صحة

طاعون العصر إلى زوال.. علاج جديد يقضي على الإيدز

فيما لا يزال مرض الإيدز أو كما يطلق عليه “طاعون العصر”، يفتك بآلاف البشر حول العالم، أعلن علماء فرنسيون أخيرا، أنهم توصلوا إلى ما قد يساعدهم في إنتاج علاجات تقضي على هذا المرض.

واكتشف العلماء علامات حيوية يمكنها تمييز الخلايا النائمة، المصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة من الخلايا السليمة، وهو ما قد يؤدي إلى إنتاج علاجات تستهدف الخلايا المصابة وبالتالي القضاء على الفيروس تماما وعلاج المريض.

وكانت آخر مرة يتمكن فيها الباحثون من تحديد الخلايا الفيروسية الكامنة في العام 1996، ويمكن استخدام هذا الاكتشاف في ابتكار عقاقير قادرة على علاج الفيروس.

وتقوم العلاجات، باهظة الثمن، المضادة للفيروسات، بخفض مستويات فيروس نقص المناعة البشرية بشكل كبير، ما يتيح للمرضى حياة طبيعية نسبيا، بحسب ما جاء في صحيفة “عكاظ”.

وأضافت الصحيفة، أن عددا صغيرا من خلايا الفيروس يبقى موجودا في نحو مليون خلية من الخلايا التائية المضادة للعدوى، وعند التوقف عن العلاج يتضاعف مستوى الفيروس بسرعة، وهذا ما يعني أن المريض لا يمكنه أن يتعالج تماما.

اظهر المزيد