهنود الحمر كانوا يطلقون عليه أسم عصا الجنة، وسنتعرف على كل ما يخصه الآن عبر مجلة رجيم .

زيت الالوفيرا

كما أن زيت الألوفيرا له الكثير من الفوائد سواء للشعر والبشرة وهو الذي يتم استعماله طوال الوقت لأنها من أكثر الأشياء الطبيعية المفيدة وهو يتميز بأن به الكثير من الخصائص العلاجية، ويتم استعماله في مكافحة جميع البكتيريا والعفن والفطريات والفيروسات وهذا لأن نبات الألوفيرا من النباتات القوية التي يستفاد منها الجسم كثيراً، وهو الذي يتم استعماله في محاربة السرطان والأيدز ويتم استعمال زيت الألوفيرا في علاج الكثير من الأمراض سواء الجلدية أو غيرها من الأمراض الأخرى.

فوائد زيت الالوفيرا للشعر

زيت الالوفيرا

  • يحتوي زيت الألوفيرا على العديد من الخصائص المضادة للبكتيريا والفيروسات والالتهابات وهذا لأنه يحتوى على الأنثراكينون وهو الذي يعمل على تطهير فروة الرأس والذي يساعد في علاج الشعر وعلاج مشكلة تساقط الشعر.
  • وهو يحتوي على العديد من الأحماض الأمينية التي تفيد الشعر بالبروتين والتي تساعد في نمو الشعر سريعاً وبشكل صحي، يحتوي أيضاً على فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين هـ وفيتامين ب.
  • وأيضاً يحتوى على المعادن مثل المغنيسيوم والزنك والحديد والكالسيوم وغيرها من المعادن الأخرى المفيدة للشعر، والفيتامينات والمعادن هم يوفران الغذاء اللازم للشعر وفروة الرأس وهو مفيد لنمو الشعر بشكل صحيح.
  • أيضاً فأن زيت الألوفيرا يساعد في إعادة الجمال والرونق المميز إلى الشعر الباهت والمجهد ويساعد في إعادة التوازن الحمضي الطبيعي إلى فروة الرأس، يستخدم في علاج فروة الرأس ويخلصها تماماً من قشرة الشعر .
  • وهو من أفضل الزيوت التي تنعش الشعر ويتم تدليك بها فروة الرأس وهذا ما يساعد في التقليل من التوتر والإحساس بالانتعاش، ويساعد في ترطيب الشعر وهو ما يجعل الشعر نظيفاً وليس دهنياً، وهو يعمل على التقليل من نسبة الزيوت الطبيعية الزائدة في الشعر الدهني.

فوائد متنوعة لزيت الألوفيرا

  • زيت الالوفيرا يستعمل في علاج العديد من الأمراض الجلدية والتي منها جفاف الجلد وتشققه والعديد من مشاكل الشعر والجروح والحروق والإصابات الجلدية البسيطة، وأيضاً الخراجات التي توجد في الجلد والسكري.
  • ويعالج ارتفاع نسبة الدهون التي توجد في الدم ويتم استعماله في علاج العديد من الحالات الصعبة وهي مثل الأكزيما والقروح الجلدية.
  • ويساعد كثيراً في منع ظهور الشيخوخة المبكرة ويعمل على تبيض البشرة وتحسين الصحة الخاصة بالشعر ويعمل على التقليل من ظهور جميع التجاعيد والعيوب والبقع العمرية.
  • كما أنه يقلل من تساقط الشعر وقشرة الرأس والأطراف المتقصفة ويساعد كثيراً في سرعة نمو الشعر.

فوائد زيت الالوفيرا للبشرة

زيت الالوفيرا

  • من أهم فوائد الزيت أنه يتم استعماله في علاج حروق الشمس وهو من أكثر الأشياء التي تعالج الطبقة الخارجية للبشرة وتساعد في ترطيبها وهذا لأنها تحتوى على العديد من الخصائص المغذية والمضادة للأكسدة وهي التي تساعد في شفائها بشكل سريع.
  • أيضاً يعمل زيت الألوفيرا على ترطيب البشرة حيث أنه مثالي لجميع أصحاب البشرة الدهنية وهذا حيث أنه يساعد في توازن نسبة الدهون في البشرة، وهو يعمل أيضاً كمرطب مميز قبل وضع المكياج للنساء حيث أنه يمنع جفاف البشرة .
  • ويساعد في علاج الجروح الصغيرة والخدوش، ويتم استعماله في علاج حب الشباب لأنه يحتوى على العديد من الهرمونات التي تفيد البشرة مثل هرمون الأكسين.

