طرق فعالة لعلاج السمنة عند الأطفال

طرق فعالة لعلاج السمنة عند الأطفال
طفل
وصلت نسبة الأطفال التي تعاني من أمراض السمنة إلى أكثر من 50 مليون طفل حول العالم بحسب منظمة الصحة العالمية. وهذا المؤشر ينذر بخطورة على صحة الأطفال وتهديدها بالإصابة بالأمراض الناتجة عن زيادة الوزن. وتوضح الدكتورة علياء خفاجة خبيرة التغذية أسباب السمنة عند الأطفال قائلة إن “تطور التكنولوجيا واستحداث وسائل ترفيهية وتعليمية تعتمد على الأجهزة اللوحية والكمبيوتر يقلل من حركة الطفل بشكل يسمح للدهون بالتخزين في الجسم”.تؤثر السمنة على الحالة النفسية للطفل بين زملائه، فهي تقلل ثقة الطفل بنفسه و  يمكن أن تؤدي الى الإصابة بالاكتئاب و الصعوبة في التواصل مع الآخرين. لهذه الأسبلب، يجب التعرف على الوسائل التي تعالج مشكلة السمنة عند الطفل لمساعدته على الاستمتاع بطفولة سعيدة.

السمنة عند الاطفال

يخضعُ الجسمُ في بدايةِ نموّه إلى عددٍ من التغييراتِ الفيسيولوجيّةِ، التي تزيدُ من قابليّةِ تعرّضِه إلى اضطرابات صحيّة عديدة منها السّمنة، التي تُعرّفُ بأنّها الحالة الطبيّة التي تتراكم فيها الدهونُ الزائدة في جسم الطفل، وينتجُ عنها زيادة في وزنِه عن المعدّل الطبيعيّ، وترتبطُ هذه الزيادةُ بزيادة خطر إصابة الطفل بالأمراض الصحيّة غير السارية في سنّ مبكّرة، مثل: السكري، وارتفاع ضغط الدم،وارتفاع الكوليسترول، والأمراض القلبيّة والوعائيّة، وسنقدّم في هذا المقال أسباب السمنة عند الأطفال.
طرق فعالة لعلاج السمنة عند الأطفال
طفلة

أسباب السمنة عند الأطفال

 الأسباب المرضية للسمنة عند الأطفال

بعض الأمراض مثل اضطرابات الغدد الصماء ونقص هرمون الغدة الدرقية وزيادة إفراز الغدة الكظرية والتي تعمل بدورها علي ظهور اضطرابات هرمونية تتسبب في زيادة الوزن.
العلاج بأدوية الكورتيزون مثل علاج حالات الربو والتي تتسبب في زيادة الوزن بشكل كبير.
الأمراض الوراثية والاستعداد الجيني للسمنة.

 الأسباب الناتجة عن الجهل والسلوكيات الخاطئة

  • اعطاء الطفل أطعمة في فترة رضاعته مع الحليب.
  •  سوء التغذية والذي ينتج في الغالب عن الوجبات السريعة والجاهزة أو عن الحاح الأم طوال الوقت علي الطفل بتناول الكثير من الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية والتي قد تكون غير مكتملة العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل لينمو بشكل صحي.
  • اهمال تناول وجبة الإفطار والذي يؤدي بدوره إلي تثبيط عملية التمثيل الغذائي للطفل، أو علي الجانب الآخر بمنح الطفل أطعمة سكرية والتي تعمل علي سرعة ارتفاع مستوي السكر في الدم وانخفاضه مجدداً ليشعر الطفل بمزيد من الجوع.
  •  زيادة فترات النوم عن الفترة الطبيعية.
  •  اهمال ممارسة الرياضة والذي يقلل من حرق السعرات الحرارية ويعمل علي تخزينها في صورة دهون وشحوم يصعب حرقها بعد ذلك.
  •  استخدام الكمبيوتر لفترة طويلة أو الجلوس لوقت طويل أمام التليفزيون.
طرق فعالة لعلاج السمنة عند الأطفال
كاكولا

أسباب السمنة عند الأطفال

  • وجود اضطرابات هرمونيّة في الغدد الصمّاء، منها انخفاضُ نشاط الغدة الدرقيّة أو النخاميّة، التي تنظّمُ عمليّات التمثيل الغذائيّ، وتمنحُ الجسمَ القدرةَ على تحويلِ سكّر الجلوكوز إلى طاقة.
  • نقص إنتاج هرمونَيْ الغيرلين واللبتين، اللذيْن يتحكّمان في الشهيّة، من خلال تأثيرهما على الجهاز العصبيّ المركزي.
  • قلّة نسبة الأكسجين الواصلة إلى أجهزة الجسم.
  • نمط الحياة السّكوني، وقلّة النشاط البدني.
  •  العادات الغذائيّة السيئة، مثل: الإفراطُ في تناول الوجبات السريعة والأطعمة عالية السعرات، أو الأكل قبل النوم مباشرةً، أو إهمال تناول وجبة الإفطار التي تنشّطُ عمليّات الأيض، أو عدم التنويع في الوجبات الغذائيّة اليوميّة.
  • انخفاض معدّل الهرمونات الذكريّة لدى الأطفال الذكور.
  • التاريخ العائليّ للإصابة بالسّمنة.
  • التعرّض للضغوط النفسيّة التي قد تدفع إلى الشراهة المفرطة.
  • العوامل الوراثيّة، كوجود خلل وظيفيّ في الجينات.

