قضاء 7 ساعات على الأجهزة الإلكترونية يغير بنية أدمغة الأطفال

أوضحت دراسة بريطانية حديثة أن الأطفال الذين يقضون 7 ساعات أو أكثر يومياً على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية تظهر عليهم علامات تدل على تقلص القشرة الدماغية قبل الأوان، إضافة إلى تدهور وظائف الذاكرة والمهارات الإدراكية والقدرات المعرفية. وأجريت هذا الدراسة من قبل المعهد الوطني للصحة في المملكة المتحدة بلغت قيمتها 300 مليون دولار حيث قامت برقابة 11 ألف طفل بعمر 10 إلى 11 عاماً.

قامت الدراسة بعمل مسح لأدمغة 4500 طفل حتى الآن بهدف دراسة تأثير قضاء وقت أمام الشاشات الإلكترونية على التطور العاطفي والصحة العقلية للمستخدمين لاسيما الأطفال، بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية، اليوم الإثنين.

بينت النتئائج ما آلت إليه الدراسة من خطورة قضاء وقت طويل أمام الأجهزة الإلكترونية على معدل الذكاء لدى الأطفال وتقلص البنية الدماغية لديهم.

كما أظهرت النتائج أيضاً أن استخدام الأطفال للأجهزة الإلكترونية أكثر من ساعتين يومياً انخفضت لديهم معدلات الذكاء حيث حصلوا على درجات منخفضة في اختبارات اللغة والتفكير.