علاج و اسباب الغازات عند الحامل

إنّ جسم المرأة الحامل يكون عرضة للعديد من التغييرات خلال فترة الحمل بسبب التغيّر الكبير في الهرمونات ووجود الحمل الذي يشكل ثقل على الجزء الأسفل من البطن ويؤدّي إلى الضغط على الأمعاء الغليظة وعدم إتمام عملية الهضم بطريقة جيّدة نتيجة لعدم القدرة الجيدة على إمتصاص المواد الغذائية لذلك تعاني الحامل من الإنتفاخ نتيجة لتشكل الغازات في البطن وتعاني الحامل من أعراض مزعجة عديدة مثل ألم البطن، والشعور بعدم الإرتياح، ويمكن التخفيف من هذة الأعراض بإتباع نمط غذاء صحي غني بألالياف والتخفيف من الأطعمة التي تسبب الإنتفاخ مثل البقوليات.

أنواع الأطعمة ألتي ينصح بتناولها للمراة الحامل التي تعاني من الإنتفاخ:

لبن الزبادي عوضاً عن الحليب لأنّه خالي من سكر الاكتوز الذي لا يهضم بشكل كامل ويؤدّي إلى تشكل الغازات أمّا في لبن الزبادي سكر الاكتوز قد تكسّر أثناء عملية تخمّر اللّبن وبالتالي تستطيع الحامل الإستفادة من العناصر الغذائية المفيدة الموجودة في اللّبن، من دون أن تتعرّض للمشاكل التي يسببها الحليب.
تناول الماء مع الألياف النباتية يساعد في التقليل من مدّة بقائها في الأمعاء وبالتالي نستطيع الإستفادة منها دون أن تحدث مشاكل الإنتفاخ.

إلابتعاد عن السكريات والتركيز على البروتينات والدهون. تناول الأرز كونه لا يتسبّب في تكون الغازات.

طبخ البقوليات جيداً في ماء نظيف والتخلّص من الماء المستخدم في النّقع يساعد في التّخفيف من تكوّن الغازات.

سبب غازات بطن الحامل

من أكثر المواقف المحرجة أثناء الحمل خروج غازات المعدة في وجود الأخرين أو في العمل، والسبب في زيارة الغازات أثناء الحمل هو هرمون البروجسترون الذي يفرزه الجسم في بداية الحمل بكمية كبيرة وهذا الهرمون يعمل على إرخاء العضلات اللينة في الجسم والأنسجة وعندما يحدث هذا الارتخاء تبطأ عملية الهضم فتشعر الحامل بعد تناول الطعام بالضيق والانتفاخ وتعاني من الغازات.

وهناك سبب أخر وراء بطء عملية الهضم وهو أن الرحم يكبر حجمه في الشهور الأخيرة للحمل فيضغط على المعدة ويؤثر على عملية الهضم.

ماذا يحدث عندما لا يعمل الجهاز الهضمي بكفاءة؟ تكون فرصة البكتيريا الموجودة في القولون أكبر في تحليل الأطعمة التي لم يتم هضمها فينتج عن ذلك تكون الغازات.

مشكلة الغازات أثناء الحمل لا يمكن القضاء عليها نهائيا، ولكن يمكن ببعض الإجراءات البسيطة التقليل منها:

المشي لمدة ربع ساعة يومياً-بعد استشارة الطبيب- يحسن أداء الجهاز الهضمي وبالتالي تقل كمية الغازات.
تجنبي مضغ اللبان لأنه يجعلك تبتلعين الهواء مما يزيد الغازات.
لا تستلقي على السرير أثناء تناولك الطعام، بل اجلسي معتدله حتى لو كنت تتناولين الفاكهة بين الوجبات.
تناولي الماء والمشروبات بين الوجبات وليس أثناء الوجبة
لا تتناولي المشروبات التي تحتوي على الصودا.
أمضغي الطعام جيداً ولا تتحدثي أثناء الأكل.
اشربي ببطء ويفضل ألا تتناولي أي مشروب من الزجاجة مباشرة ولكن في كوب، حتى الشاليمو تحنبيها لأنها تدخل كمية هواء لفمك.
لا ترتدي ملابس ضاغطة على منطقة البطن.
قسمي طعام اليوم على عدد أكبر من الوحبات.