اخبار الرياضة

فضائح جديدة عن مونديال قطر.. رشاوى بـ22 مليون

لا جديد يذكر حول مونديال قطر 2022.. سوى فضائح متكررة وراء تنظيمه المشبوه بعمليات رشاوى تخرج كل مرة في الإعلام الأجنبي.

و هذه المرة، ما نشره الموقع الفرنسي “ميديا بار”، الذي أعلن عن تقديم رشاوى بقيمة 22 مليون دولار للفوز بسباق تنظيم مونديال 2022، لشخصيات كروية، وذلك نظير تصويتهم لمصلحة قطر في انتخابات احتضان كأس العالم 2022، وذلك عندما فتح مكتب التحرّيات الفيدرالي الأمريكي (أف بي آي) والقضاء البرازيلي تحقيقا في ذلك.

وقال الموقع الفرنسي أن المسؤولين الذين استفادوا من رشاوى سلطات قطر يوجد بينهم جاك وارنر (74 سنة) من ترينيداد وتوباغو، نائب رئيس الفيفا ما بين 1997 و2011، ورئيس اتحاد الكرة لِمنطقة الكونككاف ما بين 1990 و2011، والذي عوقب مطلع العقد الحالي بِالإيقاف مدى الحياة من ممارسة نشاطات كروية، بِسبب تورّطه في قضايا فساد، ورئيس اتحاد الكرة البرازيلي ريكاردو تيكسيرا (70 سنة) ما بين 1989 و2012، والباراغواياني نيكولاس ليوز (89 سنة) رئيس اتحاد أمريكا اللاتينية لكرة القدم ما بين 1986 و2013، واللذان شملتهما تهم التورّط في قضايا فساد.

وأضاف أيضا الموقع الفرنسي أن البنك القطري “بي تي بي” تكفّل بِمبلغ الـ22 مليون دولار، في رصيد الشخصيات التي منحت صوتها من أجل فوز قطر بِسباق تنظيم مونديال 2022، عن طريق “بنك باش” بِموناكو” التابع لِمصرف “كريدي موتوال” الفرنسي.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: