كمال الأجسام

كيف يغير الذهاب إلى الجيم حياتك كلها إلى الأفضل؟

يظن الكثير من الأشخاص أن نمو العضلات والحصول على جسم مثالي هما أهم الفوائد التي يمنحها لك الذهاب إلى الجيم، ولكن الأمر أعمق بكثير من مجرد التأثير الإيجابي على البدن.

فالذهاب إلى الجيم علاج للعقل وراحة للنفس بشكل لا يقل أهمية أيضًا عن نمو العضلات .

1- أفضل شكل 

الحصول على أفضل شكل جسدي لن يأتي بالكسل والجلوس دون ممارسة التمارين الرياضية؛ لذلك 3 أيام أسبوعيًّا على الأقل داخل الجيم بالنسبة للأشخاص العاديين كفيلة بأن تعيد ثقتهم بشكل أجسامهم وزيادة إقبالهم على الحياة والاستمتاع بها.

2- المستحيل = لا شيء 

بالنسبة للأشخاص الذين ينتظمون في الذهاب إلى الصالة الرياضية وممارسة التمارين بانتظام فإن المستحيل هو لا شيء بالنسبة لهم، وتعني تلك العبارة أن هؤلاء الأشخاص يمتلكون طاقة إيجابية لا تنضب كما يمتلكون درجة عالية من التحدي على الوقوف في وجه التحديات والمصاعب؛ فهم لا يعرفون معنى الانهزامية والضعف أو الخوف من المواجهة.

3- المزيد من الأصدقاء

لا تمنحك رحلاتك اليومية إلى الجيم المزيد من العضلات فقط، بل المزيد من الأصدقاء أيضًا؛ فالحياة الاجتماعية داخل الصالات الرياضية مليئة بالنشاط والتفاعل الدائم بين الرياضيين بداخلها وتعد مشاهدتك لأشخاص يمارسون التمارين الرياضية معًا أو يتبادلون الاحاديث الجانبية أو حتى يحفزون بعضهم بعضًا على الرغم من أنهم ليسوا أصدقاء أمرًا عاديًّا جدًّا داخل الجيم.

4- سعادة أكثر

علميًّا تجعلك ممارسة التمارين الرياضية أكثر سعادة بالمقارنة مع الشخص الذي لا يمارس الرياضة، وهذا بسبب إطلاق جسدك لهرمون الأندروفين الذي يطلق عليه الأطباء اسم «هرمون السعادة» والذي يفرزه الجسم في أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

5- الإدمان!

بالتأكيد لن تدمن المخدرات أو الكحول، ولكن سوف تدمن الإيجابية؛ فحياتك سوف تتغير إلى الأجمل بعد الذهاب إلى الجيم بشكل سوف يجعلك تعشق التغيرات الجسدية والنفسية التي حدثت لك بعد الذهاب إلى الجيم، وهذا ما سوف يجعلك مدمنًا لاتباع العادات الصحية واتباع النصائح المفيدة التي تجعلك أكثر صحة وقوة.

6- الطاقة

سوف تنسى الكسل تمامًا، وسوف تنعم بالنشاط والحيوية دائمًا؛ فنتوبات الكسل التي كنت تشعر به قبل انتظامك في الذهاب إلى الجيم سوف تصبح من الماضي.

7- راحة أمتع!

والمقصود بهذه العبارة أن جسمك وعقلك سوف يستمتعان بالراحة بشكل أفضل وأروع فمستويات هرمون الكورتيزول «هرمون التوتر» سوف تقل بنسبة كبيرة، وهو الأمر الذي سوف يجعلك تتمتع بالنوم بنسبة كبيرة، كما أن نقص هذا الهرمون يجعل جسدك أكثر قابلية للتخلص من الدهون.

8- الثقة واحترام النفس

تمنحك التمارين الرياضية والذهاب إلى الجيم بانتظام ثقة عالية جدًّا في النفس واحترامًا كبيرًا لنفسك بشكل يلهم من حولك ويجعلك تتوقف عن الاكتراث بأحاديث المحيطين بك أو بشأن الانطباعات السلبية التي يمتلكونها عن شخصيتك.

9- أكل أفضل 

فيما يخص التغذية فانت بالتأكيد سوف تعيش حياة غذائية أفضل بسبب أن طعامك يقتصر فقط على تناول الأطعمة الصحية التي من شأنها أن تعطيك المزيد من الطاقة والمزيد من السعادة، كما أنها سوف تحول حياتك  إلى حياة أكثر إنتاجية يومًا بعد يوم.

10- تفكير أنقى 

عند ممارسة التمارين الرياضية فإن هناك فيضانًا من الدماء تندفع بداخل جسدك، وهو الأمر الذي يعمل على تحسن الدورة الدموية  وإزالة السموم من الجسم من خلال العرق، وأيضًا إنشاء خلايا جديدة للدماغ، وهذا ما يسمح لعقلك بالتفكير بشكل أكثر وضوحًا.

11- التخلص من العادات السلبية

بكل تأكيد وباعتبار ذلك نتيجة طبيعية لاتباع نمط صحي للحياة منذ مدة وانتظامك في التمارين الرياضية؛ فمن الطبيعي أن تتخلص بشكل تدريجي من العادات الحياتية السيئة التي كنت ترتكبها في الماضي.

12- حياة أطول 

على الرغم من أن الموت شيء قدري فإن ممارسة الرياضة تحميك من الأمراض والاكتئاب التي قد تؤثر على حياتك ومدتها بكل تأكيد.

المصدر: sayidy.net

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: