ثقافة عامة

صلاة الضحى عدد الركعات ووقت الصلاة

يجهل الكثيرون كيفية صلاة الضحى أو حكمها أو وقتها وعددها في المقال القادم نوضح حكم صلاة الضحى وعددها وأفضل أوقاتها وعدد من أحاديث النبي محمد حول صلاة الضحى.

حكم صلاة الضحى

هي سنة مؤكدة أى من النوافل ويثاب فاعلها ولايعاقب تاركها وهى مؤكدة من قبل جمهور العلماء على رأسهم الشافعي ومالك وابن حنبل فيما عدا أبوحنيفة الذي قال أنها مندوبة .

ولا تعوض صلاة الضحى صلاة الفجر؛ لأن الفرض هو الأصل في الصلاة كما قال ابن حجر عند شرح حديث البخاري : وما تقرب إلي عبدي بشيء أحبَّ إليَّ مما افترضتُ عليه. ومحل هذا في الدنيا بمعنى أنه لا يسقط طلب الفريضة بصلاة الضحى، ولا بعمل آخر..

وقت صلاة الضحى

عاداة ماتكون صلاة الضحى بعد ارتفاع الشمس قيد رمح اى بعد مضي ربع النهار ويقال أنها قبل صلاة الظهر بساعتين ويطلق عليها أيضا اسم صلاة الأوابين.

قال الشيخ ابن باز :صلاة الإشراق هي صلاة الضحى في أول وقتها، وقدّره الشيخ ابن عثيمين بأنه بعد شروق الشمس بربع ساعة إلى قبيل صلاة الظهر بعشر دقائق.

 عدد ركعات صلاة الضحى

صلاة الضحى ركعتان، هذا أقلها، وإن صلى أربعاً أو أكثر فلا بأس، ليس لها حد محدود، وأكثر ما ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلم – ثمان ركعات، -عليه الصلاة والسلام-، وصلاها يوم الفتح، هذا هو الأفضل، إذا صلى ثنتين، أو صلى أربع تسليمتين، أو صلى ست ثلاث تسليمات، أو صلى ثمان أربع تسليمات، أو صلى عشر خمس تسليمات، فلا بأس، كله طيب وليس لها حد محدود، قال بعض أهل العلم: أكثرها ثمان، ولكن ليس عليه دليل، فيصلي الإنسان ما يسر الله له ثنتين، أو أربع، أو اكثر، يسلم من كل ثنتين هذا هو الأفضل، ويخشع فيها ويطمئن ويبدأ وقتها من ارتفاع الشمس قيد رمح إلى وقوفها قبل الزوال بنحو ربع ساعة، أو ثلث ساعة تقريباً، هذا وقت الضحى، والأفضل إذا اشتد الضحى، قبل الظهر بساعة ساعتين هذا هو الأفضل، هناك صلاة الأوابين حين ترمض الفصال، كما قال النبي -صلى الله عليه وسلم-، فإذا صلاها قبل الظهر بساعة بساعتين هذا أفضل، وإن صلاها بعد ارتفاع الشمس كفى ذلك. وليس لها عدد محصور يصلي ما يسر الله له ثمان، أو أكثر، أو أقل، أما تحية المسجد فهي ركعتان فقط، إذا دخل المسجد في أي وقت، يصلي ركعتين حتى ولو كان الإمام يخطب يوم الجمعة لا يجلس حتى يصلي ركعتين، وحتى في وقت النهي، هذا هو الصواب، إذا دخل بعد العصر يريد الجلوس في المسجد؛ لصلاة المغرب، أو للدرس، صلى ركعتين، أو بعد الفجر جاء للدرس أو يجلس في المسجد إلى طلوع الشمس صلى ركعتين هذا هو الصواب. يسأل أيضاً عن تحية المسجد سماحة الشيخ تقدم الجواب عنه.

حديث عن فضل صلاة الضحى

فصلاة الضحى مستحبة، لما رواه مسلم عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى . 

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: