كيفية حفظ الثوم المجمد

الثوم Garlic من الأطعمة التي تساهم في علاج الكثير من الأمراض، وحتى نتمكن من الحصول على فوائده في جميع فصول السنة يجب علينا حفظه بالطريقة الصحيحة حتى يكون متوفر لدينا بصفة مستمرة، ويكون هذا من خلال تجميده، وكيفية حفظ الثوم المجمد من أبسط ما يكون، فهي لا تحتاج إلى وقت، أو مجهود، أو خطوات معقدة للحفظ، وهذا أيضاً بدون أن يفقد قيمته الغذائية، فالثوم يشكِّل درع واقي ضد البكتيريا والفطريات، ويحصِّن الجسم من المخاطر والعدوى، ويعزز جهاز المناعة، ويقاوم الإلتهابات والأمراض، ويحتوي على مضادات الأكسدة التي تحسِّن من صحة الجسم بصفة عامة، وصحة البشرة والشعر بشكل خاص.

كيفية حفظ الثوم المجمد

كيفية حفظ الثوم المجمد
كيفية حفظ الثوم المجمد

يوجد كثير من الطرق المنتشرة لحفظ الثوم، لكنها جميعاً لا تضمن حفظه لفترة طويلة، لكن هناك طريقة مثبتة علمياً بالتجارب يمكنك الإعتماد عليها في حفظ الثوم المجمد على مدار العام، دون فقد طعمه القوي أو رائحته النفاذة، وهذا بإتباع الطريقة التالية:

  • يتم شراء كمية كبيرة من الثوم الطازج مع تجنب شراء الثوم المجعد أو المجمد من قبل.
  • تُقشر جميع فصوص الثوم، وتُقسم الكمية المقشرة إلى نصفين، نصف يتم فرمه في الكبة جيداً ويضاف ملعقة من الملح إليه، و النصف المتبقي من الثوم يفرم نصف فرمة في الكبَّة، ويضاف إليه ملعقة من ملح الطعام، بالإضافة إلى ملعقتان من الزيت النباتي.
  • تخلط الكميتين مع بعضما البعض ثم يفرما معاً حتى يصبح الثوم ناعماً أو حسب ما تفضلين.
  • يُحفظ الثوم المفروم في علبة حجمها مناسب تكون جافة، ونظيفة، ومعقمة من قَبل بالخل والماء الساخن.
  • ثم يتم تسوية السطح بملعقة خشبية ويصب من فوقه طبقة من الزيت النباتي الصحي، ويفضل أن يكون زيت زيتون، على أن يكون إرتفاع طبقة الزيت حوالي 1 سم.
  • تُغلق العلبة بإحكام وتُحفظ في الفريزر حتى تتجمد تماما، وهكذا يصبح الثوم مجمد وجاهز للحفظ لأكثر من 6 شهور.
  • يمكنك إخراج العلبة من الفريز في أي وقت ويؤخد منه حسب الحاجة، لكن يجب إعادتها سريعا قبل أن يفقد الثلج المكون حول العلبة حتى لا يتكون عليه الميكروبات ويفسد.

هل يسبب الثوم المجمد الإصابة بالسرطان؟

هل الثوم يسبب السرطان
هل الثوم يسبب السرطان
  • تلك الإشاعة المنتشرة التي تفيد بأن تجميد الثوم في الفريزر يسبب الإصابة بالسرطان ليست صحيحة إطلاقاً.
  • بل أن الثوم ذاته هو مقاوم لتكوين خلايا السرطان بالجسم.
  • لكن إذا ما تخمَّر الثوم في المواد الدهنية من الممكن أن يسبب هذا فقدانه لقيمته الغذائية.
  • كما أن فرم الثوم لا يجعله يفقد قيمته، بل يظل كما هو محتفظاً بمضادات الأكسدة، والعناصر الطبيعية التي تقوي المناعة، ومواده المطهرة التي تخلصك من الجراثيم والبكتيريا.

فوائد الثوم الصحية والغذائية

فوائد الثوم
فوائد الثوم
  • يعمل الثوم على خفض الضغط العالي في الجسم.
  • يخفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  • يساعد في محاربة الكثير من أمراض السرطان.
  • يزود الجسم بالمناعة التي تجعله يحارب الأمراض المُعدية.
  • يعد الثوم من الأغذية التي تعالج نزلات البرد.
  • يحمي من الإصابة بأمراض إنسداد الشرايين وأمراض القلب، عن طريق خفض نسبة الدهون الضارة وزيادة نسبة الدهون الثلاثية المفيدة بالدم.
  • يحسِّن من قوة وصحة العظام الضعيفة.
  • مفيد لأصحاب أمراض السكري حيث ينظم مستوى السكر في الدم.
  • مادة الأليسين الموجودة في الثوم، تخفف من الإلتهابات التي تصيب الأذن.
  • يقتل الثوم مسببات الإصابة بأمراض الفم والأسنان بسبب إحتوائه على خصائص مضادة للميكروبات.
  • يعتبر بديل قوي وطبيعي في تخفيف وجع الأسنان، عن طريق إستخدامه بدل المسكنات وهذا لاحتوائه على مادة السيستين، فإذا واجهك ذلك الوجع قوم بتقطيع فص من الثوم إلى نصفين وفرك مكان الألم في الأسنان، وهذا حتى الذهاب إلى موعد الطبيب.
  • يمكن إستخدام الثوم كمنظف طبيعي للوجه بدلا من المنظفات التي تحتوي على مواد كيميائية، وهو مناسب جداً لأصحاب البشرة الدهنية، حيث يحتوي على مواد مطهرة تساهم في التخلص من حب الشباب والبقع السوداء التي تنتج عنه.

إقرأ أيضاً:

طريقة عمل الثوم والبصل البودرة وفوائد كلاهما

طرق حفظ الأطعمة الصحية

فوائد الثوم الذكر