صحة

عصير الطماطم

فوائد عصير الطماطم

أولا: مفيد رياضيا:
هناك الكثير من الفوائد التي يحتوي عليها عصير الطماطم والتي لم يخبرك طبيبك بها جميعا، ومنها أن أحدث الأبحاث الطبية تنصح بأهمية تناول عصير الطماطم فور الانتهاء من ممارسة الرياضة والتمارين العنيفة فى الصالات الرياضية لفاعليته فى مساعدة الجسم على استعادة حيويته وطاقته بمعدل أسرع من أية مشروبات أخرى.

وأوضح الباحثون أن عصير الطماطم يحتوى على تركيبات كيميائية طبيعية حيوية تساعد الكتل العضلية على استعادة نشاطها وحيويتها، بالإضافة إلى عودة مستوى الدم إلى طبيعته مع زيادة قوة هذه التكتلات العظمية.

كان فريق من الباحثين فى عدد من المراكز البحثية المختلفة فى اليونان قد أجروا أبحاثهم على قرابة 15 رياضيا على مدى شهرين لمراقبة وتحليل العلامات الحيوية بينهم قبل ممارسة الرياضة وبعدها.

ثانيا: مادة “اللايكوبين”:
يأتى ذلك فى الوقت الذى توضح فيه الأبحاث على احتواء الطماطم على العديد من العناصر الغذائية ومادة “اللايكوبين” المضادة للأكسدة والمساهمة فى الحماية من العديد من الأمراض من بينها السرطان وأمراض القلب.

الطماطم وعصير الطماطم غني باللايكوبين.. وهذا المركب يحتوي على مانعات تأكسد قوية وخصائص مضادة للسرطان، بالإضافة إلى أنه يعمل كمانع للتأكسد ويحمي الخلايا من الضرر. هذا وقد وجدت الدراسات بأن اللايكوبين فعال جدا ضد أنواع السرطان المختلفة، مثل سرطان الثدي، سرطان البروستات وسرطان البنكرياس.

كما يحتوي عصير الطماطم على مستويات عالية من الفيتامينات والمعادن، كما ثبت أن كوبا من الطماطم يزود حوالي 74 % من الجرعة اليومية الموصى بها من فيتامين ج و2 % من فيتامين A. وفيتامينات A و ج يعرفان بقدرتهما على تقوية نظام المناعة وتحطيم الجذور الحرة.

ومن الفيتامينات الأخرى التي توجد في عصير الطماطم فيتامينات ك، ب 1، ب 2، ب 3، ب 5، وب 6، ومن بين المعادن الموجودة في عصير الطماطم أيضا البوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد والفسفور التي تضمن وظيفة صحية للخلايا وأنسجة الجسم.
ثالثا: محاربة الكوليسترول:
بالإضافة إلى ذلك فإن عصير الطماطم يحتوي على محتويات طبيعية تعرف بقدرتها على محاربة الكولوستيرول السئ، وتتضمن هذه المحتويات الألياف وفيتامين ب 3.. كل هذا يجعل عصير الطماطم علاجا عظيما للكوليسترول المرتفع.

رابعا: أمراض القلب:
ويعتبر عصير الطماطم مفيد جدا في حالات أمراض القلب لأنه غني بفيتامين ب 6 حيث يستخدم هذا الفيتامين في تكسير مركب homocyctene الذي يعرف بقدرته على إتلاف جدران الأوعية الدموية.

خامسا: مطهر للأمعاء:
تعمل الطماطم كمطهر للأمعاء والبطن كما أنه يزيل عسر وصعوبة هضم الطعام والإخراج، وتحتوي ثمرة الطماطم على معدن الحديد، فإذا كنت تعاني من فقر الدم اشرب عصير الطماطم أو تناولها.

سادسا: علاج الحموضة:
يمكن استخدام الطماطم لتخفيف وعلاج الحموضة لمعادلة قلويات الجسم، وكذلك تقلل الطماطم حالة الاحتقان في الأمراض الصدرية الخاصة بالتنفس واحتقان القصبة الهوائية.

سابعا: علاج السكري:
الطماطم مفيدة لحاملي مرض السكري وذلك لوجود كمية صغيرة جدا من الكربوهيدرات ويمكن استخدامها في التنحيف أيضاً.

ثامنا: علاج التهابات المفاصل:
عصير الطماطم يعالج التهابات المفاصل عن طريق مزجها بالزيت والتسخين حتى يتبخر ثم الوضع فوق منطقة الإصابة لتسكين الألم.

تاسعا: للبشرة:
عصير الطماطم يزيد بشرتك نعومة، فهل تعلمين أن الطماطم لها فوائد جمالية بالإضافة إلي فوائدها الصحية؛ فهي تعد من أهم الخضروات على المائدة الغنية بفيتامينات ب.

عاشرا: تخسيس الوزن:
كما تعتبر الطماطم ذات فوائد مهمة في تخفيف الوزن وإعطاء الجسم القوة الكافية على فقد هذا الوزن.

الزوار شاهدوا أيضاً :