مرض السكري

فوائد وعيوب مضخة الانسولين

مضخة الانسولين

بلا شك هناك نجاح كبير لمضخة الإنسولين في المملكة العربية السعودية، ولكن هذا النجاح الذي يحدده مدى التحكم بمعايير المضخة ومثال ذلك الجرعة القاعدية أو المستمرة، وكيفية الموازنة بين جرعات الأنسولين والطعام والنشاط بطريقة تجعل حياة المريض أسهل بكثير في حين استخدام مضخة الأنسولين.

ولن يكون النجاح تاما مالم يتمكن المريض من معرفة مكونات وخصائص المضخة، ويُركز على حاسبة الجرعات بالمضخة، وكيفية تحديد إعدادات المضخة الأولية وحتى كيفية تعديل الإعدادات مع مرور الوقت. ونظرًا لأن الطعام عنصرًا جوهريًا في التحكم بمرض السكري، فهناك مناقشة مفصلة حول الكربوهيدرات يجب معرفتها، وفهم كيفية قراءة ملصقات الطعام، وطرق تقييم الحصص التي تتناولها.

التحكم بالسكري

تتمثل إحدى الصعوبات الحقيقية في التحكم بالسكري في تعديل جرعة الأنسولين والكربوهيدرات بالنسبة للنشاط البدني المخطط له وغير المخطط له. وللنجاح في العلاج بمضخة الإنسولين، من الضروري فهم مجموعات الضخ (مجموعة حقن الإنسولين)، ومعرفة كيف تختلف مجموعات الضخ، وما الذي يجب أن تفكر فيه عند اتخاذ قرار حول المجموعة التي ترغب في استخدامها.

وبالرغم من أن إدارة السكري قد تكون صعبة عندما تكون في المنزل، أو تشعر بأنك بصحة جيدة وتتبع روتينك المعتاد، فإن هناك ظروفا خاصة قد تجعل إدارة السكري أكثر صعوبة. وقد تتضمن تلك المواقف، التعب أو السفر (وخاصةً في مناطق بأوقات زمنية مختلفة)، أو الذهاب إلى المدرسة أو الكلية، فقد يؤثر على التحكم في الجلوكوز. لذا فإن هذا القسم يتناول كيفية تعديل نظامك الغذائي، وما الذي يجب القيام به فيما يتعلق بمستويات سكر الدم.

مضخة الانسولين للاطفال

بخصوص الأطفال فيجب أن تضع توقعات واقعية فيما يتعلق بما يمكن لطفلك القيام به بمهارات الإدارة الذاتية المتزايدة. إذا لم تكن تعلم التوقعات المعقولة، فقد تقوم بدفع طفلك أو تعطيله في طريق السعي من أجل الاستقلال. وعندما تبدأ في العلاج باستخدام المضخة، يبدو الأمر وكأنك تبدأ من الصفر؛ يجب عليك فحص مستويات سكر الدم أكثر من المعتاد، والاستيقاظ ليلًا، وتقييم السكري وتعديله والتفكير فيه طيلة الوقت.

وهذا قد يُسبب التوتر أو يؤدي إليه في نهاية الأمر. ومن الضروري تحديد من الذي تخبره عن المضخة وما الذي يعنيه أن تظل المضخة جزءًا منك، وكيف يمكن لشكل جسدك أن يتأثر بالمضخة، لأن كل ما سبق موضوعات جوهرية في تقبل العلاج بالمضخة، وفي نهاية الأمر نجاح الموضوع. وأنصح الجميع بقراءة المزيد في موقع الجمعية الأميركية للسكري حيث يهدف هذا الموقع إلى مساعدتك وتزويدك بالمهارات اللازمة لاستخدام الجهازين جهاز المضخة وجهاز تحليل السكر المستمر، ومساعدتك على تحسين رحلتك أو رحلة طفلك مع داء السكري. وقد يبدو التأقلم على مضخات الأنسولين وأجهزة مراقبة السكري أمرًا صعبًا في البداية، ولكن ثق بي، سيصبح اسخدامهما عادةً سهلة في وقتٍ قياسي

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock