سائق التوصيل بالرياض يكشف عن ثغرة مكّنت الجناة من تنفيذ جريمتهم

سائق التوصيل ضحية عملية السطو بالرياض يكشف عن ثغرة مكّنت الجناة من تنفيذ جريمتهم ،كشف الشاب الذي يعمل سائق توصيل بأحد التطبيقات، والذي تعرض قبل أيام لعملية سطو من قِبل 4 أشخاص سرقوا سيارته وأحرقوها للتخلص من آثار الجريمة،

عن ثغرة في نظام الشركة التي يعمل بها مكّنت الجناة من تنفيذ جريمتهم وتعذّر تعقبهم بعد ذلك.

وأوضح الشاب وفقاً لـ “سبق”، أنه بعد وقوع الحادثة وتقديمه بلاغاً للجهات الأمنية، توجّه للشركة التي يعمل بها للحصول على بيانات عن الجاني لتقديمها لجهات التحقيق،

غير أنه اتضح أن الجاني استخدم معلومات مزيفة.

وأضاف أنه حينما يطلب شخص الانضمام إلى الشركة كسائق، يطب منه الكشف عن كل أوراقه الثبوتية وأوراق مركبته مع صورة شخصية له ليشعر الراكب بالأمان،

وعلى العكس لا يطلب من الراكب سوى بيانات بسيطة يمكن تزييفها، مبيناً أن الجناة استغلوا هذه الثغرة لتنفيذ جريمتهم.

وطالب الشاب هيئة النقل بتوجيه الشركات بتطبيق ما يُطبّق على السائق، بأن يطبق على الراكب أيضاً، مشيراً إلى ثقته في أن يتوصل رجال الأمن للجناة وتقديمهم للعدالة.