قصة عن الخجل

الخجل هو عبارة عن عاطفة تسيطر على الشخص بقوة أنه ممتلئ بكل العيوب وأن الأشخاص الذين حوله لا يتقبلوه، كما أن الخجل أنه غير قادر على المواجهة وعدم قدرته على إصلاح الأخطاء.

ما هو الخجل ؟

  • الخجل هو صعوبة في تكوين شخصيته وعدم التأقلم مع الآخرين والتقارب منهم ببساطة.
  • يُولد الخجل عند صاحبه بأنه سوف يفشل في أي عمل يقوم به.
  • ليس لديه القدرة على التركيز في الأمور التي تحدث حوله.

أسباب الخجل

وسوف نتحدث في قصة عن الخجل عن أهم أسباب الخجل وظهور التعرض للخجل، وتكون من ضمن أسبابه:

  • عدم التغذية السليمة للمرأة أثناء فترة الحمل، لأن هذا يؤثر على الجهاز العصبي لدى الطفل.
  • تعرض المرأة خلال الحمل إلى القلق والاضطرابات النفسية، والتعب والإرهاق البدني.
    البيئة الذي يتربى فيها الأطفال من أسباب تأثر الشخص بالخجل.

أعراض الخجل

من أعراض الخجل في قصة عن الخجل كالتالي:

  • الحلق الجاف.
  • إحمرار في الوجه.
  • رعشة اليدين.
  • سرعة دقات القلب تكون متزايدة.
  • ارتفاع بسيط في درجة الحرارة والشعور بالسخونية قليلاً.
  • عدم القدرة على الكلام.
  • لا يتمكن من التفكير السليم من أجل تصحيح الأفكار، والإبداء بأفكار إيجابية.
  • يسيطر عليه أنه مخطئ في جميع الأحوال وفي كل الأمور.

أثر الخجل وسلبياته

  • الإبتعاد عن الآخرين وعدم الرغبة في الإختلاط.
  • يفضل الانعزال عن الآخرين.
  • الخوف من التحدث مع الأشخاص الأخرى.
  • الخوف من أن يوجه إليه أسئلة من قبل الآخرين.
  • التنمر على نفسه وعدم شعوره بالرضا طوال الوقت.

أهم العوامل التي تحفز على الخجل

قصة عن الخجل

في قصة عن الخجل سوف نذكر العوامل الضرورية التي تساعد على نمو الخجل داخل الشخص، ومن هذه العوامل:

  • القسوة الشديدة على الطفل عند قيامه بأداء أو فعل خاطئ، حيث تولد هذه القسوة الإحساس بالنقص وعدم الثقة في نفسه.
  • المفاضلة بين الأطفال تولد لديه الخجل.
  • إهمال طفل ومدح طفل أخر على حسابه يولد لديه الخجل.
  • عدم إخبار الطفل بالنقص الذي عنده، مثل التأخر في المشي أو في الكلام.

كيفية التخلص من الخجل

للتغلب على الخجل يتبع الطرق التالية:

  • تشجيع الطفل والتركيز على منحه الثقة.
  • عدم إجبار الطفل على فعل شئ هو لا يريده.
  • منح الطفل الأمان والحنان الزائد.
  • تشجيع الطفل على التأقلم مع الآخرين من دون خجل.
  • مساعدة الطفل على الاندماج مع أكبر عدد من الأخرين.

قصة عن الخجل الخجل هو سبب فشلي في الحياة

قصة عن الخجل

  • يُحكى أن هناك شاب في عُمر ال 22 سنة، وحاصل على ليسانس، تربي وسط اخواته ووالدته ولكن والدته كانت السبب في تعرضه للخجل، لأنه لم تتحدث معه ولا تعرف أي شيء عن حياته ولا عن مشاكله ولا حتى عن أمره الذي يسعده.
  • هذا الوضع جعله خجول بشكل فوق الطبيعي ومنطوي إجتماعياً حتى أنه لا يمتلك القدرة على النظر في وجوه البشر، بالرغم أنه في مرحلة شبابه.
  • وعندما كان في مرحلة الطفولة لم يلعب مع أحد مثل باقي الأطفال، ولا يختلط بأحد وهو في المراحل الدراسية، وعند انتهائه من التعليم لم يكن لديه مشكلة في الجلوس لوحده في المنزل، فهو يجلس لوحده طوال الوقت.
  • ولأول مرة قابل فتاة وحبها من أول مرة، بالرغم من أنها متدينة جداً، حيث أننا لم نتقابل لوحدنا بشكل شخصي بل نجلس وسط الجامعة، ولكن رأى نفسه أنه يضر بسمعة هذه الفتاة ولم يمتلك على وظيفة أو مال لخطبتها، ولم يكن لديه القدرة على مواجهتها.
  • ابتعد عن تلك الفتاة رغم حبه الشديد له، ولكنه ابتعد عنها فشلاً في تحمله للمسئولية وعدم قدرته على متطلبات الزواج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى