صحة

سرطان الجلد الحميد

محتويات

سرطان الجلد

أحد أنواع السرطانات الناجمة عن طفرةٍ في الحمض النووي للخلية الجلدية، حيث إنّ الحمض النووي DNA هو المسؤول عن نمو الخلايا الطبيعي والمنتظم ونشاطها أيضًا، وتتحول الخلية الجلدية من خليةٍ طبيعيةٍ إلى خليةٍ غير طبيعيةٍ عند حدوث الخلل في الحمض النووي لها نتيجة عدة عوامل مختلفةٍ، وتنقسم الأورام الجلدية إلى نوعيّن هما: الورم الخبيث والورم الحميد المعروف باسم سرطان الجلد الحميد نتيجة حدوث اضطرابٍ في خلايا الجلد.

سرطان الجلد الحميد

يمتاز هذا النوع من الورم الجلدي بعدة مميزاتٍ تميزه عن الورم الخبيث وهي:

  • النمو غير الطبيعي لخلايا الجلد السطحية أو العميقة ولكنها غير قابلةٍ للانتشار إلى الخلايا الأخرى وتحويلها من طبيعيةٍ إلى غير طبيعيةٍ كما في الورم الخبيث.
  • عدم عودة الورم الجلدي الحميد إلى الظهور ثانيةً بعد علاجه أو استئصاله على عكس الورم الجلدي الخبيث الذي قد يعاود الظهور ثانيةً بعد الاستئصال.
  • بطئ النمو على عكس الخبيث فهو سريع النمو والانتشار بين الخلايا الجلدية وقد ينتقل إلى أعضاء أخرى في الجسم.
  • سُمي الورم أو السرطان حميدًا لأنه يُحمد على عدم انتشاره إلى باقي الخلايا وبقائه في مكانه دون حِراكٍ.

أنواع سرطان الجلد الحميد

  • الورم الشائكي المتقرننوعٌ من سرطانات الجلد الحميدة السّير ولكنها ذات مظهرٍ خبيثٍ يُشابه سرطان الجلد الحرشفي الوسفي، وفي حالاتٍ كثيرةٍ يصّعب التفريق بينهما لذا يُطلق عليه السرطان الجلدي الكاذب، ويمتاز بسرعة تشكله وتكونه على شكل عُقدٍ تظّهر على سطح الجلد لها تحدُّب أو قُبة، ويظهر عادةً في الأماكن دائمة التعرض لأشعة الشمس خاصةً لمن هم في منتصف العمر من الرجال والنساء، ويبدأ في التراجع والاختفاء تدريجيًّا بعد عدة أشهرٍ من العلاج أو الجراحة.
  • الورم الليفي الجلدينوعٌ آخر من سرطانات الجلد الحميدة كما يُطلق عليه اسم الورم القاسي، وهو عبارةٌ عن عقدٍ أو نتوءاتٍ تظهر على سطح الجلد وتمتاز بصِغر الحجم، والشكل الكروي، والارتفاع البسيط عن سطح الجلد، والتسبب بالألم للمريض، وعددها واحدٌ أو أكثر، وتظهر في غالب الحالات في الأطراف، وذات لونٍ رماديٍّ، وتُعالج بالاستئصال الجراحي.
  • الزوائد الجلديةعبارةٌ عن ورمٍ صغيرٍ رخوٍّ خيطيٍّ يتكون من طبقاتٍ متتاليةٍ من الجلد ولا يزيد طولها عن 5 مليميتر، وتنتشر في منطقة الرقبة وتحت الإبط خاصةً عند البدناء، ويتم إزالتها بالتخثير الكهربائي.
  • الورم الحبيبي المقيحشكلٌ آخر من سرطانات الجلد الحميدة وهو مكتسبٌ، ويتكوّن بسبب الوخز أو الرض في المناطق المكشوفة من الجسم كالوجه والساعديّن وأصابع القدمين واليدين والشفتين، وهو ذو شكلٍ كرويٍّ ولونٍ بنفسجيٍّ، كما يمتاز بسرعة التكوُّن، وقد يزداد الحجم ويتم علاجه بالتخثير الكهربائي.

المراجع:   1

اظهر المزيد