طرق العناية بالبشرة الجافة

للتخلص من مشاكل البشرة الجافة في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الطرق الطبيعية للعناية بالبشرة الجافة

يعد تنظيف الجسم الجاف أحد الطرق الطبيعية لتنقية الجسم من السموم والتخلص من مشاكل البشرة مثل السيلوليت ، وهي أحد الطرق التي يوصي بها خبراء التجميل والعناية بالبشرة ، وتعتمد هذه الطريقة في تنظيف الجسم على استخدام فرشاة جافة خشنة من الألياف الطبيعية القاسية المخصصة لتفريش الجسم ، وتعد هذه الطريقة التقليدية ذات فوائد جمالية عديدة .

أسباب جفاف البشرة

بعض حالات جفاف البشرة تحدث بسبب عوامل مرضية،و بعضها ينتج من سوء العناية و الإهتمام،حيث أن هناك العديد من العادات الخاطئة التي يقوم بها الناس مثل التعرض لأشعة الشمس القوية لفترات طويلة ، و التعرض للمواد الكيميائية مثل مواد التنظيف و غيرها. كما أن الإستحمام بالماء الحار لأكثر من مرة في اليوم يعمل على إزالة الطبقة الدهنية التي تزيد من محتوى الرطوبة، فإأن الحرارة تعمل على تبخير نسبة من الماء الموجود في خلايا الجسم و تزيد من نسبة الجفاف . إضافةً إلى ذلك فإن استخدام بعض أنواع الصابون القلوية التي تحتوي على العطور و التي تقل فيها نسبة المواد المرطبة تساهم في جفاف البشرة أيضاً أما بالنسبة للعوامل المرضية ؛هناك بعض الحالات التي تتسبب في جفاف الجلد مثل الخلل في العمليات الأيضية مثل قلة نشاط الغدة الدرقية ، أو عدم إفراز كميات كافية من الدهون من الغدد الدهنية وقد تبين أن لمرض السكري أثره حيث يساهم في ظهور أعراض جفاف البشرة إضافةً إلى ذلك فإن التقدم في السن يقلل من قدرة البشرة على الإحتفاظ بالماء و ذلك بسبب رقة الجلد الذي يؤدي إلى تقليل عدد الخلايا التي تحتوي نسبة من الدهون و تساهم في إبقاء كمية أكبر من الماء في الجلد

فوائد تنظيف الجسم الجاف :

– تنشيط الدورة الدموية : حيث يعمل تدليك الجسم بطريقة دائرية على تنشيط الدورة الدموية ، وسهولة التخلص من السموم ، مما يساعد في الوقاية من الأمراض والشعور بالطاقة والحيوية .
– تقشير البشرة : يعمل تنظيف الجلد الجاف على ازالة الخلايا الميتة المتراكمة على طبقات البشرة ، تنظيف المسام مما يحسن من تنفس البشرة ويؤخر ظهور التجاعيد وعلامات تقدم السن ويكسبها مظهرا أكثر نضارة وشباب .
– التخلص من السيلوليت : يعد فرك الجسم الجاف بطريقة دائرية خطوة هامة لإذابة الدهون ، واعادة توزيعها بطريقة منتظمة تحت سطح الجلد وهو ما يقلل المظهر المتعرج للسيلوليت ، ويساعد على شد البشرة وجمالها .
– تنشيط الغدد الليمفاوية : يلعب التنظيف الجاف للجسم دورا هاما لتحفيز الجهاز الليمفاوي لأداء وظيفته بشكل جيد ، حيث أنه يقوم بالتخلص من الشوائب الناتجة عن أنسجة وخلايا الجسم لتنقلها عبر الدم لتطهير وتنظيف الجسم ، وهو ما يعمل على تقوية المناعة وحماية الجسم من الأمراض والالتهابات .
– التخلص من التوتر والعصبية : يعد تنظيف الجسم أحد الطرق المتبعة في المساج الطبيعي للجسم ، وهو ما يؤدي إلى ارتخاء العضلات ، وتهدئة الأعصاب ، والتخلص من التوتر والقلق .

خطوات تنظيف الجسم الجاف :

– يعتمد تنظيف الجسم الجاف على استخدام فرشاة أو ليفة طبيعية ، لتقوم بتفريش الجسم .
– يبدأ تنظيف الجسم باستخدام الفرشاة بطريقة دائرية من أسفل لأعلى وفي اتجاه القلب ، أو التحرك في خطوط مستقيمة لأعلى ، ويفضل الخبراء الطريقة الدائرية حيث أنها تنشط الجهاز الليمفاوي للجسم المقاوم للأمراض .
– حيث يبدأ التنظيف من القدمين وبقوة بحركات دائرية ، ثم نتجه للساقين بخطوط مستقيمة من الخلف ثم الأمام ، أما الركبتين فتكون بطريقة دائرية .
– يبدأ تدليك الفخذين من الخلف لأعلى نحو الأرداف ، ثم المؤخرة من أسفل لأعلى بطريقة دائرية .
– جانبي الجسم ، نعمل على تدليكهما لأعلى في اتجاه القلب ، مع مراعاة التدليك برفق في هذه المناطق .
– تدليك الظهر ، ويكون بطريقة طولية من أسفل لأعلى وصولا للأكتاف .


– تدليك اليدين والذراعين ، ويكون بطريقة طولية من أسفل لأعلى ، ومن الأمام ثم من الخلف ، أما الكتفين يكون التدليك من الخارج إلى منتصف الظهر .
– تدليك الصدر يكون برفق وبحركات دائرية .
– تدليك البطن ، بطريقة دائرية للتخلص من الدهون .
– ينصح بتجنب تفريش الجسم بالفرشاة الخشنة في المناطق المجروحة أو الملتهبة ، أو المصابة بأي نوع من أنواع الطفح الجلدي لتجنب التهابها .
– ينصح بتكرار هذه الخطوات مع كل صباح قبل الحمام اليومي لمدة عشرة دقائق تقريبا للحصول على الطاقة والنشاط .
– يمكن استعمال مقشر لطيف على البشرة أيضا .
– الحصول على حمام دافئ بعد عملية التنظيف الجاف تزيد من تفتح المسام وتنفس الخلايا .
– ترطيب الجلد والبشرة بمرطب مناسب لمزيد من النعومة والجمال .
– قد يكون استعمال الفرشاة الخشنة شاق وقاسي على الجلد في البداية لكن تكرار العملية يساعد على التعود والتأقلم مع ملمسها ، مع ملاحظة عدم الإفراط في تفريش الجلد لتجنب التهابه واحمراره .

طرق العناية بالبشرة

أول خطوة في طريق العناية بالبشرة هي معرفة نوع بشرتك ، فهذه الخطوة تنقلك مباشر إلى الطريق الصحيح في رحلة العناية بالبشرة وتؤدي إلى الحصول على نتائج سريعة ومبهرة ، حيث تنقسم البشرة إلى عدّة أنواع وهي :

– البشرة الدهنيّة : هي زيتيّة نوعاً ما حيث يُرى لها لمعان في فصل الصيف ، كما أن المسامات فيها واسعة ، وتظهر فيها البثور بكثرة. البشرة العادية : وهي بشرة لا دهنية ولا جافة ، عالعكس تظهر ناعمة وهي أفضل أنواع البشرة فهي لاتظهر فيها البثور بكثرة كالبشرة الدهنية.

– البشرة الجافة : وهي من اسمها تكون دائماً جافة ومشدودة وضيقة المسامات ، وتظهر فيها التشققات ، فهي تحتاج إلى عناية خاصة وبالذات في فصل الشتاء.

– البشرة المختلطة : وهي تجمع بين البشرة الدهنية والبشرة الجافة ، فهي في منطقة الجبين والأنف والذقن تُعتبر دهنيّة (T-zone) وفي باقي المناطق جافة.

