صحة

لقاح جديد يتحدى موت ملايين الأطفال بإفريقيا

ظهر لقاح جديد مؤخرا في الأسواق العالمية يباع بثمن زهيد، ويتحدى الفيروسات العجلية المسببة للالتهابات الحادة بالأمعاء، والمسؤولة عن وفاة 37% من أطفال العالم الثالث .
وتعد الدول الإفريقية من أكثر البلاد التي يصاب أطفالها بهذا المرض ويؤدي لوفاة 450 ألف طفل سنويا دون سن الخامسة، نتيجة إصابتهم بالإسهال الحاد، وذلك وفقا لما ذكرته الدراسة التي نشرتها مجلة “نيو إنغلاند جورنال أوف مديسين” الطبية الأمريكية.
ويؤكد الخبراء أن هذا اللقاح يعد أول لقاح من نوعه قادر على مواجهة هذه الفيروسات، مشيرين إلى أن هذا اللقاح يتمتع بميزة هامة وتناسب أجواء الدول الفقيرة، حيث يمكن الاحتفاظ به دون الحاجة لتبريده مثلما يحدث من الأدوية الأخرى، مما يسمح بتوزيعه بشكل أوفر وأوسع في تلك الدول .
وأوضحوا أن ظروف تحسين الظروف البيئية المحيطة بالمريض، لا يمنع انتقال هذه الفيروسات العجلية، لذا يروا أن التلقيح هو العلاج الأمثل لخفض نسبة الوفيات.
ومن جانبها قالت دكتور شايلا إساناكا الأستاذة المساعدة في التغذية في كلية الصحة العامة في هارفرد، إن هذا اللقاح يتوافق بيئيا مع الظروف الإفريقية والتي تعد صاحبة أكبر بيئة مغذية لهذا الفيروس، مشددة على أن توافر هذا اللقاح يدعم حماية ملايين الأطفال بإفريقيا.

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock