غيرة الأطفال كيف تتعامل معها ؟

عندما يتم إنجاب طفل جديد ويلاحظ الطفل الأكبر أن الوالدين يعطيان قدر كبير من الاهتمام إلى الطفل الأصغر فإن هذا يجعل الطفل يشعر بالغيرة ويمكن أن تكون هذه الغيرة سبب في الكثير من التصرفات الغير ملائمة بالنسبة للطفل الأصغر مثل ضربة أو عضة أو شيء آخر، كما أنها تجعل الحالة النفسية للطفل سيئة، وكذلك في حالة رؤية أن أحد أصدقائه أفضل منه فإنه يشعر بالغيرة أيضًا؛ لهذا السبب سوف نجيب فيما يلي على سؤال مهمة وهو غيرة الأطفال كيف تتعامل معها ؟ بشكل مبسط.

مظاهر تدل على غيرة الأطفال

يوجد بعض المظاهر التي تعتبر دليل على أن الطفل يشعر بالغيرة ويجب أن تكون على وعي بهذه المظاهر حتى يمكنك التعامل معها، ويتم التعامل مع هذه المظاهر من خلال ما يلي:

  • الطفل يعكس ما يشعر به فيكون لديه شعور بالغيرة تجاه الطفل ويظهر عكس ذلك منه خلال تقبليه وحضنه والرغبة في التواجد بالقرب منه طوال الوقت وهذا التصرف عفوي من الأطفال وغير مصطنع.
  • كذلك فإن العدوانية التي تظهر في سلوكيات الطفل تعتبر دليل على الغيرة خاصة تجاه الطفل الذي يشعر بالغيرة تجاهه.
  • حدوث تغير في سلوكيات الطفل فمثلًا أن يتبول الطفل بعد أن يكون قد تجاوز هذه المرحلة.
  • كذلك يمكن أن تلاحظ تغير في سلوكيات الطفل والابتعاد عن الناس والرغبة في التواجد بمفرده دائمًا.
  • تؤثر على صحة الطفل فلا يتناول الأطعمة بكل جيد مما يجعله يفقد الكثير من الوزن.
  • قلة عدد ساعات نوم الطفل والقلق.
  • الخوف الشديد من الذهاب إلى الحمام بمفرده أو النوم بمفرده.
  • كما أن سلوك الطفل يتغير تمامًا فيكي طوال الوقت ودائمًا ما يرفض الاشياء التي تطلبها حتى وإن لم يكن معتاد أن يقوم بهذا السلوك.
  • يقوم بنفس التصرفات التي يحاول من خلالها التشبه بالطفل الصغير وذلك من خلال استخدام الأدوات الخاصة به وشرب الحليب الخاص بك والنوم في المكان الذي ينام به.
الشعور بالغيرة
الشعور بالغيرة

عند ملاحظة هذه المظاهر لا يجب أن تنهر الطفل بل عليك أن تحرص على البحث عن الحل المناسب الذي يمكن من خلالها علاج مشكلة الغيرة لدى الطفل.

أخطاء شائعة تسبب غيرة الطفل

يوجد بعض الأخطاء التي يقوم بها الوالدين والتي تعتبر سبب في غيره الطفل التي ينتج عنها العديد من العواقب المختلفة، ومن ضمن هذه الأخطاء ما يلي:

  • عندما تقومي بتدليل الطفل الصغير فإن هذا سوف يجعل طفلك يشعر بالغيرة ويشعر بأن الطفل الصغير هو السبب في أنه لن يحوز على اهتمام الوالدين.
  • أن تغير سلوك في التعامل مع الطفل أي تقوم بتدليله في أول سنوات عمره وبعد ذلك تتغير معه في السلوك بهدف أنك ترغب أن يعتمد الطفل على نفسه في هذه الحالة سوف يفقد ثقته في نفسه ويصبح شخص متردد فيجب القيام بهذا الأمر بالتدريج ويكون الطفل في سن مناسب لذلك.
  • أن يتم السيطرة على الطفل بالكامل ويتم هذا من خلال وضع القوانين الصارمة في المنزل التي تجعل الأطفال مقيدين في جميع التصرفات التي يقوموا بها، هذا الأمر سوف يجعله يشعر بالغيرة من أصدقائه بسبب أنه مقيد وليس لديه القدرة على التصرف بحرية.
  • من أكثر المشاكل التي يمكن أن تؤثر على حالة الطفل وتكون سبب في الغيرة أن يتم مقارنته بأقرانه هذا الأمر يؤثر على الطفل بشكل سلبي ويقلل من ثقته في نفسه ويجعله يشعر أن جميع أقرانه أفضل منه.
  • أن تطلب من الأطفال القيام بنشاط معينة ومقارنة النتائج التي يتوصلون إليها سوف يكون سبب في جعل الطفل يغار من الأطفال الذين يحدث معهم هذا الموقف.
مشاكل الأطفال
مشاكل الأطفال
  • عندما تجنب الأم طفل جديد فإنها تهمل الطفل الثاني وتركز في الاهتمام على الطفل الجديد.
  • عدم ثقة الطفل في نفسه والتي تكون ناتجة عن أن يرتدي ملابس غير ملائمة أو أن يكون قليل في الجمال وغيرها من العوامل التي تجعله تشعر أنه أي شخص أفضل منه، ويتم تجاوز هذه المرحلة من خلال تنمية الوالدين لثقة الطفل في نفسه وذكر الجوانب التي يتميز بها عن غيره.

غيرة الأطفال كيف تتعامل معها ؟

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها علاج الغيرة التي توجد لدى الطفل، وتتمثل هذه الطرق فيما يلي:

أولًا: العناية بالطفل

يجب أن يتم العناية بالطفل خاصة عند إنجاب طفل جديد فيجب أن تركز كل الاهتمام عليه وذلك من خلال تقديم الهدايا له والتواجد معه لأطول فترة، حيث أن هذا الأمر سوف يساعده على الشعور بأنه مازال محور اهتمام المحيطين به وأن ما حدث ليس له أي تأثير على الطفل.

ثانيًا: تكوين علاقات

يجب أن تحرص على جعل الطفل يقوي علاقاته مع أصدقائه وذلك حتى يتمكن من الخروج معهم وقضاء وقت اللعب وغيرها من النشاطات التي يمكنهم القيام بها معًا، كما يجب أن يتم قراءة القصص على أهمية الأخوة وأن يتم تحميل الطفل مسئولية أخيه حيث أن هذا سوف يساعد على جعل الطفل يشعر بالحب والأخوة تجاه أخيه.

ثالثًا: ترك مساحة للطفل للتعبير على مشاعر لأخيه

يجب أن تترك الطفل يتحدث مع أخيه ويحكي له الحكايا ويغني له وتوضح له أن الأطفال الصغار يجب أن يتم العناية بهم والتعامل معه بهذه الطريقة حتى يكبرون.

رابعًا: تغير مشاعر الغيرة

هذا الأمر يعني أنك يجب أن تجعل مشاعر غيرة الطفل، تجاه أقرانه تتحول إلى طموح فإذا كان أي شخص من أقرانه قام بشيء أفضل منه فعليك أن تشجعه على أن يدرب نفسه حتى يقدم بعد ذلك ما أفضل.

الغيرة بين الأطفال
الغيرة بين الأطفال

خامسًا: تجنب مقارنة الطفل

كما وضحنا أن من أكثر الاسباب التي تؤدي إلى غيرة الطفل من أقرانه هي المقارنة؛ لهذا السبب يجب أن تتجنب القيام بذلك تمامًا حتى لا يشعر الطفل بالغيرة بل يمكنك تحفيزه بطريقة مختلفة مثل أن تقدم له هدايا في مقابل أي نجاح يقوم به على تعمل على تحفيزه بشكل أفضل ويجب أن تركز على أختيار الهدايا حتى وإن لم تكن باهظة الثمن فيجب أن تكون متناسبة مع تفكير الطفل حتى يكون حافز حقيقي له.

سادسًا: التواصل مع الطفل

من أهم الأمور التي تجعل الطفل قريب من والديه أن يتم توفير الكثير من الوقت الذي يمكن من خلاله التحدث مع الطفل، ومعرفة ما يدور في عقله حتى يشعر أنه غير وحيد وفي نفس الوقت تدرك أفضل طريقة للتعامل معه، كما يجب أن تحرص على التعبير على حبك للطفل بالعديد من الصور المختلفة.

سابعًا: عدم عقاب الطفل

عندما تلاحظ أن الطفل يتعامل مع أخيه بعنف أو بصورة غير ملائمة فيجب أن تحرص على احتوائه والتعامل معه بود بدلًا من عقابه فإن هذا سوف يجعل له مشاعر سلبية ويزيد من شعور الغيرة تجاه أخيه.

ثامنًا: ركز على حديثك

يجب أن تركز على حديثك أمام أطفالك فلا توضح بأي شكل من الأشكال، أن حبك لطفل من أطفالك أكثر من الآخر، حتى لا تكون سبب في توليد الغير والكره بين الأخوات.