تعرف على طرق نسيان الحب

طرق نسيان الحب، كثيراً ما يمر الإنسان خلال مراحل حياته المختلفة بأنواع مختلفة من الحب فمثلاً في مرحلة المراهقة يحتاج الشاب والفتاة إلى الحب كثيراً وتذهب مشاعرهم إلى أول شخص يدق على قلوبهم، ويحدث هذا بمنتهى التهور ودون وعي أو اعتبار لأي شيء مما ينتج عنه جرح عميق في القلب لا يندمل بسهولة ويبدأ البحث باستماته عن طرق نسيان الحب.

فالحب بالرغم من أنه شعور إنساني نبيل، يحتاج الإنسان إليه في جميع مراحل حياته ولا يمكن أن يستمر في درب حياته دون أن يكون له حبيب يساعده ويشاركه أحاسيسه وأفكاره وحتى آلامه، ولكنه وبالرغم من مميزاته الكثيرة إلا أن جرح الحبيب جرح شديد العمق لا يشفى منه الإنسان بسهولة ويحتاج الكثير من القوة ليتخطى الأمر دون أن يصاب بأمراض نفسية خطيرة.

طرق نسيان الحب

معنى الحب

الحب احساس ينتج عن إفراز الجسم لهرمون الأوكسيتوسين والذي يسمى بهرمون المحبين، ويقوم الجسم بإفراز هذا الهرمون عندما يلتقي المحبين، لذلك فإن الحب بين اثنين هو عبارة عن كيمياء متوافقة ومتبادلة بين الإثنين.

والحب شعور عميق يبدأ بالإعجاب والانجذاب، وبمرور الوقت تكبر الأحاسيس والمشاعر بداخل الشخص ليصبح شعور عميق يربط بين الشخصين ويعمل على تغيير الشخص كلياً لكتلة من المشاعر والأحاسيس، ويمكن أن يكون الحب بين طرفين متبادل، وفي أحيان أخرى يكون حب من طرف واحد.

أنواع الحب

الحب الرومانسي

وهو الحب الذي يربط بين شخصين، ينجذب كل منهما للآخر ويهتم كل منهما بالآخر ويتقاسم كل منهما عالم واحد، يتقاسمون كل الأحاسيس والمشاعر معاً يسعدون معاً ويحزنون معاً.

ويمكن أن يكون الحب عميقاً جداً بداخل أحد الأشخاص، ويحمل الكثير من الأحاسيس العميقة لشخص معين، ولكن للأسف يكون حب من طرف واحد فيكون للطرف الآخر عالمه الخاص المختلف بشكل كلي عن الشخص الذي يحمل له الكثير من المشاعر ويسمى هذا الحب “حب من طرف واحد” وهو نوع مؤلم جداً لصاحبه ولا يجني منه إلا العذاب، ويبذل الشخص المصاب بهذا النوع من الحب الكثير من الجهد بحثاً عن طرق لنسيان الحب والتخلص من العذاب.

الحب الأخوي

وهو الحب الذي يربط بين الأشخاص بدون أي أغراض، ويجعل الأشخاص يتميزون بالمرونة وتقديم المساعدة لبعضهم البعض.

الحب بين أفراد العائلة

وهو حب الأهل والأقارب والعائلة، وهو حب يعمل على زيادة الإحساس بالانتماء والإحساس بالطمأنينة والأمان.

الحب في الله

وهو أسمى أنواع الحب؛ حيث أنه يجمع بين الأشخاص دون أي هدف إلا رضا الله، وكل ما يقومون بعمله يكون لله ولوجه الله.

الأسباب الذي تدعوك لنسيان الحب

  • عدم التقدير فإذا كان أحد الطرفين لا يقدم التقدير والاهتمام للطرف الآخر؛ حيث أن عدم الاهتمام والتقدير والإهمال في حق الآخر سبب قوي لأخذ قرار بنسيان هذا الحب، فلا يمكن أن تنجح علاقة بين اثنين يهمل أحدهما الآخر ويقلل من شأنه فالاحترام في العلاقات أهم من الحب.
  • الكذب من أسوأ الصفات الذي يمكن أن يتحلى بها الإنسان، والكذب قادر على تخريب أي علاقة بين اثنين، ولا يمكن أن تنجح علاقة يكون أساسها الكذب.
  • الخيانة فعل بشع لا يمكن أن يغفره شخص مهما كان حبه وعشقه للطرف الآخر.
  • عدم الإحساس بالمسئولية، والقدرة على مساندة الآخر وتقديم يد العون له في وقت الحاجة فكل تلك الأشياء قادرة على تخريب أي علاقة بين اثنين.
  • الخذلان في الحب من الأفعال الذي لا تحتمل، ولا يمكن أن يغفرها شخص لآخر؛ حيث أن الشخص الذي يحب يضع كل ثقته في الشخص الذي يحبه وعندما يقابل هذه الثقة والمشاعر الجميلة الخذلان فلا يكون أمام الشخص إلا البحث عن طرق لنسيان الحب.
طرق نسيان الحب
 

أساسيات قبل ذكر طرق نسيان الحب

الحب مثله مثل أي شيء في الحياة، يمتلك الجانب الإيجابي والذي ينتج عنه الإحساس بالسعادة والراحة والفرح وكل الأحاسيس الجميلة الذي يحتاج إليها الإنسان، والجانب الآخر منه عبارة عن جروح عميقة لا تندمل، وأحزان لا تنتهي.

وهناك أساسيات يجب أن تتوفر في الإنسان قبل أن نتكلم عن طرق نسيان الحب وتلك الأساسيات هي سر نجاح الشخص في الشفاء من الحب ونسيانه وهي:

الإيمان

والمقصود بالإيمان هنا هو إيمان الشخص بأن حياته لن تتوقف بخروج أحد منها، وأن الحياة ستستمر برغم كل شيء فيجب على الإنسان أن يكون مؤمن بأن الشخص الذي أراد الخروج من حياته بإرادته لا يستحق الحزن ولا يستحق الكثير من الوقت في البكاء.

تعزيز إحساس الثقة بالنفس

الثقة بالنفس من أساسيات الخروج من أي علاقة بدون جروح عميقة؛ حيث أنه لا يمكن الاستمرار في علاقة تتسبب في الجرح والإهانة، وحده إحساس الثقة بالنفس سيجعل الشخص يؤمن بأنه لا يستحق إلا الأفضل وتلك العلاقة كانت غير مناسبة له ويجب نسيانها فوراً.

طرق نسيان الحب

الإرادة

جروح الحبيب جروح عميقة جداً لا يمكن أن يتم الشفاء منها إلا بالصبر والإرادة؛ حيث أن الحبيب يصبح بالنسبة لحبيبه كالمخدرات، وعندما يتخلى عنه فالآخر يعاني مثل معاناة شخص قرر فجأة يترك المخدرات فسوف يعاني لفترة من أعراض الانسحاب، وهي أعراض شديدة القسوة تحتاج إلى الكثير من الإرادة والقوة حتى يخرج الفرد معافي تماماً.

طرق نسيان الحب

  • للخروج من علاقة حب والشفاء منها، والعمل على نسيان هذا الشخص تماماً فأول خطوة يجب أن يأخذها الشخص هو قطع أي صلة بينه وبين هذا الشخص، ويقطع جميع طرق التواصل بينهم وذلك ليتخطى مرحلة الضعف والحنين بسلام.
  • كذلك من طرق نسيان الحب التجاهل التام لهذا الشخص، يجب أن يتم التخلي عن أي نوع من أنواع المشاعر سواء إيجابية أو سلبية حتى لا يأخذ هذا الشخص مساحة من التفكير.
  • العمل على خلق مناخ جديد بمجموعة من الهوايات، والأصدقاء الجدد، بحيث يكون الشخص مشغول دائماً ولا يوجد لديه الوقت للتفكير في علاقة انتهت.
  • التفكير في الذات ومحاولة إسعاد النفس بكل الطرق.
  • من طرق نسيان الحب يجب التركيز على كل السلبيات الذي واجهته خلال فترة ارتباطه، والتركيز على الجوانب السلبية الذي كانت في هذا الشخص وكيف أن هذا الشخص لا يستحق أبداً أن تتوقف الحياة بخسارته، بل يجب أن يشعر الشخص بذاته وبأنه يستحق الأفضل، ويستحق أن يكون سعيداً في حياته.
  • لا يجب أن يسجن الشخص نفسه داخل الصدمة ويستسلم، بل يجب أن يستوعب الموقف ويدرك أنه من الطبيعي أن يشعر بالألم ويعيش أوقات صعبة أثر الصدمة، ولكن يجب ألا يستسلم ويواجه الأمر بشجاعة وينفتح على الحياة، ويشارك المقربين منهم حكايته حتى يخففون عنه عبء الصدمة؛ حيث أن تجارب الآخرين تجعل الإنسان يشعر بأنه ليس وحيداً الذي تعرض للصدمة، وأنها مرحلة وستمر.
  • يجب أن يتعلم الشخص من التجربة الذي مر بها، ولا يثق بالأشخاص ثقة عمياء، فلا مانع أبداً من الحذر ويجب أن يحرص الإنسان على ألا يكون ساذجاً مع الأشخاص حتى لا يستغله الناس استغلالاً سيئاً، فنحن نعيش على كوكب الأرض وليست يوتوبيا.
  • من طرق نسيان الحب لا يجب الاندفاع نحو الدخول في علاقات جديدة، حتى لا تكون سبب في جرح أشخاص ليس لهم ذنب.

طرق نسيان الحب كثيرة ولكن أهم الطرق وبدايتها عند الشخص ذاته لذلك ثق بنفسك واعطها قدرها ولا تقلل من نفسك من أجل أي إنسان مهما كان.