الحياة الزوجية

فيسيولوجيا العلاقة الجنسية و مفاهيم هامة

الهدف النهائي للعلاقة الجنسية هي إطلاق السائل المنوي عند الرجل “القذف”. و الوصول إلى الرعشة عند المرآة. الأولى مهمة من أجل بقاء الجنس البشري على الأرض. أي من اجل التكاثر. و لكن الرعشة عند المرآة غير ضرورية لإطلاق البويضة، على خلاف العديد من الأصناف الحيوانية.
و لكن هذا الانفصال بين الوظيفة الجنسية و وظيفة التكاثر عند المرآة لا يعني إهمال أهمية الرعشة من الناحية البيولوجية.
من المعروف أن التهيج الجنسي عند المرآة يحرض مجموعة من التغيرات البيولوجية الهادفة لتسهيل العلاقة الجنسية:
==> ترطيب المهبل Lubrificationو هو ما يسهل حركات الذهاب و الإياب أثناء العملية الجنسية
==> التقلصات العضلية للعجان و للمنطقة المجاورة للمهبل:
هذه التقلصات تلعب دورا مهما بتحريض رأس القضيب، مما يحافظ على انتصاب أفضل و لمدة أطول.
و تأتي أهمية الرعشة للمرأة من النقاط التالية:
=> نهاية طبيعية و فيزيولوجية للتهيج الجنسي
=> مكافئة لتصرف مفيد
=> تشجيع للارتباط الجنسي مع الشريك و حافز له. حتى بعد انقضاء مهمة الخصوبة، تبقى هذه المكافئة حافزا لاستمرار الروابط العائلية الضرورية لتربية الطفل.
الرعشة من الناحية العصبية هي منعكس عصبي عضلي. و مثلها مثل أي منعكس تحتاج لدارة عصبية:
الدارة العصبية للرعشة:
مناطق حسية مرسلة للإشارة العصبية
طرق عصبية صاعدة
مراكز عصبية مركزية
طرق عصبية نازلة
جهاز عضلي متحرك يقوم بالفعل.
يلحق بهذه الدارة الحقيقية عدة طرق جانبية و مراكز عصبية ملحقة، هذه الملحقات قد يكون لها اثر مثبط أو مكثف للرعشة.

أنطلاق العلاقة الجنسية
يحضر للعلاقة الجنسية محرضات تطلق الشهية الجنسية. و تحرض العلاقة الجنسية بدورها مجموعة من التغيرات المرئية أو المحسوسة بالجهاز التناسلي و بالبدن كله بشكل عام. بحيث تؤدي بالنهاية إلى المتعة الجنسية
العناصر التي تطلق العلاقة الجنسية:
ما يطلق العلاقة الجنسية قد يكون
=> محرضات عضوية جسدية
=> سلوك ذهني محرض
ترتد هذه العناصر المطلقة للعلاقة الجنسية إلى المناطق الحسية الشهوانية الاولية و تبدلها. فيحصل بها:
=> أنتفاخ نتيجة زيادة التروية الدموية. يتظاهر عند الرجل بالانتصاب و عند المرآة بترطيب المهبل.
=> تزايد بالحساسية العصبية لهذه المناطق و بمقدرتها على الاستقبال

العتبة التي تطلق هذا التحريض متنوعة جداً:

=> فهي تتناقص بعد فترة طويلة من الكبت و الابتعاد عن الجنس Chasteté
=> و تتزايد كلما اروي الشخص غليله من الجوع الجنسي. أي أن الرغبة الجنسية تتزايد كلما أُرضيت. عندما يُسر الإنسان بالجنس يطلبه أكثر و أكثر، و عندما لا يزوقه سوى بالمناسبات، تتناقص رغبه به.
بحالة الوعي، تعتمد هذه العتبة على السيطرة المخية، وعلى الخيال الوهمي و الاستيهام الشخصي
التظاهرات الجنسية على الجهاز التناسلي
عندما يحرض الانسان جنسيا و يتهيج، يقوم بالرد على هذا التهيج بما نسميه الأرتكاس الجنسي.
و يتظاهر الارتكاس الجنسي بأفضل صورة عندما يكون كاملا، إذ يتطور بشكل حلقي و بأربعة أطوار وصفها للمرة الأولى ماستر و جونسون:
=> طور التهيج
=> الطور المسطح
=> طور النشوة أي الرعشة عند المرآة و القذف عند الرجل
=> طور الارتخاء
هذه الأطوار الأربعة تتطابق عند الرجال و عند النساء، و يحصل خلالها العديد من التبدلات التي يمكن ملاحظتها و الإحساس بها
و في موضوع سابق أوضحنا أهمية هزة الجماع و ما تسببه من أثار سلبة علي الحاة الزوجية

هزة الجماع سبب لأرتفاع نسبة الخلافات الزوجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق