ثقافة عامة

عادات شائعة تسبب الام الرقبة

لا يعلم الكثيرون أن هناك عادات شائعة نقوم بها بشكل يومي هي التي تتسبب في الام الرقبة المزعجة بشكل غير متوقع.

سنعرض لكم فيما يلي أبرز تلك الأسباب التي قد تكون وراء تصلب الرقبة وآلامها المزعجة.

الإجهاد والتوتر

ترتبط آلام الرقبة بشكل كبير مع مشاعر التوتر، حيث يقول روبرت جارتلين، مدير مختبر إعادة التأهيل الرياضي في نيويورك: زيادة معدلات المصابين بألم الرقبة خلال التوقيت الزمني السنوي للضرائب؛ حيث يعد توتر العضلات -ومن بينها عضلات الرقبة- هو أحد ردود أفعال الجسم الافتراضية الطبيعيةعلى الإجهاد اليومي، والتوتر الشديد الذي يصيب الانسان في بعض الاوقات.

وللتخلص من هذا التوتر أو الإجهاد الذي يؤثر في عضلات جسمك، وبالأخص عضلات الرقبة تجب عليك ممارسة تمارين الاسترخاء والتأمل مثل اليوجا وتمارين التنفس.

النوم على المعدة

للاستيقاظ من دون آلام في الرقبة عليك أن تحافظ على وضعية رقبتك طبيعية ومستقيمة قدر الإمكان؛ حيث ينصح حسب ما قاله بيل هارتمان، وهو مستشار الطب الرياضي لصحة الرجال، المرضى الذين يعانون من آلام في الرقبة، بتجنب وضعية النوم التي ينحني فيها رأسك إلى الأمام أو الخلف أو إلى الجانب، وبخاصة الأشخاص الذين ينامون على معدتهم؛ حيث إنهم معرضون بشكل خاص لهذا النوع من آلام الرقبة؛ لأن رؤوسهم تتحول إلى الجانب بشكل افتراضي ليتمكنوا من التنفس.

لذلك إذا كنت عرضة لألم الرقبة، يوصيك هارتمان بمحاولة بدء النوم على ظهرك؛ ما يسمح للوسادة بدعم رأسك وعنقك، كما عليك أن تجرب الوسادة الإسفنجية المرنة التي تصنع لعنقك مكاناً خاصاً متوافقاً لوضعها الطبيعي وتساعد على الحفاظ على التوافق السليم مع عمودك الفقري.

التدخين

واحد من أهم الأسباب غير المتوقعة لآلام الرقبة هو التدخين؛ حيث إن التدخين يسبب في تسريع الإصابة بالأمراض التنكسية في الأقراص disc الموجودة بين الفقرات وفي مفاصل فقرات العمود الفقري الرقبية، كما إن المواد الكيميائية في السجائر تتسبب في تصلب الشرايين وتقلل تدفق الدم إلى العظام والأقراص؛ ما يحرم عظام الرقبة من المغذيات.

الضغط على فقرات الرقبة في صالات الرياضة

عندما تقوم بالضغط على نفسك لرفع المزيد من الأثقال رغم تعبك وإرهاقك الشديدين؛ فإن هذا يمكن أن يؤدي بكل بسهولة إلى إتلاف النسيج حول أربطة عنقك ويسبب تشنج عضلات الرقبة، لذلك لا تضغط على نفسك مطلقاً في حالة شعورك بالإرهاق والتعب الشديد.

استخدام الهاتف الذكي أو الكمبيوتر لفترة طويلة

إن الوضعية الخاطئة للرقبة، تعد من أهم الأسباب الرئيسية التي تقف وراء آلام الرقبة، خاصة عند تصفح الهاتف الذكي أو استخدام الكمبيوتر المحمول، خاصة أن فقرات الرقبة تكون في وضعية أمامية سفلية لفترة طويلة للغاية؛ ما يعني المزيد من الضغط على فقرات الرقبة السفلية، وبالتالي الكثير من الألم. لذلك حاول أن تبقي هاتفك بالقرب من مستوى العين قدر الإمكان لتجنب هذا الإجهاد، وينطبق الشيء نفسه على الكمبيوتر، فعندما تجلس في مكتبك، احرص على أن يكون الكمبيوتر في مستوى عينك بحيث لا تضطر إلى جعل رقبتك تنحني.

مضغ العلكة

على الرغم من أن مضغ العلكة يمكن أن يخفف من حدة التوتر لدى البعض، فإن الحركة الثابتة المستمرة للفك يمكن أن تؤدي إلى آلام الرقبة والصداع، حيث يسبب مضغ العلكة الإجهاد في المنطقة التي يلتقي فيها الفك بالجمجمة؛ ما يؤدي إلى إجهاد العضلات في الرأس والرقبة.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock