صحة

طرق علاج تقلصات البطن

هل عانيت من قبل من مغص في البطن ولم تستطع علاجه باستخدام الوصفات المنزلية؟ في المقال التالي نوضح لكم كيفية علاج المغص بطرق بسيطة معدة في المنزل.

لا يستوجب مغص البطن عادة التوجه إلى الطبيب، فالمصاب يشعر بالتحسن مع مرور الوقت إن لم يكن هناك سبب طبي جدي له، بإمكانك علاج مغص البطن باستخدام بعض الطرق المنزلية البسيطة. لكن بعض الأعراض تستلزم عناية طبية فورية.
تقلّصات البطن هي تشنّجات قويّة لا إراديّة تُصيبُ عضلاتِ البطن، تتركّزُ في منتصفِ البطن وتكونُ على شكل موجات، تسبّبُ آلامًا قصيرةَ الأمد في المعدة، قد تكونُ بشكل مستمرّ أو متقطّع، ويحتاج المريض إلى مراجعة الطبيب في حال كانَ الألمُ مفاجئًا وحادًّا، خاصّة إن تركّزَ في منطقة معيّنة، وعادة ما يكونُ مغص البطن المصاحب للانتفاخ ناجمًا عن وجود هواء محصور، يتخلّص منه المريض عن طريق التبوّل، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج تقلصات البطن.

طرق علاج تقلصات البطن

يعتمدُ علاجُ تقلصات عضلات البطن على العامل المُسبّب، ومن طرق العلاج:

  • استخدام الكمّادات الدافئة: وذلك بالاستلقاء على الظهر ووضع الكمادات على البطن أو استخدم زجاجة ماء ساخن، فذلك يقلّلُ من التقلّصات المؤلمة.
  • شرب البابونج، لقدرته على التخفيف من اضطرابات المعدة.
  • أخذ حمّام دافئ: يمكنُ الاسترخاءُ في حمّام ساخن لمدّة 15-20 دقيقة على الأقلّ مرةً يوميًا، حيثُ يساعدُ الماء الساخن على ارتخاء العضلات وتنشيط الدورة الدمويّة.
  • تناول منقوع الزنجبيل: يُحضّرُ بغمر قطع الزنجبيل الطازج في ماء ساخن، وتركِها دقائق ثمّ شربها، كما يمكن تناول مكمّلات الزنجبيل الموجودة في الأسواق، حيثُ يُسهمُ الزنجبيل في تنظيم عمليّة الهضم وتخفيف آلام المعدة،

أعراض تقلصات البطن

أسباب تقلصات البطن

يُرجّحُ سبب حدوث التقلّصات الشديدة للأسباب الآتية:

الوقاية من تقلصات البطن

  • تناول الألياف الغذائية والخضروات الورقية، والتقليل من تناول البقوليات.
  • شرب ما يقارب ثلاثة لترات من الماء يوميًّا، والتقليل من المشروبات الغازيّة.
  • عدم الإكثار من الأطعمة التي تسبّب الحرقة الحموضة، مثل الأطعمة الحارّة أو المتبّلة.
  • الحدّ من تناول الكافيين والكحوليّات.
  • المداومة على ممارسة التمارين الرياضية الحركية، خاصّة تمارين البطن العلوية والسفليّة.
  • تناول وجبات صغيرة ومتكرّرة خلال اليوم بدلًا من الوجبات الكبيرة، ويُفضّل تناولُها ببطء.
  • عدم النوم بعد الأكل مباشرةً.
  • الامتناع عن التدخين.
  • تناول الألياف الغذائية والخضروات الورقية، والتقليل من تناول البقوليات.
  • التقليل من الدهون المُشبعة؛ لاحتوائها على نسبة كبيرة من الدهون الحيوانية صعبة الهضم.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock