علاج الرعشة أثناء النوم

رعشة الجسم

علاج الرعشة أثناء النوم

عدد كبير من الاشخاص يمكن ان يصابوا أثناء نومهم برعشة، حيث يبدأ الأمر بتخيل السقوط أو الإصابة المفاجئة فيتحول الموضوع لإحساس رعشة مفاجئة للجسم ولكل أجهزته، كما يمكن أن يصاب البعض برعشات كثيرة ومتكرر للغاية مما يجعلهم يشعرون بالخوف والقلق في بعض الأحيان من الإستغراق في النوم مرة أخرة، كما أنها تسبب في بعض الاحيان بالإصابة بالأرق.

هذه الرعشات يمكن وصفها بأنها حركات عنيفة ومفاجئة تحدث في الجسم فيجعله ينتفض للغاية، الامر مشابه للتعرض لصدمة كهربائية أو وضع اليد علي النار فينتفض الجسم تسبب أحيانا في قلق الأشخاص مما يجعله يتسائل عن الأسباب.

هل رعشة الجسم أثناء النوم خطر؟

 

رعشة الجسم أثناء النوم تصيب اكثر من 70% من الناس، الكبار والصغار والبالغين هم أكثر عرضة بشكل متكرر وشديد، وعلي الرغم من انها لا تعد خطر علي الإنسان إذا انه يمكن ان يصاب أثناء نومه حيث يمكن أن يتنفض جسم الإنسان فتخبط الرأس في رأس السرير مثلا أو حتي ساقه أكثر، وهذه هي أكثر الإصابات التي يمكن ان تكون نتيجة عن رعشة الجسم أثناء النوم.

تعريف رعشة الجسم أثناء النوم

 

رعشة الجسم أثناء النوم هي ببساطة تحدث أثناء إنتقال الإنسان من مرحلة الإستيقاظ إلي مرحلة النوم العميق، وفي بعض الأحيان تحدث للشخص دون أن يعلم بسبب إستغراقه في النوم، وتتفاوت درجاتها من بين حدتها و ببساطتها باختلاف الاسخاص وطبيعة الاجسام فهي لا تحدث من خلال العقل الواعي

أسباب الإصابة برعشة الجسم أثناء النوم

علاج الرعشة أثناء النوم

علي الرغم من أن العلماء والباحثين لم يتوصلوا إلي سبب محدد للإصابة برعشة الجسم أثناء النوم إذا ان هناك بعض النظريات التي تم تحديدها هي الآتي:

– نتيجة الانتقال بين طبيعة الإنسان والإستيقاظ إلي الإستغراق في النوم، والمسؤول عن تلك الحركة هو الجهاز العصبي، حيث يبدأ الجسم بالإستسلام وتقلل عدد نبضات القلب ومرات التنفس وتقل درجة حرارة الجسم.

– الدماغ تكون بين الإستيقاظ والنوم لذلك فالعقل الباطن يعطي إشارة خاطئة للمخ، حيث يتخيل الشخص بأنه يقع من علي سطح عالي أو حتي يتعرض لصدمة قوية للغاية فيعطي المخ إشارات سريعة للجسم والأجهزة العصبية بالرعشة والإنتفاض من أجل تفادي هذا الخطر.

الجدير بالذكر ان هناك مجموعة كبيرة من الأشخاض تصاب بالرعشة أثناء النوم ولكنهم لا يقلقون من النوم ، وهناك مجموعة أخرى تستيقظ فعلا ولكنها ترجع إلي الإستغراق في النوم مرة أخرى لأن الأمر لا يشكل أي قلق أو خطر.

 

عوامل تزيد من نسبة الإصابة برعشة الجسم أثناء النوم

علاج الرعشة أثناء النوم

 

وعلي الرغم من ان هاتان مجرد نظريتان فقط وليس أسباب مؤكدة إلا ان هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من نسبة الإصابة بالرعشة أثناء النوم وهي كالآتي:

 

– الإًفراط في تناول المشروبات التي تحتوي علي الكافيين مثل الشاي والقهوة والنسكافية وغيرها من المشروبات التي تعطي الطاقة.

– القيام بمهام ونشاطات مجهدة للغاية للجسم وخصوصا في فترة الليل قبل النوم، كالقيام بالتمارين الرياضية او المشي لفترات طويلة ، وأو حتي أداء ربة المنزل لواجبات منزلها في فترة الليل قبل النوم مباشرة.

– التعرض المستمر للضغط النفسي والقلق والتوتر وكثرة التفكير، كما ان الاشخاص المصابين ببعض الامراض النفسية كالاكتئاب والاضطراب النفسي هم أكثر عرضة لرعشة الجسم أثناء النوم.

– الإصابة بالارق او الاضطرابات في النوم المتكررة، الحرمان من النوم لساعات طويلة أو حتي النوم لأقل من ساعات في اليوم يعرض الجسم لحدوث رعشة الجسم خصوصا وقت استغلاقهم في النوم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى