اخبار السعودية

سياسي / الخارجية الفلسطينية : حكومة الاحتلال تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس

في المملكة العربية السعودية سياسي / الخارجية الفلسطينية : حكومة الاحتلال تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس، تناقل يومنا هذا خبر سياسي / الخارجية الفلسطينية : حكومة الاحتلال تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس.
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا سياسي / الخارجية الفلسطينية : حكومة الاحتلال تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع وكالة الانباء الرسمية واس.
وتحدث موضوع سياسي / الخارجية الفلسطينية : حكومة الاحتلال تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

رام الله 24 ربيع الآخر 1439 هـ الموافق 11 يناير 2018 م واس
تحدثت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية إن حكومة الاحتلال “بنيامين نتنياهو” تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس .
وأوضحت يومنا هذا، أنها حذرت مرارًا وتكرارًا من المشروع الاستعماري التوسعي الذي يستهدف مناطق جنوب وجنوب غربي نابلس، والقاضي بإقامة تجمع استيطاني ضخم عبر تطوير وتوسيع الطرق الاستيطانية، وبشكل خاص طريق 60 الاستيطاني وطريق 55 الذي يتفرع منه باتجاه الغرب، لربط المستوطنات والبؤر الاستيطانية في تلك المنطقة ببعضها البعض، وخلق بنية تحتية تسمح بإقامة الآلاف من الوحدات الاستيطانية الجديدة في المنطقة، وربطها بالعمق الإسرائيلي، بما يؤدي إلى محو الخط الأخضر وتقطيع أوصال الضفة الغربية المحتلة والحيلولة دون قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة .
وحملت الخارجية الفلسطينية في بيانها، حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة والمباشرة عن مخاطر وتداعيات مخططاتها الاستيطانية وإجراءاتها القمعية والتنكيلية بحق المواطنين، والعقوبات الجماعية ضد القرى والبلدات الفلسطينية الواقعة في تلك المنطقة ، داعية المجتمع الدولي إلى سرعة التحرك لتوفير الحماية الدولية لشعبنا، وتنفيذ القرارات الأممية ذات الصلة، خاصة القرار 2334 .
// انتهى //
15:24ت م

www.spa.gov.sa/1707866

مصدر الخبر : سياسي / الخارجية الفلسطينية : حكومة الاحتلال تستغل الأحداث لتسريع إقامة تجمع استيطاني ضخم جنوب نابلس : وكالة واس

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: