صحة

فوائد التوابل

فوائد التوابل.. ممّا رزقَنا اللهُ بهِ  مِنَ النِّعَم .. وفائدتُها واستخداماتها منْذُ القِدَم .. فمِنْ بيْن كُلِّ هذا الزَّخَم .. نستخْلِصُ الأَهَمّ .. وما يستوْجِبُ أنْ نقولَ لهُ (لا) وما نقولُ لُه (نعَم) .. 

فوائد التوابل لصحَّة الجسْم:

تلعبُ التوابلُ دوْراً كبيراً في إضافةِ النَّكْهةِ والمتْعةِ إلى الغذاء والمشروبات؛ فهيَ منْ أروع الإضافات التي لا يُستغْنى عنْها خلال طهْي الطّعام، بلْ باتتْ منَ المكوِّنات الأساسيَّة للطهْي والمطبخ، وتُستَخْرجُ التوابل منَ النّباتات المتعددة والمتنوِّعة كالبذور، والفواكه، والبراعم، والجذور، والسيقان، واللحاء.ومن فوائد التوابل احتوائها على القليل منَ السعرات الحرارية مقابل النكهة الأخّاذة، وما تحتويه من فوائد رائعة ومتعددة للجهاز التنفسي والهضمي، إضافةً إلى تعزيز مناعة الجسم أمام العديد من الأمراض.. في هذا المقال سنتعرَّف معاً على مجموعةٍ من البهارات وأبرز فوائدها للجسم برفْقة دوْسات ….

أهمُّ التوابل المفيدة لصحَّة جسْم الإنسان:

البرّي:

  • يعدُّ الزعترُ البرّيُّ مُضادّاً رائعاً لالتهابات الحلْق، والصُّداع، والسُّعال.
  • يحتوي الزعترُ البرّيُّ على مجموعةٍ منْ مُضادّات الأكْسدة أكثر من تلك المتوافرة في التفاح، والبرتقال، والبطاطا.

الرَّيْحان:

  • يلعبُ الرَّيْحانُ دوْراً رائعاً ومُهّماً في تعزيز عمل الأوعية الدمويَّة، والقلْب.
  • يساهم الشاي المستخلَص من الرَّيْحان في الشّفاء والتخلُّص منْ نزْلات البرْد، ويسهِّلُ عمليَّة التنفُّس لدى الفرْد.
  • للرَّيْحان دوْرٌ رائعٌ وفعّالٌ في تنْشيط الرئتيْن وتهْدئةِ الأعْصاب، والحدِّ منَ الصُّداع المُزْعج للكثيرين.
  • يلعبُ دوْراً فاعلاً في الشّفاءِ منَ الحُمّى والالتهابات الجلديَّة التي تُصيب الجسْم.
  • يعملُ الرَّيْحان على الشِّفاء منْ لدغات الحشرات.

الزَّنْجبيل:

  • يلعبُ الزَّنْجبيل دوْراً رائعاً ومُهمَا ًفي دعْم وتعزيز عمل العضلات في الأمعاء، ما ينتج عنه تخليص المعِدة من آلامها، والجسْم من الغازات والغثيان.
  • يُنظر للزَّنْجبيل كواقٍ منَ الزَّهايْمر، والسَّرطان.

:

  • يُعتبرُ الكُرْكُم منْ أفضل أنواع البهارات المضادَّة للأكسدة والالتهابات.
  • يُساهمُ خليط الكُرْكُم والحليب في تخليص الجسْم منَ الألم وتسكينه.
  • يشكِّلُ الُكْرْكُم معقِّماً فاعلاً للفمِ والرائحةِ الكريهة.
  • يُعزِّزُ عمليَّةَ إنتاج الكبِد للمادَّة الصفْراء التي تلعبُ دوْراً في امتصاص السُّموم منَ الجسْم.

القرْفة:

  • تلعبُ القرفةُ دوْراً فاعلاً في تقليل منْسوب السُّكَّر في الدَّم.
  • تقلِّلُ القرْفة منَ الكولسترول الضارّ في الجسْم.
  • تُعتبرُ خياراً رائعاً لحمايةِ الأسنان.
  • تُساهمُ القرْفة في تعزيز أداءِ عمليَّةِ الهضْم في الجسْم.
  • تلعبُ دوْراً رائعاً في الحدِّ منَ الاحتقان والأنفلونزا ونزْلات البرْد، والحساسيَّة.
  • تلعبُ القرْفة ُدوْراً في تنْشيط الدوْرة الدمويَّة في الجسْم.

الفلفل الأبيض:

  • يُعتبر الفلفل الأبيض فاتحاً للشهيَّة.
  • يُساهم الفلفل الأبيض في تنْشيط أداء المعِدة في الجسْم، والجهاز الهضْميّ.
  • يُعتبرُ الفلفل الأبيض المضاف له العسلُ فاعلاً في تخليص الجسم من نزْلات البرْد، والرشح.

الفلفل الأحمر:

  • يُعتبرُ فاعلاً لمُنظِّمي الحِمْياتِ الغذائيَّة، لِما يلعبُهُ منْ دوْرٍ رائعٍ في تعزيز التمثيل الغذائي في الجسم المساهم في حرْق الدُّهون.

يُضاف إلى الطعام العديد من المكوّنات الثانوية المختلفة لتُعطيه نكهة وطعماً مميزاً، ومنها ما يعرف بالتوابل أو البهارات والتي تعتبر أساسيَّة في العديد من الأكلات والوجبات الغذائية، ويتمّ الحصول عليها من النباتات المختلفة سواء من جذورها أو سيقانها أو أوراقها أو حتى ثمارها. فمن منبر دوْسات نوصي بالاستفادة من هذه التوابل، وتسخير فوائدها لخدمة صحة الجسم .. ودمتم سالمين.

 

اظهر المزيد