نصائح للعناية بالبشرة

يجب الإهتمام بترطيب البشرة وخاصة في فصل الشتاء ، لذلك يجب المحافظة على شرب الكثير من الماء على مدار اليوم وشرب العصائر الطبيعية الخالية من المواد الصناعية. استخدام الماسكات والخلطات الطبيعية للبشرة مثل ماسك الأرز والكمون، فذلك أفضل من الخلطات الصناعية التي يدخل فيها بعض المواد الكيميائية التي تضّر بالبشرة. ممارسة التمارين الرياضية فهذا يُساعد في تنشيط الدورة الدموية مما يؤدي إلى زيادة نضارة البشرة. لحماية اليدين يجب استخدام القفازات أثناء استخدام الماء بكثرة أو المواد الكيميائية ومواد التنظيف ، واستخدام الكريم المرطب المناسب. وضع مساحيق التجميل على البشرة بعد وضع كريم مرطب وواقي ، ثم التأكد من تنظيف البشرة جيداً من آثار مساحيق التجميل قبل النوم. استخدام الكريمات المرطبة قبل النوم ، حيث أنّ البشرة في الليل تستفيد من الكريمات أكثر وتحافظ على ترطيبها. المحافظة على تناول الغذاء الصحي المتوازن ، حيث أنَّ البشرة تحتاج إلى بعض العناصر الغذائية الموجودة في الأغذية مثل فيتامين C الذي نحصل عليه من الحمضيات والسبانخ ، و التوت الغني بالمواد المؤكسدة ، والأفوكادو الذي يحتوي على فيتامين C والفيتامين E من الأفضل مراجعة طبيب جلدية أو أخصائي بشرة بين فترة وأخرى للحصول على بعض النصائح.

من طرق العناية ببشرة الوجه سنذكر لك سيدتي ما يلي

الإكثار من شرب الماء فهو يعمل على ترطيب البشرة ويحميها من الجفاف وهي الخطوة الأساسية.
معرِفة نوع بشرة الوجه فهناك البشرة الدهنيّة والبشرة الجافة والبشرة المختلِطة ، ولكل منها ماسكات خاصة وطرق عناية خاصة بها.
يجب أن تبتعدي عن وضع مساحيق التجميل على البشرة مباشرة وإنما ضعي كريم واقي أو مرطب ثم ضعي مساحيق التجميل ، ويجب تنظيف هذه المساحيق قبل النوم تنظيفاً جيداً ، لأن البشرة تتنفس في الليل واستخدام الكريمات المرطبة ليلاً لأن البشرة في الليل تمتص الكريمات بصورة أكبر.
التركيز على تناول الغذاء الصحي والمتنوِّع وخاصة الخضراوات والفواكه ، فهو يحتوي على المواد الغذائية التي تساعد البشرة وتحافظ عليها ،حتى لو كنتي تتبعي حمية غذائية خاصّة يجب أن تُحافظي على الحصول على المواد الغذائية.
قومي بتقشير البشرة بشكل أسبوعي بالمقشرات الخاصة حسب نوع بشرتك.
حافظي على ممارسة التمارين الرياضية فهي تعمل على تنشيط الدورة الدموية وخاصة في الوجه.
ابتعدي عن السهر الزائد والإرهاق وحاول الحصول على قسط كافي من الراحة والنوم.
ابتعدي عن لمس البثور إذا ظهرت في الوجه، لأنك بهذا الشكل تُساعدين على زيادة انتشار الجراثيم والفيروسات على كافة الوجه، كما أنه ربما تترك هذه البثور علامات وندوب وفجوات يصعب التخلص منها فيما بعد.
إذا لاحظتي وجود مشاكل بالبشرة لم تستطيعي التخلص منها لوحدك فزوري طبيب الجلدية أو أخصائي بالبشرة ليحلل طبيعة المشكلة ويصرف لك العلاج اللازم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى