كيف أعرف أني شفيت من الاكتئاب

الاكتئاب هو مرض يحتاج الى عناية وعلاج وليس مجرد حالة نفسية طارئة يمكن تجاهلها ،فالاكتئاب يؤثر على المصاب به ويجعله فاقد الرغبة في الحياة ، محب للعزلة وعدم الاختلاط ، ينظر الى الحياة نظرة سوداء ، ليس لديه تفاؤل أو أمل في الأيام المقبلة ، والنساء أكثر عرضة للاصابة بالاكتئاب من الرجال لطبيعتها النفسية المرهفة وتأثرها بما يحيط بها ، كما أن الحمل والولادة قد تصيب المرأة بالاكتئاب خاصة ما يسمى اكتئاب ما بعد الولادة ، ولكنه أمر طارئ ويزول سريعاً .الاكتئاب

أعراض الإكتئاب

  • صعوبة  في التركيز والانتباه وشعور دائم بالتشتت .
  • هيبة وصعوبة في اتخاذ القرارت ، وتجنب تحمل أي مسؤولية .
  • زيادة كبيرة في الوزن حيث أن المصاب بالاكتئاب يتناول كميات كبيرة من الاكل .
  • شعور بعدم الرغبة في الانجاز لأي عمل .
  • الشعور المفرط بأي كلمة أو تعبير يصدر من الغير وتفسيره تفسيرات سيئة .
  • الشعور الدائم بالكآبة وأنه لا شيئ مجدي .
  • الرغبة في الوحدة والانعزالية ، وعدم الاختلاط بالغير .
  • عدم الرغبة في القيام بالمهام والاعمال الاعتيادية التي تعود على أدائها .
  • نوبات من البكاء بدون سبب واضح .
  • التفكير الدائم في الانتحار والتخلص من الحياة ، والاعتقاد أن الحياة بلا جدوى .

الاكتئاب

علاج الاكتئاب

علاج الاكتئاب بالأدوية

  • يمكن علاج الاكتئاب طبياً بمجموعة من مضادات الاكتئاب المعروفة باسم مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات  .
  • ادوية مضادة للاكتئاب مثل مثبطات استرداد السيروتونين نورإبينفرين  .

العلاج النفسي للاكتئاب

العلاج النفسي للاكتئاب يعتمد على المحاورة الكلامية من الطبيب النفسي لمريض الاكتئاب ومعرفة سبب وصوله لهذه الحالة ، والحديث معه عن ذكرياته السعيدة قبل دخوله في مرحلة الاكتئاب ، ومحاولة التعرف منه عن سبب شعوره الدائم بالحزن ، وهذه المحاورة والعلاج النفسي يساعد في عدة أمور:

  • تقريب المريض من الله وحثه على ارضاء الله والصلاة وفعل القربات والطاعات وأن كل ما يجري هو بقدر فما قدر يكن وما ترزق يأتك ، فلا داعي لتحميل النفس هموم هي في نهاية الامر مهما كانت زائلة .
  • محاولة التكيّف مع الأزمات والمشاكل  التي تحدث  ومساعدة المريض في مواجهة التحديات.
  • التخلص من الأفكار والمعتقدات السلبيّة واستبدالها بأفكار أخرى ايجابية  محبة للحياة.
  • المساعدة في بناء علاقات جديدة والنظرة الودية لمن يتعامل معهم المريض واحسان الظن بهم.
  • العمل على ايجاد طرق لمواجهة المشاكل وحلها بدلا من الانطواء وعدم مواجهتها .
  • تغيير السلوكيّات التي تساعد في زيادة حالة المريض وحثه على ممارسة مهامه الحياتية والانتظام في ممارسة الرياضة والاختلاط بالاخرين .
  • تجديد الشعور بالرضا والقناعة واستعادة السيطرة على مجريات الحياة.

 

علاج الاكتئاب

ومع تناول العلاجات الطبية المساعدة في تخفيف حدة الاكتئاب ، وتتابع الجلسات مع الطبيب النفسي ، فإن نسبة الشفاء من الاكتئاب تكون عالية ، فيرجع المريض الى حياته السابقة قبل الاصابة بالإكتئاب ، وتتغير نظرته للحياة وتصبح اكثر تفاؤلاً ، ويعود الى علاقاته القديمة ، ويمكنه بناء علاقات جديدة بكل سهولة ، وتتغير نظرته للناس والمحيطين به لنظرة أكثر ايجابية وعملية ، ويتخلص من فكرة الانتحار التي تكون مسيطرة عليه طوال فترة اصابته بالإكتئاب .