صحة

فوائد وجبة الفطور

يتناول الإنسان خلال يومه العديد من الوجبات ومن المعتاد أن يتناول ثلاث وجبات رئيسة، وهي: الفطور، والغداء، والعشاء، بالإضافة للوجبات الثانويّة التي يتمّ تناولها خلال فترات اليوم المختلفة، ومن المعروف أنّ الكثير من الناس لا يتناولون وجبة الإفطار ويتجاوزونها لتناول وجبة الغداء مباشرة، ولكن يعتبر هذا التصرّف من التصرّفات غير السويّة صحّيّاً، ويعود ذلك للفوائد الكبيرة التي تعود بها وجبة الفطور على الجسم، فضلاً عن أنّها تمثّل الوجبة الأهمّ في وجبات الطعام الرئيسة.

فوائد وجبة الفطور

ومن أهمّ الفوائد التي تمنحها وجبة الفطور للجسم كل ممّا يلي:

تناول الحلويّات خلال وجبة الفطور: يساعد تناول الحلويّات أثناء وجبة الإفطار على تحفيز الجسم على حرق كمّيّات أكبر من السعرات خلال أداء الأعمال اليوميّة، وبالتالي هذه هي الحالة الوحيدة من حالات تناول الحلويّات التي تساعد في انقاص الوزن، ويساعد ذلك في الوقاية من مرض السكّريّ، وضغط الدم وغيرها الكثير من الأمراض التي تتسبّب الحلوى بها أثناء تناولها بصورة مفرطة.
الشعور الدائم بالهدوء: تساعد وجبة الفطور على منح حالة من الهدوء والقدرة على السيطرة على الغضب خلال اليوم بسبب ضغوطات الحياة المختلفة.
ضرورة تناول الأطفال لوجبة الفطور: إنّ تجاهل وجبة الفطور للأطفال يؤدّي بهم للعديد من المشاكل الصحّيّة، حيث يحرم ذلك الأطفال من الحصول على الفوائد الغذائيّة الكبيرة المترتّبة على تناول وجبة الافطار.
منع السمنة للجسم: إنّ عدم تناول وجبة الفطور يؤدّي للزيادة في كمّيّات وجبتيْ الغداء والعشاء، وذلك حتّى يتمّ تعويض كمّيّة الطعام التي لم يتمّ تناولها على وجبة الفطور، وهذا الأمر يؤدّي لزيادة حتميّة في الوزن بسبب حجم الوجبة التي تمّ تناولها ووقتها، حيث تعتبر وجبة العشاء من أخطر الوجبات التي يتمّ تناولها خلال اليوم وذلك بسبب التوقيت السيّء، حيث يتمّ تناولها في الليل ولا يتمّ بذل مجهود لحرق جزء من السعرات الحرارية التي تمّ الحصول عليها ممّا يؤدّي لتراكم الدهون في الجسم.
تساعد وجبة الإفطار على تقديم أداء أفضل خلال اليوم، حيث تساعد في منح الفرد الحيويّة اللازمة والنشاط المطلوب للقيام بهذه الواجبات كما ينبغي، لذلك ينصح دائماً بتناول وجبة فطور صحية تحتوي على قدر مناسب من العناصر الغذائيّة ومكوّنة من الخضروات والفواكه وغيرها من الموادّ الصحّيّة.
إن أهم ما تمنحه وجبة الفطور للجسم هو قدرتها على بدء العمليّات الحيويّة المرتبطة بحرق الدهون في ساعات الصباح الأولى، فإن بدأنا يومنا بتمارين رياضية أساسية ووجية فطور صحّيّة فإن ذلك يمنح جسمنا الصحّة الكاملة.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: