انظمه برامج رجيم

كيف تخسرين الوزن وأنت نائمة؟

من أجل خسارة الوزن من دون حرمان، يجب أن تسمعي صوت جسمك قبل أي شيء آخر… اتبعي إيقاعك الطبيعي، وسترين كيف ستخسرين الوزن، حتى وأنت نائمة.

إليك نصائحنا لكي توازني بين إيقاعك الخاص، وحاجات جسمك للطاقة.

السعرات الحرارية تعني الطاقة. ولكي تجعلي غذاءك متوازناً، يجب أن تأخذي في الإعتبار تغيّر حاجات جسمك للطاقة. وهذه الحاجات، تتغيّر بحسب ساعات النهار، لهذا يجب توزيع نوعيّة الطعام وطريقة استهلاكه بطريقة مختلفة بين الصباح والمساء.

في هذ الإطار، فإنّ وجبة الفطور مهمة، لكي تنطلقي في نهارك مفعمةً بالصحة والحيوية. ابدئي نهارك بكوب كبير من الماء، ثم تناولي فطورك. هذه الوجبة لا تعطيك الطاقة فحسب، بل تساعدك في تنظيم الشهيّة، وتعديل حاجات جسمك إلى الطعام طيلة النهار. يمكن أن تتضمّن وجبة الفطور مشروباً ساخناً، وقطعة خبز مع الجبنة، أو بيضة. تفادي في المقابل الطعام الدسم، مثل الحلويات والأطعمة التي تحتوي على طبقات من الزبدة.

إذاً، في الصباح تستهلكين كلّ ما هو ضروري لمدّك بوقود الطاقة.

أمّا عند الظهر، فننصحك بأن تقومي بتشريج بطارياتك من خلال وجبة متوازنة، تحتوي على البروتينات (لحوم، حبوب …) والسكريات البطيئة (الخبز، الأرز…). من الأفضل أن يكون وقت الطعام موعداً لكي ترتاحي، وتأكلي وتمضغي الطعام على مهل. هذا يسهّل عمليّة الهضم.

عند الساعة الرابعة، يمكن أن تختاري نوعاً من الطعام ليساعدك في الإستمرار قبل الوصول إلى ساعة العشاء. في هذه الحالة، ننصحك بكوب لبن، أو بحبة فاكهة.

عند المساء، يأتي وقت خسارة الوزن والحمية! في هذا الوقت من اليوم، يدخل جسمك مرحلة الراحة، ولا يكون بحاجة للكثير من الطاقة. لهذا اختاري أطعمة خفيفة على العشاء، مثل الحساء، والسلطة… لكن حاولي أن تبتعدي عن المقالي واللحوم، لأنّها تمنعك من النوم بشكل هادىء. وإن شعرت بحاجة إلى السكر، كلي قطعة شوكولا سوداء.

وحين يأتي وقت النوم، ويدخل جسمك في حالة السبات، فهذا يعني أنّ كلّ أعضائك ستجدد نشاطها. هذا هو الوقت الأنسب لكي تتوازن حركة الأيض، وترتاح الأنسجة، وتتخلّص من السموم. وهذا يعني حتماً، خسارة الوزن، شرط أن تتابعي هذا الإيقاع على المدى الطوبل، فهذا يعني أنّك ستخسرين وزنك مع الوقت.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: