كيف تتجنب الإصابة بإجهاد العضلات داخل الجيم؟

لكل شيء يحيط بنا أو نفعله في العالم اَثار إيجابية، وأخرى سلبية على صحتنا أو حياتنا، وفيما يتعلق بممارسة التمارين الرياضية التي تمنحنا صحة أفضل وأجساداً أقوى هناك أيضاً بعض الآثار السلبية التي تجلبها التمارين الرياضية لأجسادنا. 

فمن الطبيعي أن تصاب عضلاتنا ببعض الأوجاع بعد ممارسة التمارين الرياضية، ولهذه الأوجاع درجات وأنواع فمن الممكن أن تكلفنا تلك الأوجاع الجلوس عدة أشهر بعيداً عن ممارسة التمارين الرياضية، أو حتى التوقف عنها نهائياً. 

لذلك في التقرير التالي سوف تتعرف عى الكيفية التي تتجنب بها بقدر المستطاع الإصابة بإجهاد العضلات وأوجاعها المزعجة . 

1- تعلم الفرق أولاً 

أمر طبيعي جداً أن تصاب ببعض الألم بعد ممارسة التمارين البدنية الشاقة، فالجميع يشعر ببعض الأوجاع  في عضلات جسمه المختلفة، وهو ما يسمى وجع العضلات، ولا يستمر هذا الألم أو الوجع أكثر من الـ3 أيام. 

أما إجهاد العضلات فهو ما لا يجب أن تسكت عنه بل يجب زيارة الطبيب فوراً، فالإجهاد العضلي هو الخطوة الأولى في الإصابة بالتمزقات العضلية والأربطة والغضاريف المتواجدة بداخل المفاصل خصوصاً مفصل الركبة. 

2- اقتل الروتين 

والمقصود بهذه العبارة هو أن لا تعوّد عضلاتك جسمك على ممارسة تمارين معينة ثابتة كأنها قوانين يجب عدم خرقها، فعضلات جسك تشعر بالملل أيضاً، وتريد التنوع الدائم في أشكال التمارين الرياضية التي تستهدفها، وذلك لزيادة مرونتها وضمان استمرارية نموها. 

3- الكثير من البروتين هام 

بجانب أنه أهم المواد الغذائية التي تعشقها عضلات الجسم لا تقتصر أهمية البروتينات مختلفة المصادر على منح العضلة المزيد من الضخامة والقوة، بل تزيد أيضاً من سرعة عملية الاستشفاء العضلي بعد ممارسة التمارين الرياضية الشاقة؛ لذلك يجب أن تحرص على احتواء جميع وجباتك على البروتينات .

4- أنت لست آلة 

يجب أن تدرك جيداً أنك مهما زادت كتلتك العضلية فأنت إنسان في النهاية من لحم ودم؛ لذلك لا تقسُ على نفسك كثيراً في ممارسة التمارين الرياضية، ويجب أن تحرص على أن يكون هناك يوم أسبوعي على الأقل لا تمارسن فيه أي نوع من أنواع الضغط على عضلاتك، فكما هو معروف الضغط يولد الانفجار.

5- المياه 

كلما زاد شربك للمياه تجنبت الإصابات العضلية، فبقاء العضلات رطبة ومليئة بالمياه يزيد من مرونتها وسرعة استجابتها للتمارين الرياضية، وهو الأمر الذي يمنحك عضلات قوية ومرنة بشكل صحي . 

6- عصير التوت! 

قد لا يعلم الكثيرون أن شرب عصير التوت الطبيعي وغير المحلى يخفض نسبة إصابتك بالإجهاد العضلي بنسبة تفوق الـ30% فحبات التوت، أو الكرز تحتوي على مضادات طبيعية للالتهابات العضلية . 

7- القيلولة 

بعد عودتك إلى المنزل بعد يوم طويل وشاق من ممارسة التمارين الرياضية حاول أن تحصل على بعض الراحة السلبية في مكان مظلم وهادئ، فإن 30 دقيقة من النوم السريع تساعد جسمك على زيادة إفراز هرمون النمو الذي يساهم في تسريع عملية الاستشفاء العضلي، ويزيد من حجم عضلاتك. 

8- الكافيين 

سواء المتواجد في القهوة أو الشاي أو حتى الشاي الأخضر يعتبر الكافيين من المواد السحرية الهامة لصحة ومرونة العضلات، فالتزود بكوب من القهوة  قبل التمارين الرياضية وكوب من الشاي الأخضر قبل النوم بـ4 ساعات على الأقل كفيل بأن يرفع معدل الجيلكوجين في العضلات، وهو مادة تتكون من الجلكوز الذي يساعد على زيادة قدرة تحمل العضلة ومرونتها. 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى