صحة

فوائد فاكهة جارسينيا كمبوجيا ” Garcinia Cambogia “

بالطبع الاسم غريب و غير معروف ولكن من زارو دول جنوب شرق آسيا خاصة اندونيسيا الاسم ليس غير هي نوع من الفاكهة الاستوائية لها أسماء أخرى مثل الغرسنية الصمغية أو الغرسنية الكمبودية أو التمرهندي المالاباري،  الاسم العلمي للثمار هو Garcinia gummi-gutta، هي نوع من الفاكهة الاستوائية على شكل ثمار اليقطين  تزرع في اندونيسيا تعرف بالتمر الهندي ولكن ليس علاقة بينهما عادة ما تكون باللون الأخضر أو الأصفر تزرع أيضا في وسط أفريقيا  هي من الفاكهة غير المعروفة و لكنها لها طعم لذيذ و غنية بالفوائد الصحية العالية  هي من الفاكهة الهامة للياقة البدنية وخسارة الوزن لها عدد من الفوائد الصحية التي تعم بالفائدة على نشاط الجسم ، كما أنها غنية بالمركبات العضوية وتعالج السموم على الكبد  لذلك دعونا نلقي نظرة فاحصة على الفوائد الصحية المثيرة للإعجاب لهذه الفاكهة.

فوائد فاكهة جارسينيا كمبوجيا ” Garcinia Cambogia “

للفاكهة قدرة كبيرة على خسارة الوزن الزائد ولها القدرة أيضًا على الحد من التوتر ومحاربة الاكتئاب وخفض مستوى الكولسترول بالدم وتنظيم نسبة السكر وزيادة عملية الأيض الخلوي والتمثيل الغذائي وزيادة مستويات الطاقة .

1- تقليل الإجهاد : العناصر النشطة في كامبوغيا أهمها حمض hydroxycitric (HCA)، يرتبط ارتباط مباشر بتنظيم مستويات الكورتيزول بالدم هي من أكثر هرمونات التوتر شيوعًا ، تحد الفاكهة من هرمونات التوتر وتسيطر على القلق وتساعد على تحسين الصحة المزاجية و تعالج نواتج عمليات الأكسدة في جميع أنحاء الجسم.

2- تخفيف الوزن الزائد : تشتهر السمنة عالميًا بمحاربتها لأمراض السمنة حيث تمنع الفاكهة من تخزين السعرات الحرارية على هيئة دهون بسبب بطء الإنزيمات في عملية التمثيل الغذائي مما يجعل الجسم كسول في تخزين السعرات الحرارية فتزيد الفاكهة من إنتاج HCA بديل عن الدهون و يتم تحويل السعرات الحرارية إلى الجليكوجين الضروري لبناء العضلات مما يساعد على القدرة على التحمل والقضاء على التعب وتحفيز النشاط ومع تغير المظهر الجسدي للجسم.

3- القضاء على الاكتئاب : المركبات العضوية الموجودة في الفاكهة بمثابة ماد للاكتئاب لأنها تفرج أو تزيد من إنتاج هرمون السيروتونين في الجسم المعروف بهرمون المتعة  يقضي على كل حالات القلق والتوتر والاكتئاب  وتحقيق استقرار الحالة المزاجية لأن حمض HCA من شأنه التأثير على الناقلات العصبية و التقليل من تغير المزاج

4- خفض نسبة الكولسترول بالدم :  تعمل الفاكهة على توازن نسبة الكولسترول بالدم   بين الكولسترول النافع والضار بالتالي الوقاية من زيادة الوزن أولا والحماية من أمراض تصلب الشرايين وأمراض القلب والنوبات القلبية والسكتات الدماغية ويقلل من مستوى ضغط الدم المرتفع، مما يتيح لك مزيد من الطاقة لممارسة المهام اليومية

5- المساعدة على تنظيم سكر الدم :  واحدة من الآثار الجانبية لتنظيم عملية التمثيل الغذائي السيطرة على السكر بالدم لدى مرضى السكري  تعد الثمار علاج ممتاز لارتفاع مستوى السكر بالدم الذي له عواقب وخيمة على الإنسان.

6- تعزيز الأيض : تعمل الفاكهة على تسريع عمليات الأيض الخلوي بالتالي تسريع حرق السعرات الحرارية  الروتين اليومي من الفاكهة يجعلها تقي على الدهون في وقت قياسي.

7- زيادة الطاقة : غالبًا يعاني من يتبعون حميات غذائية من خسارة العضل أو ضعف العضلات  تساعد الفاكهة على إعطاء دفعة حيوية للجسم بالتالي إنقاص الوزن دون خسارة العضل وذلك بزيادة معدلات طاقة الجسم و لكن يجب تناول البروتين مع الفاكهة في النظام اليومي لمنع ضعف العضلات .

8- قمع الشهية : تسيطر الفاكهة على إفراز هرمون الجوع  بالتالي تسيطر على زيادة الوزن بشكل كبير يمكن الاعتماد عليها كوجبة خفيفة بين الوجبات.

يجب الانتباه من استهلاك الفاكهة في الحد المعقول لتجنب سموم الكبد ..

الوسوم