كيفية جلد الرجل و المرأة

                          بسم الله الرحمن الرحيم 
– كيف يجلد الرجل ؟؟ 
* و يضرب الرجل الحد قائماً ليعطى كل عضو حده من الضرب بسوط . قال في الرعاية : من عنده حجم السوط بين القضيب و العصا ؛ و هو معنى ما في شرح المهذب للحنفية ؛ و في المختار لهم بسوط لا ثمرة له ؛ قال في المبدع : فيتعين أن لا يكون من الجلد ( لا خلق ) نصاً – بفتح اللام لأنه لا يؤلم ( و لا جديد )  لئلا يجرح ؛ و في الرعاية بين اليابس و الرطب ؛ و روى مالك عن زيد بن أسلم مرسلاً ( أن رجلاً اعترف عند النبي صلى الله عليه و سلم فأُتي بسوط مكسور فقال : فوق هذا ؛ فأُتي بسوط جديد لم تكسر ثمرته فقال : بين هذين ) ؛ و روي عن أبي هريرة مسنداً و عن علي ( ضربٌ بين ضربين و سوطٌ بين سوطين ) أي لا شديد فيقتل و لا ضعيفاً فلا يردع ؛ بلا مد و لا ربط و لا تجريد لقول ابن مسعود : ( ليس في ديننا مد و لا قيد و لا تجريد ) و لم ينقل عن أحد من أصحابه عليه السلام فعل ذلك .
 * و يكون عليه قميص و قميصان و ينزع عنه فرو و جبة محشوة ؛ لأنه لو ترك عليه ذلك لم يبالِ بالضرب و لا يبالغ في ضرب بحيث يشق الجلد لأن القصد أدبه لا إهلاكه .
* و لا يبدي ضارب إبطه في رفع يد للضرب نصاً .
* و يسن تفريقه أي الضرب على الأعضاء ليأخذ منه كل عضو حضه ؛ و توالي الضرب على عضو واحد يؤدي إلى قتله و هو مأمور بعدمه ؛ قال في الشرح : و يكثر منه في مواضع اللحم كالإليتين و الفخذين و يضرب من جالس ضهره و ما قاربه .
 * و يجب في الجلد اتقاء وجه و رأس و فرج و مقتل كفؤاد و خصيتين ؛ لئلا يؤدي ضربه في شيء من هذه المواضع إلى قتله أو إذهاب منفعته ؛ و القصد أدبه فقط . 

– كيف تجلد المرأة ؟؟ 

* و امرأة كرجل لكن تضرب جالسة ؛ لقول علي : ( تضرب المرأة جالسة و الرجل قائما ) .
 * و تشد عليها ثيابها و تمسك يداها لئلا تنكشف ؛ لأن المرأة عورة و فعل ذلك أستر لها .
المصدر : اخصر المختصرات – الجزء الثاني – ص ٣٤٠
                        و الله وليُّ التوفيق

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى