عدد ساعات نوم الطفل بعمر السنة

من الصعب ضبط مواعيد نوم الأطفال حديثي الولادة نظراً لان ساعات النوم قد تصل إلي 18 ساعة خلال اليوم، ولكن يظن الوالدين أن بحلول عيد ميلاد طفلهم الأول، ربما تكون قد انتظمت ساعات النوم أكثر، لكن من المحتمل تظل مشكلات النوم باقية والتي تجعلك أنتي الوالدين مستيقظين من وقت لآخر،  غالباً  ما تظل مشكلات وقت النوم أمرًا بالغ الأهمية في عقول الآباء بعد فترة طويلة من السنة الأولى،  ذلك لأنه مع نمو طفلك يمكنك توقع حدوث صعوبات في النوم مع كل مرحلة جديدة من مراحل النمو تقريبًا، ولكن هناك حلول كثيرة لمساعدة طفلك على النوم المريح.

عدد ساعات نوم الطفل بعمر السنة

ما معدل ساعات النوم الطبيعي عند عمر سنة؟

يقول الباحثون أن المعدل الطبيعي لساعات النوم عند حديثي الولادة يكون ما بين 12 إلى 18 ساعة خلال اليوم، والأطفال عند بلوغهم العام الأول حتى 3 أعوام تنخفض ساعات نومهم تدريجياً لتصل إلي 12- 14 ساعه خلال 24 ساعه.

عادةً ينام الأطفال في هذا العمر لمدة حوالي 11 ساعة ونصف ليلًا ويأخذون غفوتين خلال اليوم لمدة 14 ساعة تقريبًا قي كل 24 ساعة، وعندما يصل طفلك إلى عيد ميلاده الثاني، قد ينام بمعدل أقل بساعة واحدة عن معدله في عمر سنة،  مع غفوة واحدة فقط  وهي تشكل جزءًا من الفترة المتقطعة المعتادة التي تبلغ 13 ساعة تقريباً،ولكن هذا المعدل النموذجي قد لا يسرى على طفلك فلا داعي للقلق طالما ينام طفلك بشكل طبيعي وينعم بصحة جيدة.

قلة النوم عند الأطفال

قلة النوم يمكن أن يكون لها تأثير كبير على نمو الطفل الصحي، يمكن أن يؤدي تغيير عادات النوم واستخدام الوسائط في وقت متأخر من الليل (الهواتف الذكية، والشبكات الاجتماعية مثل يوتيوب، وألعاب الفيديو) كل هذه الوسائل تؤثر على انتظام ساعات نوم طفلك، فالعديد من الأمهات ترغب في تهدئة طفلها عن طريق تركه ينظر إلي التلفاز أو فيديو عبر يوتيوب مخصص للأطفال، أو عندما يبلغ الثلاثة أو الأربعة أعوام تتركه يلعب عبر التطبيقات في الهواتف الذكية، ولكن يجب أن تنتبه الأمهات جيداً لان كل هذا له أعراض جانبية خطيرة مثل: قلة الانتباه، الاضطرابات السلوكية، انخفاض في أداء الذاكرة والتعلم، مخاطر المعاناة من الاكتئاب في مراحل سن متقدمة، زيادة خطر السمنة ومرض السكري، انخفاض في الأداء الدراسي عند بلوغ سن المدرسة، اضطراب النمو.

روتين لجعل الطفل ينام بشكل منتظم أكثر

  • كلما أسرعت في بدء روتين نوم مبكر مع طفلك، كان ذلك أفضل فلم يفت الأوان بعد للبدء.
  • قم بإعداد طفلك للنوم قبل الموعد المحدد بحوالي 20-30 دقيقة.
  • بالنسبة للأطفال الرضع قد يكون الغناء أو التحدث بكلمات هادئة من عوامل تهدئة الطفل ثم النوم.
  • تجنب الأصوات الصاخبة أو التلفاز في غرفة النوم.
  • الحفاظ على مستوى إضاءة ليلية لتوفير الظروف الملائمة للنوم.
  • عند حلول ثلاثة أعوام يمكنك قراءة قصة قصيرة معدة للأطفال.
  • الاستحمام والتنظيف بالماء الدافئ يساعد كثيراً على النوم.
  • ستائر التعتيم في غرف الأطفال الصغار، وخاصة في فصل الصيف،  من الصعب إقناع طفلك بالذهاب إلى الفراش بينما لا تزال الشمس مشرقة،  ومع ذلك فإن إعداد الغرفة بضوء خافت وعدم وجود أشعة الشمس التي تدخل عبر النافذة تساعد بلا شك.
    Child sleep

أخيراً، يمكن أن يصبح الرضيع الذي كان ينام بشكل ملائكي، طفلاً يعاني من النوم المتقطع والمتقلب، لهذا يجب أن تراقبي سلوك نوم طفلك جيداً وتدوني ملاحظاتك إذا قلت ساعات النوم كثيراً أو كثر البكاء فهذا يدل على وجود الم معين أو عدم الراحة في الفراش، لهذا يفضل أن يكون فراش الطفل مريح وهادئ قدر الإمكان.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى