صحة

كيف تؤثر طريقة الطبخ في جودة الطعام صحيًا؟

لا يعرف البعض أن طريقة طهو الطعام تؤثر إلى حد بعيد في إمكانية أن يكون طعام صحي، أو غير صحي، بل إن بعض تقنيات الطهي تنتج مواد كيميائية تسبب السرطان، بالإضافة إلى الطعم الغير مستساغ.

فمثلا تحمير اللحوم حتى حرقها يدخل إلى الجسم الكثير من السموم، والتي يتم خلطها بكثير من محفزات الطعم، والمواد ذات النكهة المثيرة، والألوان، وهرمونات النمو الكيميائية والمضادات الحيوية، فيجب طهو الطعام بصورة طبيعية قدر الإمكان، خاصة الأطعمة التي تحتوي على أوميغا 6S، والمواد غير المشبعة الاحادية الدهون والسكريات.

ونقصد بالطريقة الطبيعية هي عدم رفع درجة الحرارة حتى 300 درجة فهرنهايت، والتي تقوم بإنتاج المواد الكيميائية مثل مادة الأكريلاميد، والتي تنتج من خلال القلي، والخبز، والطبخ على درجات حرارة عالية، حيث يؤدي ذك إلى فصل جزيئات السكر في الغذاء عالي الكربوهيدرات عن الهليونين، وهو من الأحماض الأمينية، وبالتالي خلق مادة الأكريلاميد المسرطنة.

أيضا طول فترة الطهي تؤثر بشكل مباشر على كمية مادة الأكريلاميد الموجودة بالغذاء، خاصة للأطعمة التي تحتوي على الحبوب، والخبز، والكعك، والحبوب، ورقائق البطاطس، وبطبيعة الحال، البطاطس المقلية.

كما ينتج الطهو لفترة طويلة مادة Glycotoxins ، وهي مجموعة أخرى من المركبات الخطرة التي تنتج عن اتحاد السكر أو الدهون المؤكسدة مع البروتينات عند طهي الطعام في درجات حرارة عالية، والتي تؤدي إلى مزيد من الاكسدة، وزيادة الوزن، ومقاومة الانسولين، وهو ما يؤدي بدوره إلى السرطان وتصلب الشرايين وأمراض أخرى في الدماغ التي تسبب الطفرات في الحمض النووي، وضعف الخلايا وتدهور بطانة الشرايين.

وتشير الدراسات إلى أن تناول حصتين من اللحوم الحمراء المطهوة بشكل خاطئ، يؤدي إلى مزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا في مرحلة متقدمة بنسبة 40٪.

كما أن الحرارة العالية تؤدي إلى زيادة الكولسترول الضار بنسبة 32٪ وبروتين سي التفاعلي بنسبة 35٪، وهو ما يمكن أن تعزز خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

أما الطريقة المثلى للطبخ هي الطهو على البخار، حيث أن رطوبة الماء تمنع تشكيل مادة glycotoxins5، كما أن تتبيل اللحم مع خل التفاح وزيت الزيتون والنبيذ وعصير الليمون ليست فقط وسيلة رائعة لتعزيز نكهة، ولكن أيضا لا يشجع تكون تلك المادة.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: