جوالات و تكنولوجيا

في أبوظبي ….حافلة مستدامة تقطع 150 كلم في كل عملية شحن

كشفت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” اليوم الإثنين في إطار فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2018، عن “الحافلة المستدامة” التي تعمل كلياً بالكهرباء لتجسد نموذجاً للجيل القادم من مركبات النقل الجماعي المستدامة. وجرى تصميم النموذج التجريبي للحافلة في إطار مشروع مشترك بين شركة “مصدر” وشركة “حافلات للصناعة” التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها وبالتعاون مع معهد مصدر الذي يندرج ضمن جامعة خليفة للتكنولوجيا، في حين وفرت شركة “سيمنز” الشريك التكنولوجي في هذا المشروع المحرك الذي يتيح للحافلة قطع مسافة 150 كلم في كل عملية شحن دون الحاجة إلى زيادة حجم و وزن البطاريات.

تقييم الحافلة
وسيتم تجريب الحافلة الجديدة ضمن مدينة مصدر بأبوظبي حيث سيقوم المهندسون بتقييم أداء بطارية الحافلة ونظمها الكهربائية ضمن مناخ دولة الإمارات وسيكون بإمكان زوار مركز أبوظبي الوطني للمعارض “أدنيك” خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة الاطلاع على “الحافلة المستدامة” الجديدة.

وتتسم الحافلة المستدامة بهيكل خفيف الوزن كونه مصنوع من الألومنيوم كما تم تزويدها ببطاريات بنظام تبريد المياه وهي مثبتة في الجزء الخلفي من الحافلة لتوفير المزيد من المساحة.

150 كلم
ويمكن للحافلة أن تقطع مسافة 150 كلم لكل عملية شحن في حال التوقف المتكرر وأكثر من ذلك عند السير المتواصل، وتحتوي الحافلة من الداخل على نظام تكييف للهواء متطور ونوافذ ذات مرآة تتغير ألوانها بما يناسب احتياجات الإضاءة والتبريد.

ويعتبر طول الحافلة المستدامة أقل من الحافلات ذات الطابقين التقليدية إذ يبلغ طولها “10.5 متر” وعرضها “2.5 متر” وارتفاعها “3.2 متر” أقل بمقدار متر تقريبا وتضم الحافلة 27 مقعدا ومساحة للوقوف بشكل آمن بالإضافة إلى أرضية منخفضة لسهولة الصعود إليها.

المصدر: 24.ae

اظهر المزيد