علاج مغص الدورة الشهرية

علاج مغص الدورة الشهرية ، قبل بدء الدورة الشهرية للسيدات بحوالي (يومين أو ثلاث أيام) تبدأ الإصابة بالتقلصات والتشنجات التي تسبب آلام أسفل البطن ، وقد يصاحبها آلام أسفل الظهر، وآلام في الساق، وقد تصل إلى الإغماءات في الحالات المتعسرة، وتتراوح شدة التقلص من ألم خفيف إلى ألم شديد ومزعج، وذلك يختلف من امرأة إلى أخري، لذا نجد أن غالبية النساء الذين يعانون من فترات الحيض يتعرضم منهن 10% فقط من آلام مؤقتة غير شديدة.

ويتم تصنيف الحالة التي تعاني من آلام الحيض من أول الفترة بأنها عسر الطمث الأولى، وإذا تطورت الحالة بالتهاب الحوض وبطانة الرحم فإنها تصنف بعسر الطمث الثانوي، وفي السطور الآتية سنوفيكم أهم طرق علاج مغص الدورة الشهرية التي تعاني منها المرأة خلال فترة الحيض.

أسباب حدوث آلام الدورة الشهرية

  • حدوث أول دورة شهرية للفتاة في سن مبكر( أقل من 11 عام).
  • البروستاجلاندين: وهي مواد كيميائية ينتجها جسم المرأة والمفرزة بواسطة عضلات الرحم وتسبب العديد من التقلصات أثناء الحيض وتختلف شدتها باختلاف نسبة تواجدها في الجسم، وقد تكون مصحوبة بالقيء والصداع.
  • حدوث الأورام الليفية في بطانة الرحم.
  • التهابات في الأعضاء التناسلية.
  • حالات الحمل خارج الرحم.
  • ضيق عنق الرحم.
علاج مغص الدورة الشهرية
علاج مغص الدورة الشهرية

طرق علاج مغص الدورة الشهرية

عند تتابع الزيادة في الألم والإصابة بالحمي وقشعريرة في كل أعضاء الجسم، ينبغي التوجه للطبيب على الفور حيث يقوم بالآتي:

– إجراء الفحوصات الطبية من خلال الموجات فوق صوتية للتأكد وجود كتل في الرحم أو عدمه.

– استخدام التنظير، وهو إدخال منظار عن طريق المهبل للتمكن من رؤية الرحم وتشخيص المشاكل الموجودة به ومسببة لهذه الآلام.

– استخدام الأدوية المسكنة التي أثبتت فعاليتها في تخفيف الم الحيض منها: الإيبوبروفين، والكيتوبروفين، والنابروكسين، حيث أن هذه الأدوية تخفف من ارتفاع البروستاجلاندين المسبب للألم.

– تنظير البطن لعلاج التهابات الحوض، وتكيسات المبايض بعد التأكد من تشخيص الحالة والإصابة بها.

علاج مغص الدورة الشهرية بالأعشاب الطبيعية

الشمر

يحتوي الشمر على مواد كيميائية مضادة للتقلصات الرحمية، وأثبتت الدراسات الفعل أن تناوله أثناء الحيض يؤدي إلى اختفاء الألم بنسبة 73%.

القرفة

تحتوي مسحوق القرفة على نسبة كبيرة من المواد المضادة للبروستاجلاندين والالتهابات المسببة لآلام الدورة الشهرية، كما أنها تعمل على تنقية الرحم من دم الحيض الفاسد وتخفيف المغص.

الزنجبيل

يحتوي عشبة الزنجبيل علة مركبات قوية مضادة للالتهابات والبروستاجلاندين، ولها فاعلية قوية كباسط للعضلات.

نبات أم الألف ورقة

يحتوي نبات أم الالف ورقة على 82 مركبا فعالاً منها زيوت طيارة منقية للدم وموقفة للنزيف ومسكنة للآلام الناجمة عن الدورة الشهرية.

أوراق التوت

مغلي أوراق التوت من أقوى علاجات ألم الدورة الشهرية، فهو منشط للجهاز التناسلي ومسكن قوي للآلام، ويتم تحضيره مثل الشاي، ويتناول مرة واحدة يومياً خلال الحيض.

شاي البابونج

يحتوي شاي البابونج على خاص متعددة لتخفيف ألم الدورة الشهرية الحاد، هذا فضلا عن احتوائه على مادة الجليسين وهي مادة كيميائية تخفف المغص وتقلصات الحوض.

عشبة مريم

تستخدم كعلاج لمتلازمة ما قبل الحيض حيث تقوم بتقليل الأعراض، ولكن ينبغي استشارة الطبيب حيث أنها تتعارض مع الأدوية النفسي.

اسباب الم اسفل البطن اثناء الدورة الشهرية

نصائح للحد من آلام ومغص الدورة الشهرية

هناك بعض الإرشادات التي إذا تم إتباعها تقي من مغص الدورة الشهرية، منها:

  1. الحفاظ على وزن الجسم المثالي.
  2. عدم التدخين وشرب الأرجيلة.
  3. الحرص على التمارين الرياضية.
  4. عدم الإفراط في الكحوليات.
  5. تدليك الظهر وعمل مساج دافئ في منطقة الحوض.
  6. الحرص على التمارين الرياضية وذلك من قبل بدء الدورة.
  7. إتباع نظام غذائي قليل الدسم
  8. الحرص على تناول الثيامين(100 مللجم يوميا)، وتعويض الكالسيوم(1200 مللجم يوميا).