فوائد زيت الألوفيرا الصحية

  • يتم استعماله في محاربة الشيخوخة وهذا لأنه يحتوى على الكثير من مضادات الأكسدة وهو مثل بيتا كاروتين وفيتامين سي وE وهو الذي يساعد في تحسين البشرة بشكل كبير والحفاظ عليها رطبة.
  • وأيضاً يعمل على التخلص من علامات التمدد وهي التي تنتج في الجسم بسبب الحمل أو زيادة الوزن أو النقصان السريع في الوزن وهي من الأشياء التي تؤدي لفقد البشرة مرونتها وهي التي تؤدي إلى ظهور علامات التمدد المزعجة وهذا بسبب التمزقات البسيطة في طبقات الجلد.

زيت الألوفيرا للفم واللثة

  • يساعد في تعزيز صحة الجسم لأنه يحتوى على أكثر من 75 عنصراً من العناصر الغذائية المتنوعة ومنها الفيتامينات والمعادن والأنزيمات والسكريات والمركبات الفينولية والأحماض الأمينية وحمض الساليسيليك.
  • يعالج جميع أمراض اللثة لأنه به العديد من الخصائص المضادة للفطريات والتي تساعد في علاج مشكلة التهاب الفم والأسنان واللثة وجروح الفم ويساعد في التقليل من نزيف وتورم اللثة وهو مرطب قوي وفعال للفم والأسنان.
  • يحسن من عملية الهضم ويعالج القرحة وهو يستعمله جميع الأشخاص كملين للأمعاء والتهاب المفاصل والروماتيزم وهو من أقوى الأشياء التي تعالج هذه الأمراض وهو مفيد للجسم.

زيت الالوفيرا

زيت الألوفيرا لعلاج البواسير

يعد زيت الألوفيرا من أكثر الأشياء الطبيعية التي لها فاعلية كبيرة في علاج البواسير وهذا حيث أنه له العديد من الخصائص المميزة والتي تعمل كمضاد قوي للالتهابات، وهو أيضاً يساعد بشكل كبير في التقليل من تهيج البواسير وهذا يكون من خلال تدليك المنطقة المصابة بزيت الالوفيرا وهي التي تساعد في تهدئة الحرقة والآلام الشديدة فيها، حيث أنها من المواد المميزة التي تتميز بطبيعتها والتي تساعد في تهدئة البواسير لذا فإن هذا الزيت مميز لأنه مستخرج من المادة الهلامية التي توجد في الصبار.

زيت الالوفيرا لتطويل الرموش

وضع زيت الالوفيرا على الرموش من أكثر الأشياء التي تساعد في تطويلها بشكل سريع وملحوظ وهذا يكون من خلال خلط زيت الالوفيرا مع الفازلين مع زيت الخروع، وخلطهم بشكل جيد ويتم وضع هذه الخلطة على رموشك من خلال فرشاة ماسكارا نظيفة وهذا يكون قبل النوم ثم يتم شطفها في الصباح.

وهذا من خلال استعمال الغسول الملائم، ويتم تكرار هذه الوصفة بأنتظام لمدة أسبوع فهي من أكثر الوصفات التي تساعد في إطاله الرموش لذا فيتم استعمالها بشكل دائم ومستمر.

زيت الالوفيرا

زيت الالوفيرا للتخلص من الخطوط البيضاء

يتم وضع كمية كافية من زيت الالوفيرا على الأماكن التي يوجد فيها الخطوط البيضاء ويتم تركه لمده لا تقل عن 5 دقائق وبعد ذلك يتم غسلها بالماء الدافئ، ومن الممكن أن يتم استعمالها بطريقة أخرى وهذا يكون من خلال مزج ربع كوب من زيت الألوفيرا ومعها 10 حبات من فيتامين هـ و5 حبات من فيتامين أ .

ويتم تطبيق ووضع المزيج على الخطوط البيضاء ويتم ترك المزيج حتى يجف تماماً وبعد هذا يتم غسلها بالماء وهي من أكثر الوصفات التي تساعد في التخلص من الخطوط البيضاء.

زيت الألوفيرا لعلاج الهالات السوداء

استعمال زيت الألوفيرا مع العسل من أهم الأشياء التي تساعد في التخلص من الهالات السوداء، وهي التي يتم وضعها حول العينين والجفون ويتم تركه لمدة لا تقل عن 15 دقيقة، ويتم غسل العينين بالماء وتكرر هذه الوصفة كل ليلة وهذا ليتم الحصول على أفضل نتائج وهي من الأشياء الهامة التي توفر أفضل النتائج أثناء أسبوع واحد فقط.