أسلوب الحياة

علاج ضعف الشهيه

ضعف الشهيه في كثير من الاحيان بتلازمها شعور بالارهاق والتعب زي كتير من المرضي الي عندهم امراض مزمنه زي امراض الكلي والاعصاب والاورام والسرطان بانواعها.
التعامل مع ضعف الشهيه في كتير من الاحيان تلاقي الاهل يضغطو علي المريض عشان ياكل كميه كبيره وطبعاً الكلام ده لا يقدم نفع ولا ضرر خصوصاً مع المرضي في الحالات المتقدمه, واثبتت الدراسات ان الكميه الي بيتناولها الانسان حتي في المراحل الاخيره من المرض لا تغير طبيعة المرض ولن تغير مستقبله لكن هل فيه وسائل بتخفف من الموضوع ده او بمعني ان تزيد الشهيه عند المريض او تحسن نشاط العمل بالطبع نعم.
علاج ضعف الشهيه :
بلا شك فيه بعض الادويه الي بتساعد في هذا الموضوع وعلي سبيل المثال ديكساميثازون (dexamethasone) وده بنستخدمه مره واحده فقط صباحاً اربعه مللي جرام او ثمانيه مللي جرام وده بيساعد في 3 حجات ( تحسن الشهيه + تزيد النشاط + تحسن المود او المزاج ).
فيه علاج تاني اسمه ميثيل فينيديت (methylphenidate) وده علاج مُنبه ودي بتكون مرتين في اليوم مره صباحاً ومره ظهراً بمعني مع الفطار والغداء وده بيزيد النشاط عند المريض الي بيشعر بالنعاس فبتخلي نشاطه وحيويته افضل.
العلاج اللادوائي كثير جداً منها النشاط الرياضي بمعني ان يمارس المريض رياضه بما يتناسب مع مرضه وده بيشمل ( تنظيم ساعات النوم – تنظيم الاكل مع بعض الماكولات الي بتزيد نشاط المريض – والامور الاجتماعيه برده بتساعد والي هي وجود الاصدقاء او الاهالي – والعلاج بالموسيقي برده بتنعش المريض وتعطيه احساس بالراحه ).
الامور دي متكامله بما تشمل علاج دوائي ولادوائي وبتساعد في تخفيف الهبوط العام وزيادة الشهيه لدي ضُعاف الشهيه.

اظهر المزيد