اخبار العالمغرايب و عجائب

طفلة تتحدى توقعات الأطباء بنصف قلب

تمكنت طفلة بريطانية من تحدي توقعات الأطباء، واستطاعت أن تنجو من الموت، رغم أنها ولدت بنصف قلب، ونصح الأطباء والدتها مرات عديدة بإجهاضها. وكان الأطباء اكتشفوا إصابة ليسي جانيت بحالة نادرة، أدت إلى عدم تطور الجانب الأيسر من القلب بالشكل الصحيح، ونصح الأطباء والدتها ليزا أمبلر (32 عاماً)، بإجهاضها والتخلي عنها، لكن الأم التي تعاني من خراجات في المبايض، تجعل من الصعب عليها الحمل مرة أخرى، قررت متابعة الحمل، وخوض المغامرة إلى النهاية.

وتوقفت الطفلة عن التنفس بين ذراعي والدتها بعد الولادة مباشرة، وكان على الأطباء إجراء عملية جراحية استمرت لمدة 8 ساعات لإنقاذ حياتها، بعد أسبوعين فقط من الولادة، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وعقب نجاح العملية، بات بإمكان ليسي أن تعيش حياة طبيعية قدر الإمكان، حيث تقول والدتها “لقد أدهشتني بشكل لا يصدق، خاصة بعد أن تمكنت من النجاة طوال فترة الحمل. وعندما أخبرنا الأطباء بمشكلة القلب التي تعاني منها، نصحونا بإجهاضها، لكن الامر كان كالحلم بالنسبة لي، ولم أكن على استعداد للتخلي عنها”.

وأبدت ليزا ثقتها بأن طفلتها الشجاعة ستتجاوز هذه المحنة، وأضافت “لقد كانوا يقولون لنا دائماً، إنها لن تتمكن من النجاة. وعلى الرغم من أنها ستحتاج إلى الرعاية طوال حياتها بسبب مشكلة القلب، إلا أن الشجاعة التي أبدتها حتى الآن، تمنحني الثقة بأنها ستزداد قوة وصلابة مع مرور الوقت”.

المصدر: 24.ae

اظهر المزيد