الخميس , مايو 25 2017

طفلة سعودية تحارب السرطان والعنف ضد الأطفال بالكتابة

حازت الطفلة السعودية فجر الهديب البالغة من العمر 10 سنوات، على إعجاب زوار معرض الرياض الدولي للكتاب، والذي تشارك فيه بكتابين من تأليفها.
وكانت إصابة خالة الطفلة التي تجمعها بها علاقة وطيدة بمرض السرطان دافعا لها للبدء في الكتابة، حيث بدأت في كتابة أول مؤلفاتها تحت عنوان “سرطان الثدي”، والذي قامت بنشره العام الماضي، لتبيع كافة النسخ المطبوعة منه، وترصد ريعها للأعمال الخيرية.
وتناولت فجر مرض سرطان الثدي في كتابها الذي قام والداها بمساعدتها في كتابته، بطريقة سهلة وبسيطة، حيث قامت بتعريف المرض، ورصدت أعراضه، ومخاطرة، وكيفية العلاج منه، وطرق الوقاية من الإصابة به.
لم يكن السرطان  “سرطان الثدي” هو الكتاب الوحيد الذي قامت الطفلة فجر بكتابته، حيث كانت قصص العنف ضد الأطفال التي تقصها عليها زميلاتها دافعا لها لتأليف كتابها الثاني “طفولة بلا عنف”، والذي قامت بإهدائه لوزير الإعلام أثناء افتتاح معرض الكتاب الدولي، حيث قامت بتأليفه كنوع من الدعم للأطفال ضد العنف الذي يتعرضون له، ومساعدتهم في تجاوزه.
وبدأت شهرة الطفلة فجر بالعام الماضي، عندما التقطت صورة سيلفي مع وزير الثقافة والإعلام عادل الطريفي، خلال زيارته لمعرض الكتاب العام الماضي، لتشارك الطفلة بعدها في الكثير من المحافل الوطنية والخاصة، وتصبح الوجه الإعلاني للكثير من الشركات.
وافتتح وزير الثقافة والإعلام، الدكتور عادل بن زيد الطريفي، يوم الأربعاء الماضي، معرض الرياض الدولي للكتاب، بمركز المعارض والمؤتمرات بالرياض، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وذلك بمشاركة أكثر 550 جهة ودار نشر، من أكثر من 25 دولة عربية وأجنبية.
وتستمر فعاليات المعرض الذي تحضر ماليزيا كضيف شرف هذا العام، ويحمل شعار: “الكتاب.. رؤية وتحول”، في إشارة إلى رؤية المملكة 2030، حتى الـ18 من شهر مارس الجاري.