مرض السكري

علاج القدم السكرى بالاعشاب

القدم السكرية

هي إحدى المضاعفات الصحية الكبيرة والخطيرة التي تصيب قدمي مريض السكري. ويبدأ ظهور المرض من خلال ظهور بعض الأعراض المرضية في القدم المصابة كالتورم والقروح والجروح نتيجة الإعتلال العصبي أو قصور الدورة الدموية أو الالتهابات الجرثومية.

فحص الاقدام

يجب فحص الاقدام كلّ يوم واستخدام مرآة للنظر إلى مؤخرة القدمين، واستشارة الطبيب عند الاحساس باحمرار أو ورم أو ألم أو تخدر أو توخّز في أيّ جزء من القدم. كما يجب عدم معالجة أية تغيرات في جلد القدم بطريقة عشوائية وبدون استشارة الطبيب أولاً. وينصح مرضى داء السكري بقص الأظافر باستقامة لتجنّب الأظافر الملتحمة بالجلد، وعدم وضع القدمين أمام المدفأة مباشرة في أوقات الشتاء لتدفئتهما مع عدم المشي حافياً، عدم لبس الأحذية بدون الجوارب، أو لبس الصنادل أو الأحذية المفتوحة الأخرى من جهة الأصابع، مع تجنّب الأحذية ذات الكعب العالي أو الأحذية ذات الأصابع المدببة أو محددة الأصابع.

اسباب القدم السكرى

هناك عوامل أساسية في حدوث القدم السكرى وعوامل ثانوية ومسببات للمشكلة اما العوامل الأساسية فهى :

  • التهاب الأعصاب الطرفية الذي يؤدي عادة إلى فقدان الإحساس أو نقصه لدى مرضى السكري,
  • اختلال وظائف الجهاز العصبي السمبثاوي والباراسمبثاوي, مما يؤدي إلى فقدان بعض الوظائف الحمائية اللازمة للحفاظ على سلامة القدمين, خاصة الإحساس بالألم وإفراز ما يكفي من العرق من أجل ترطيب الجلد.
  • ضيق أو انسداد الشرايين الطرفية التي تغذي الساقين تحت الركبتين.
  • العدوى الجرثومية التي تسبب اهتراء أنسجة القدم المصابة.

علاج القدم السكرى بالاعشاب

ينتهي الأمر بغالبيّة الحالات المصابة إلى بتر القدم، ما لم تتمّ الوقاية والرعاية الصحية السليمة. وهذه أبرز الوصايا العلاجية:

  • استخدام المضادات الحيوية، في حال وجود عدوى.
  • إزالة الأنسجة التالفة حول الجروح أو القرح وتطهيرها عبر استخدام الضمّادات الخاصة.
  • توسيع الشرايين وتحسين سريان الدم بها عبر استخدام العقاقير أو التدخّل الجراحي.
  • ضبط نسبة السكر بالدم واتّباع نظام غذائي سليم، مع ممارسة الرياضة والتوقّف عن التدخين.
  • عدم المشي على القدم المصابة، تجنّباً للضغط عليها أو الاستعانة بأحذية خاصة.

اظهر المزيد