اخبار السعودية

طالب يترك مقاعد الدراسة ويبيع “الشاهي” في الطريق العام بالليث.. تعرف على قصته

تفاصيل طالب يترك مقاعد الدراسة ويبيع “الشاهي” في الطريق العام بالليث.. تعرف على قصته

أجبرت الظروف الأسرية الشاب يحيى الهلالي بقرية مراج شرق محافظة الليث التابعة لمنطقة مكة المكرمة أن يترك مقاعد الدراسة بالكلية التقنية ويتفرغ لبيع الشاهي على الطريق العام، بعد أن غاب عنه والده خلف القضبان بسبب الديون، حيث وجد نفسه العائل الوحيد لأسرته المكونة من 9 أفراد بحكم أنه الأكبر بينهم. يقول الشاب يحيي وفقًا لـ”سبق”: كنت أدرس في الكلية التقنية بالليث، وكان والدي يعمل حارس مدرسة وهو من يقوم برعايتنا، لكن الظروف لم تمهله طويلاً بسبب الديون التي تراكمت عليه وانتهت به منذ العام الماضي في السجن والذي يبعد عنا أكثر من 200 كلم.

ويضيف: لم نستطِع الحصول على راتب والدي بسبب توقف خدماته ودخوله السجن، عندها وجدت نفسي العائل الوحيد –بعد الله– لأسرتي المكونة من تسعة أفراد بحكم أنني أكبر الأبناء، فأجبرت على ترك دراستي في الكلية وذهبت للبحث عن عمل أستطيع أن أجلب من خلاله قوت يومنا، فلم أجد سوى أن أبيع الشاهي على الطريق العام. ويختم “الهلالي”: بيع الشاهي متعب جداً، حيث أخرج من منزل أسرتي الساعة الثانية ظهراً وسط الغبار بسبب “السافي”، وأمضي ساعة من الوقت وربما أكثر في بعض الأحيان بحثاً عن الحطب، ودخل اليوم الواحد يتراوح بين 30 – 50 ريالاً.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock