ديكور

كيفية الحصول على إطلالة ديكور عصري بلمسات شرقية

رغم سيطرة التصاميم العصرية الأنيقة والجميلة بقوة على عالم الديكور إلا أن مزجه مع لمسات عريقة من المخزون التراثي سيزيد من فخامته حتما، وهذا تماما ما قام به مصممو الديكور الداخلي الذين وجدوا من التراث تلك الإضافات الدسمة التي تجعل للمساحة سحرا لا يقاوم. سنقدم لك في هذا المقال أبرز الأنماط التراثية التي يمكن مزجها مع الأسلوب العصري للديكور خاصة في المنازل ذات الطابع الكلاسيكي حسب مصممة الديكور الداخلي وعد أبو تايه.

  • التراث الأندلسي: تراث فاخر وأنيق بفضل كثرة الزخارف في الجدران والأسقف. يمكن اعتماد هذا التراث في أي غرفة بعد الانتهاء من تأثيثها من خلال إضافة الفوانيس عوضا عن الثريات، أو عبر طاولات الخشب أو المرايا المصنوعة على طريقة “الأرابيسك” أو المحملة بآيات محفورة على الخشب.
  • التراث الشامي: يعتمد على استخدام الفسيفساء، الزجاج، الحفر اليدوي في الأثاث المعد من الخشب (الطالات والأسرة والخزائن) كما نرى في الديكورات التراثية الشامية. زيادة على استخدام جذوع الأشجار لتصميم الطاولات والأسرة بدون أية نقوش.
  • التراث السعودي: تمتاز التصاميم التراثية السعودية بألوانها الصارخة وخاصة الإكسسوارات اليدوية ذات اللون الأحمر، البرتقالي والأصفر المدموج مع أكثر من لون بارد مثل الأخضر والأزرق. وتستخدم هذه الألوان في تصميم المجالس الرجالية والنسائية أو يتم اختصارها ببعض الإضافات النجدية المتمثلة في الطاولات المنقوشة والمفارش اليدوية ذات الألوان النارية أو الكليم (بسط من الصوف غليظ النسج) أو مفرش السرير.
  • التراث المغربي: تعتبر تصاميم الديكور المستلهمة من التراث المغربي من أبرز الأنماط الكلاسيكية التي يتم استخدامها، حيث تتميز بزخارفها الأنيقة، المشربيات والأقواس الفاصلة بين المساحات والسقوف المنقوشة والرسوم الملونة الساحرة.

 


أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock