سياحة و فنادق

سجن سابق في تركيا يتحول لمتحف يجذب السياح

تعد تركيا من أكثر البلدان في العالم الغنية بالمتاحف يوجد بها عدد فريد من المتاحف لا توجد في أي مكان بالعالم غير تركيا، متاحف القادة والزعماء والأدباء ومتاحف الفنون الإسلامية ومتاحف معمارية ومتاحف لإظهار المعالم السياحية حتى متاحف لتجميع لعب الأطفال على مر العصور ومتاحف الطهي لذلك فهي قبلة المتاحف العالمية ، من ضمن أشهر المتاحف الحديثة سجن سابق تم تحويله لمتحف في ولاية عثمانية في الجنوب التركي ويجذب عدد هائل من الزوار بسبب تفرد الفكرة.

تم استخدام مبنى السجن الواقع في مدينة قادرلي  في ولاية عثمانية الذي تم استخدامه لأكثر من أربعين عامًا كسجن إلى متحف فريد من نوعه يعرض تقاليد الولاية وطرق الحياة في الماضي ولمحات من حياة السجناء به، أغلبهم من السجناء السياسيين في الحقبة الماضية من عمر تركيا ، تم غلق السجن قبل سبع سنوات ، يستقبل المتحف حسب قول المسئولين عليه يوميًا أكثر من 50 ألف زائر وتم افتتاحه في أوائل العام الماضي 2016 م ، من المميز أن المتحف يعرض الحياة الخاصة في الماضي أيام الحكم العثماني لتركيا يستعرض المتحف الحرف التقليدية التي اندثرت وشارفت على الاندثار منها تنظيف الأواني النحاسية وصناعة سروج الخيول وحدوة الخيل وأعمال الحدادة ، تم تجسيد كل تلك الأشياء داخل المتحف عن طريق التماثيل الشمعية ، فالمتحف من المتاحف الفريدة لمحبي الماضي فهو بأخذك في رحلة في عبق الماضي رحلة ممتعة للاستفادة والتعرف على التراث العثماني الفريد خاصة للأطفال ومحبي التاريخ وزيارة المتاحف.

 

سوف تشعر بالغرابة بسبب دقة المعروضات التي تجعلك تعيش في الماضي حقًا،  يعرفك المتحف على صعوبات الحياة في الماضي و كيف كانت حتى تدرك تسهيلات الزمن الحالي ، يضم المتحف عدد من القاعات التي ترمز لأشياء متنوعة منها قاعة الفن التي ترمز للفنون الموسيقية العثمانية وتجسدها و قاعدة الحدادة والتراث الشعبي و قاعدة صناعة الملاعق وأدوات المطبخ وقاعة العسكر و مقتنيات السجن وأوراقه وقاعة للأزياء التركية القديمة لأكثر من حقبة وقاعدة لحناء العروس والعرس العثماني .

 

تعد ولاية عثمانية من أجمل الولايات التركية التي ما زالت تحتفظ بطابعها التقليدي المميز يتوافد إليها عدد كبير من السياح و تعمل وزارة السياحة والثقافة التركية على جذب قطاع كبير من السياح إليها عبر إنشاء المشروعات السياحية كالمتاحف  هي من الولايات العثمانية التي تفعل المهرجانات الصعبة منها مهرجان الطرق الوعرة أو رياضة التطعيش بسبب المناخ والطبيعة المناسبة في الولاية الواقعة في الجنوب التركي الحافلة بالطرق الوعرة والمنحدرات والحفر ، الولاية مناسبة لمن يحب الحياة الصعبة والتلال الرملية وروح الإثارة وحب السفاري والتخييم ..

 

يعد الجنوب التركي من الأماكن المثيرة بشكل عام لمحبي الانطلاق والمغامرة وأنشطة التخييم ومحبي التراث الثقافي والآثار والتاريخ ، يعد الجنوب التركي من الجنان الأرضية هو قبلة عدد هائل من السياح، كما أنه مناسب لمحبي التعرف على الطعام التركي التقليدي والطواجن التركية الشهية تقدم في جميع مطاعم الجنوب التركي والشاي التركي الطازج غير المؤكسد ، بجانب الطبيعة المميزة المبدعة والشلالات الجميلة .

 

لو كنت من محبي المتعة والإثارة مع التعرف على الثقافة التركية القديمة لا يفوتك زيارة تلك الولاية الجميلة و زيارة متحف السجن لاشك أنه من المعالم الفريدة حقًا ويلاقي اهتمام كبير من قبل المسئولين عن السياحة داخل الولاية

 

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock