البشره

فوائد فيتامين سي للبشرة

مع التقدم في العمر تفقد البشرة ترطيبها ونضارتها وذلك نتيجة فقد العديد من العناصر المغذية للبشرة ومن أهما فيتامين C. ولحسن الحظ فيتامين C موجود في الليمون في متناول اليد لنستعمله على البشرة ليعيد للبشرة جمالها. وسنتعرف على فوائد الفيتامين Cعلى البشرةتامين (سي) أو ما يُعرف بحمض الإسكوربيك، وهو عبارة عن اسكوريك أسيد، يمتاز بسرعة ذوبانه في الماء، ويوجد بكثرة في العديد من أصناف الفواكه والخضروات، مثل: البرتقال والليمون والفواكه الحمضية، إضافة إلى البندورة. يُمكن أن يُسبب نقصه في جسم الإنسان إلى زيادة الإصابة بنقص المناعة وأمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية، لذلك يُنصح بتناوله بكثرة من خلال المُكمّلات الغذائية والمصادر الطبيعية مثل الفواكه والخضروات، حيث أن جسم الإنسان لا يستطيع إنتاجه من تلقاء نفسه ولا حتى مُجرد تخزينه. ويمتلك فيتامين (سي) فوائد لا تُعد ولا تحصى، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن فوائد فيتامين (سي) للبشرة.

فوائد فيتامين سي للبشرة

يُعد فيتامين سي من أكثر الفيتامينات المُفيدة لجسم الإنسان بشكل عام وللبشرة بشكل خاص، ومن هذه الفوائد:

  • حماية البشرة من الأثار السلبية الناتجة عن تعرضها لفترات طويلة لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية، مثل: حروق الشمس، سرطان الجلد.
  • التخفيف من ظهور التجاعيد وعلامات التقدم في العمر، حيث أنه يُساعد البشرة على إنتاج مادتيّ الهيدروكسي برولين والهيدروكسيليزين المفيدتان في ربط الجزيئات التي تُنتج مادة الكولاجين الضرورية لتجديد خلايا البشرة وجعلها أكثر نضارة وشباباً.
  • زيادة سرعة التئام الجروح، من خلال إحلاله مكان الأنسجة التالفة لتسريع عملية الشفاء.
  • يُساعد على حماية البشرة من تكون البقع الداكنة، والتورمّات والتصبّغات.
  • يُساعد على تفتيح المناطق الداكنة في البشرة، مثل النمش.
  • يُساعد في جعل البشرة أكثر نعومة وأصغر في العمر.
  • يُساعد على زيادة رطوبة البشرة.
  • يُساعد على زيادة تنشيط الدورة الدموية في الجلد.
  • يُساعد على تحسين بُنية البشرة ومظهرها.
  • يُساعد على علاج وحماية خلايا الجلد وزيادة سماكتها، من خلال زيادته لمعدل إنتاج “الإيلاستين”، وهي المادة المسؤولة عن ذلك.

مصادر فيتامين (سي)

كما ذكرنا سابقاً، فإن جسم الإنسان لا يستطيع إنتاج فيتامين سي بمفرده، ولا يُمكن تخزينه داخل جسم الإنسان، حيث أن أي كمية تدخل إلى الجسم يتم استغلالها من قبل جسم الإنسان مُباشرة، وذلك لحاجته الماسة له، وللحصول عليه يجب تناول كميّات كبيرة من الخضار والفواكه قبل اللجوء إلى تناول المُكملات الغذائية، ومن هذه الأطعمة:

  • الحمضيّات وعصائرها.
  • الخضروات، مثل: البروكلي، القرنبيط، الفلفل الأخضر والأحمر، اللفت.
  • الخضروات الورقية، مثل: السبانخ، والملفوف.
  • الفواكه، مثل: الشمام، الكيوي، البابايا، الأناناس، الفراولة، والتوت بأنواعه (العليق، الأزرق، البرّي).
  • البطاطا بنوعيها الحلوة والبيضاء.
  • القرع الأصفر.
  • الطماطم وعصيرها.

نصائح واحتياطات قبل تناول مكمّلات فيتامين

C يجب إخبار الطبيب إذا تواجدت أحد الحالات الآتية قبل تناول مكمّلات فيتامين C أو حمض الإسكوربيك:
الحمل، أو التخطيط للحمل، أو الرضاعة الطبيعية. تناول أدوية بوصفة طبية، أو بدون وصفة طبية، أو مكمّلات غذائية أخرى، أو الأعشاب.
حساسية لبعض الأدوية، أو الأطعمة، أو موادٍ أخرى. الإصابة بأمراض مثل: السكري، أو حصى بالكلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock