الجمعة , مايو 26 2017

كيف يتغلب هاتف “آيفون 8” على “غوغل بيكسل”؟

تغلب الهاتف Iphone8 الجديد الذي أعلنت شركة Apple عن إصداره على العديد من الهواتف الحديثة، وخرج بمواصفات تنافس Google Pixel

Iphone8

من المعروف أن الهاتف الذي سيصدر عن “أبل” هذا العام يحمل ثورة تغيير عن الإصدارات السابقة من “آيفون”، إذ تسعى الشركة لإبهار مستخدميها في عيد ميلادها الـ 10، وينتظر أن يكون “آيفون 8” نقلة نوعية في هواتف الشركة.

واتبعت شركة أبل نهجا مألوفا في تسمية هواتفها منذ إطلاق أول نسخة “آيفون 3 جي” عام 2008، ثم بدأت بعد ذلك إدخال حرف “إس” على النسخ الأحدث، لذا من المنطقي أن يحمل الهاتف المقبل اسمها “آيفون 7 إس”.

لكن هناك من يرجح أن يكون الهاتف الجديد هو “آيفون 8″، فهاتف العام الماضي “آيفون 7” كان أقل ثورية من سابقيه لاسيما من حيث الشكل، لذلك إذا كانت “أبل” تنوي تقديم هاتف جديد شكلا وموضوعا فإنها لن تطلق اسم “7 إس”.

واعتادت “أبل” على إصدار هواتفها الجديدة في سبتمبر من كل عام، وعادة ما يتزامن هذا التوقيت مع نهاية مؤتمر “آي إف إيه” في ألمانيا، أحد أكبر الأحداث المرتبطة بالتكنولوجيا، الذي سيجرى هذا العام يوم 1 سبتمبر.

ويعتقد أن تعلن “أبل” عن هاتفها الجديد يوم الخامس أو السادس من سبتمبر من العام الجاري، على أن يطرح في الأسواق بعد ذلك الموعد بنحو أسبوع أو أثنين.

ولا تهدأ التكهنات بشكل “آيفون الجديد” حتى قبل أشهر من إصداره، والشائعات بدأت في الانتشار تقريبا في أعقاب إصدار “آيفون 7″، ورغم أن “أبل” تختبر حاليا عددا من التصميمات فإن بعض ملامح شكل الهاتف الجديد باتت شبه مؤكدة.

خلال السنوات الثلاث الماضية، أطلقت “أبل” هواتف بمقاسين للشاشة هما 4.7 و5.5 بوصة، إلا أن التكهنات بشأن شاشة الهاتف المقبل تشير إلى أنها ستكون أكبر.

وستكون الشاشة بتقنية “OLED” بخلاف “LCD” التي توفرها الهواتف الحالية، وتحسن هذه التقنية من الإضاءة وزوايا الرؤية، وهي مستخدمة بالفعل في أجهزة أخرى مثل هاتف “سامسونغ غالاكسي إس 7”.

إلا أن أهم ما يميز شكل الهاتف الجديد فهو الشاشة “من الحافة إلى الحافة” بأطراف انسيابية، مما يحقق حلم مدير التصميم في أبل، جوني إيف، كما أنه من المرجح أن يدعم الهاتف بخلفية زجاجية أيضا، وسيجعله هذا يبدو كقطعة زجاج.

وتشير التكهنات إلى أن مقاسي شاشة الهاتف الجديد سيكون 5 و5.8 بوصة، على أن تملأ الشاشة الوجه الأمامي للهاتف بكامله.

ويفرض ذلك إجراء تغييرات جوهرية على شكل الهاتف، منها التخلي تماما عن الزر التقليدي الذي حافظت عليه “أبل” منذ إصدار هاتفها الأول، وأن تكون الكاميرا الأمامية مدمجة في الشاشة.

ومع تزايد الاعتماد أكثر على اللمس في هواتف “أيفون”، فإن التخلص من الزر الأمامي للنسخة المقبلة لا يبدو أنه سيمثل مشكلة كبيرة.

أما ما سوف يسعد عشاق “آيفون”، فهو أن الهاتف المنتظر قد يمكن شحنه لاسلكيا، وهو ما يحل مشكلة تلف الشواحن المتكررة التي يعانيها المستخدمون منذ هاتف “آيفون 5”.

فضلا عن هذه التغييرات، سيحمل “آيفون” المقبل معالج “بروسيسور” أقوى، وكاميرا بجودة أعلى، مع نسخة جديدة من نظام التشغيل “آي أو إس 11” على الأرجح.

ومن المنتظر أن تتكشف المزيد من التفاصيل بشأن الهاتف الجديد، في مؤتمر مطوري “أبل” الذي سيعقد في يونيو المقبل.

وهاتف آيفون 8 القادم لن يضم شاشة تقليدية مثل التي أطلقت في النسخ السابقة، بل سيأتي مع شاشة من الحافة للحافة تستحوذ على الواجهة الأمامية بالكامل، ولكن اللمس سيعمل فقط في مساحة أقصاها 5.2 بوصة.

وستعمل أبل على إزالة زر الـhome التقليدي من هاتف آيفون 8، وستجعله لمسي مدمج مع جهاز استشعار لبصمة الإصبع.

وعلى الرغم من أن هاتف آيفون 7 جاء بميزة مقاومة المياه، إلا أن أبل ستجعل هاتف آيفون 8 أكثر مقاومة للمياه بحيث سيمكن للهاتف البقاء على عمق 1.5 مترا ولمدة تصل حتى 30 دقيقة دون تأثر.

أقرا أيضا: سحب 88 ألف هاتف آيفون في الإمارات

Google Pixel

أعلنت شركة “غوغل” الأمريكية عن هاتفها الذكي الجديد غوغل بكسل Google Pixel الذي يأتي بتصميم من المعدن شبيه بتصميم “آيفون 6” بحواف دائرية من جميع الجهات مع وجود طبقة من الزجاج تغطي الكاميرا والفلاش ومستشعر بصمات الأصابع على الجهة الخلفية من الهاتف، وفيما يبلغ سُمك الهاتف 8.5 ميلليمتر يبلغ وزنه 143 جرام.

ويحمل “غوغل” بكسل شاشة بتقنية AMOLED قياسها 5 بوصة بدقة FHD أو 1920×1080 بكسل بكثافة 441 بكسل لكل بوصة تشغل 69% من حجم الهاتف ومغطاة بطبقة من الإصدار الرابع من زجاج Gorilla Glass 4 تجعلها مقاومة جدا للصدمات والخدوش.

أما عن المواصفات الداخلية لهاتف غوغل بكسل Google Pixel فقد زودت جوجل الهاتف بمعالج كوالكوم Snapdragon 821 رباعي النواة ومعالج رسوميات Adreno 530 وذاكرة وصول عشوائي LPDDR4 بسعة 4 غيغابايت، ويتوفر الهاتف بمساحة تخزين داخلية 32 أو 128 غيغابايت مع عدم وجود منفذ لبطاقات الذاكرة الخارجية microSD، ويدعم غوغل بكسل تقنية واي فاي  802.11 a/b/g/n/acبالإضافة لدعم تقنية بلوتوث 4.2 وتقنية NFC.

وزودت غوغل هاتفها Pixel ببطارية قدرتها 2,770 ميللي أمبير/ساعة تدعم ميزة الشحن السريع من خلال منفذ USB Type-C، تقول غوغل أن المستخدم يمكنه الحصول على 7 ساعات من العمل على الهاتف من خلال شحن الهاتف لمدة 15 دقيقة فقط، وأنها توفر ما يصل إلى 13 ساعة من استخدام الإنترنت عبر شبكات واي فاي أو الجيل الرابع للمحمول.

ويحمل غوغل بكسل كاميرا خلفية بدقة 12.3 ميغابكسل مع حجم بكسل 1.55 ميكرون وفتحة عدسة  f 2.0 ووجود فلاش ثنائي ودعم ميزة التركيز التلقائي، وكشفت غوغل أن الكاميرا الجديدة الأسرع في التقاط الصور من أي هاتف ذكي آخر، ورغم عدم دعم ميزة التثبيت البصري للصور OIS إلا أن غوغل تعتمد على مستشعر الحركة في الهاتف لتثبيت الصور رقميا، كما يحمل Pixel كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابكسل.

وقالت غوغل إن هاتفها الجديد Pixel هو أول هاتف ذكي يدعم منصة الواقع الافتراضي بـDaydream التي أعلنت عنها في مؤتمرها السنوي للمطورين في شهر مايو الماضيGoogle I/O 2016، وكشفت شركة غوغل خلال نفس المؤتمر عن نظارة واقع افتراضي باسم Daydream أيضا مصنوعة من القماش معها وحدة للتحكم بسعر 79 دولار أمريكي.

ويعمل الهاتف بنظام التشغيل أندرويد 7.1 المعروف باسم Nougat الذي يوفر العديد من المزايا الجديدة، أبرزها دعم ميزة تعدد المهام التي تتيح تشغيل تطبيقين معا في نفس الشاشة مع لانشر خاص يحمل اسم Pixel أيضا.