مضاعفات السمنة عند الأطفال

المضاعفات الصحيّة:

  • الإصابة بالمستوى الثاني من داء السكري.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول وضغط الدم.
  • اضطرابات النوم.
  • الاضطرابات التنفسيّة، مثل: الرّبو ومشاكل متعلّقة بالرئتيْن.
  • ملازمة التمثيل الغذائيّ.
  • زيادة الخلايا الدهنيّة للدهون الحشويّة من مستويات البلازما.
  • مشاكل في العظام والمفاصل.
  • البلوغ المبكّر.
  • الإصابة بمرض الكبد الدهني غير الكحولي.

المضاعفات النفسيّة

  • التنمّر وضعف تقدير الذات.
  • الاكتئاب.
  • تفاقم الشعور بالخجل.
طرق فعالة لعلاج السمنة عند الأطفال
طفلة

طرق فعالة لعلاج السمنة عند الأطفال

  • أول هذه النصائح يجب أن تكون بمنع الأطفال من تناول البسكويت بكثرة، فالبسكويت يحتوي بكثرة علي السكريات والدهون. في حين أنه لا يعد وجبة مفيدة تمد جسم الطفل بالعناصر المطلوبة لنموه بشكل صحي.
  •  يجب أيضاً أن يبتعد الطفل قدر الإمكان عن المشروبات الغازية ومنتجات العصائر المحلاة، والتي أيضاً تمد الجسم بالكثير من الدهون والسكريات غير أن الكثرة منها ضار بصحة الأطفال. بدلاً من ذلك يجب حثه
  • علي شرب الماء بكثرة فهي أحد أهم العناصر الغذائية للطفل ومكون أساسي لجميع أعضاء وأجهزة الجسم ولا تحتوي علي سعرات حرارية، لكن يحتاج الجسم لحرق السعرات الحرارية لهضمها خاصة اذا كانت باردة.
  • يجب أن تتعامل الأسرة مع الحليب بالنسبة للطفل علي أنه غذاء وليس شراباً، ويجب حث الطفل علي شرب الحليب وتناول منتجات الألبان فهي ضرورية بشدة لنموه بشكل صحي وسليم.
  • حث الطفل علي تناول الفواكه وعصائرها المنزلية الطازجة خاصة بين الوجبات فهذا يقلل شعور الطفل بالجوع ويمنعه من الانقضاض علي الطعام وتناوله بشراهه. ويحلي العصير بأقل قدر ممكن من السكر، ويفضل بدون.
  • بناء علي النصيحة السابقة، يجب تعويد الطفل علي مضغ الطعام بشكل جيد، وذلك ليقل استهلاك الطفل للمزيد من الأكل ويحسن من عملية الهضم ويقلل من كمية الدهون التي تدخل الجسم.
  • كما يجب أيضاً أن يتم تحديد كمية الطعام في كل من وجبتي الغداء والعشاء بالنسبة للأطفال المصابين بالسمنة.
  • ينصح كذلك بمد الطفل بالكثير من الأغذية الغنية بالألياف كالبقوليات والخضروات والحبوب الكاملة.
  • العلكة (اللبان) يعود الأشخاص علي ان يعمل الفم طيلة الوقت، لذا يجب ابعاده عن الطفل الذي يعاني من مشكلة السمنة قدر الإمكان.
  • يجب تحديد مواعيد لمشاهدة التليفزيون واللعب بألعاب الفيديو وإستخدام أجهزة الكمبيوتر، لأن الإكثار من استخدامها أحد أسباب السمنة عند الأطفال.
  • دائماً ما نكرر أن الرياضة هي أحد أهم طرق علاج السمنة عند الأطفال أو بوجه عام، لذا فلابد من تشجيع الطفل المصاب بالسمنة علي ممارسة النشاط الرياضي بأي شكل أو حتي علي الحركة.
  • بجب أن يمثل الوالدان قدوة للطفل، ومن خلال تجمع أفراد العائلة علي طاولة الطعام من الطبيعي سيقوم الطفل بتقليد من هم أكبر منه من دون المبالغة في اصدار الأوامر بتناول أشياء معينة وتجنب تناول
  • أشياء أخري، لكن بإشراك الطفل في اختيار الطعام والوجبات وإخباره ولو بشكل غير مباشر كإخبار الوالد بأهمية هذا الطعام كالخضروات مثلاً. كما يجب الحرص علي تقديم طعام صحي في أوقات معينة بكميات معقولة.
  •  وفي المدرسة يجب أن يصطحب الطفل المصاب بالسمنة الطعام معه من المنزل بدلاً من شراء البسكويت والمشروبات الغازية والبطاطس. ولتجنب شعور الطفل بالملل من الأكل يجب مشاركته في اختيار الطعام وتنويعه بشرط أن يكون مطابق للمواصفات التي تساعده علي التخلص من مشكلة السمنة.
  •  أما خارج المنزل والمدرسة، فيجب أن يقل لجوء العائلة التي بها أطفال مصابة بالسمنة إلي مطاعم الوجبات السريعة. أو اختيار مطاعم تقدم وجبات صحية للأطفال كتقديم البطاطس المشوية أو الذرة بدلاً من البطاطس المقلية.
  •  وأخيراً وليس آخراً، يجب أن يتابع طبيب متخصص حالة الطفل عن كثب للمساعدة علي إيجاد حلول للتخلص من مشكلة السمنة عند الأطفال والتي تعد قنبلة موقوتة يجب أن نتجنب انفجارها لتفادي مشاكل نحن في غني عنها قد لا تظهر إلا بعد مرحلة البلوغ.